تعرف على أعراض التهاب القرنية

هل تنتابك الظنون حول إصابتك بالتهاب القرنية؟ تعرف على أعراض التهاب القرنية والعلامات الشائعة في هذا المقال.

تعرف على أعراض التهاب القرنية

يعد التهاب القرنية (Keratitis) مشكلة طبية تؤثر على وظيفة القرنية، وهي الطبقة الخارجية الشفافة التي تقع في مقدمة العين، إذ تساعد العين في التركيز لتمكنك من رؤية الأشياء بوضوح، ولكن ما هي أعراض التهاب القرنية؟

أعراض التهاب القرنية

يمكن أن تشتمل أعراض التهاب القرنية كل مما يأتي:

  • يعد الألم في العين هو العرض الرئيس لالتهاب القرنية، فالقرنية من أجزاء العين الهامة التي تحافظ على صحة البصر.
  • يمكن أن تضعف الرؤية لديك عندما تصاب بالالتهاب، وتبدو كأنها ضبابية ومشوشة.
  • يمكن أن تشعر بأن لديك شيء يزعجك في عينك، حتى لو لم يكن كذلك.
  • يمكن أن تعاني من سيلان دموع العين أكثر من المعتاد.
  • يمكن أن تصاب باحمرار في عينك، وازدياد الإفرازات ومخاط العين.
  • يمكن أن تصبح حساسًا للضوء وهي حالة طبية تعرف باسم رهاب الضوء ولا ترغب في النظر نحو الضوء، أو وجود ضوء ساطع في منزلك أو التواجد في الخارج تحت أشعة الشمس القوية.
  • يمكن أن تواجه صعوبة في فتح الجفن بسبب الألم، أو التهيج، أو الانتفاخ.
  • يمكن أن تشعر بالحرقة، أو الحكة في العين.

متى تزور الطبيب؟

من الجدير ذكره أنه في حال لاحظت أيًا من علامات أو أعراض التهاب القرنية عليك استشارة طبيب العيون على الفور، حيث يمكن أن يؤدي التأخير في تشخيص وعلاج التهاب القرنية إلى مضاعفات خطيرة، بما في ذلك العمى. 

مضاعفات التهاب القرنية

يمكن أن يكون التهاب القرنية خطيرًا وقد يتسبب في فقدان البصر أو العمى إذا ترك دون علاج، ولكن عادة ما تكون الحالة قابلة للعلاج إذا تم تشخيصها مبكرًا.

ويمكن أن تشمل المضاعفات تندبًا دائمًا أو تقرحات في القرنية أو الغلوكوما في الحالات الأقل شيوعًا.

أنواع التهاب القرنية 

هناك نوعان رئيسيان من التهاب القرنية، هما:

1. التهاب القرنية المعدي

يحدث التهاب القرنية المعدية نتيجة أحد الأسباب الاتية:

  • عدوى بكتيرية: حيث تعد الأنواع الاتية هي أكثر أنواع البكتيريا تسببًا بالتهاب القرنية:
    • البكتيريا الزائفة الزنجارية (Pseudomonas aeruginosa).
    • بكتيريا المكورات العنقودية الذهبية (Staphylococcus aureus).
  • عدوى فيروسية: قد يحدث التهاب القرنية نتيجة فيروس الهربس البسيط، الذي يتطور من التهاب الملتحمة إلى التهاب القرنية.
  • عدوى فطرية: قد تتسبب الفطريات الرشاشية (Aspergillus)، أو المبيضات، أو الفطريات المغزلاوية (Fusarium) بالتهاب القرنية.
  • عدوى طفيلية: يحدث التهاب الأميبا الشوكميبي (Acanthamoeba keratitis) بشكل نادر والإصابة بهذا الطفيلي عند الحالات الاتية:
    • السباحة في بحيرة.
    • المشي في منطقة حرجية.
    • ملامسة المياه للعدسات اللاصقة. 

2. التهاب القرنية غير المعدي

تشمل الأسباب المحتملة غير المعدية لالتهاب القرنية ما يأتي:

  • إصابة العين، مثل: الخدش.
  • ارتداء العدسات اللاصقة لفترة طويلة.
  • العيش في مناخ جاف.
  • ضعف جهاز المناعة.
  • التعرض لأشعة الشمس الشديدة.

تشخيص أعراض التهاب القرنية 

قد يفحص الطبيب عينيك، ويناقش الأعراض التي تعاني منها، ومن الممكن أن تواجه صعوبة في فتح عينك إذا كان لديك عدوى نشطة، لكن طبيبك سيكون قادرًا على مساعدتك.

قد لا يكون من الضروري إجراء فحص كامل للعين، وقد يستخدم طبيبك مصباحًا شقيًا ليتمكن من الرؤية، والتعرف على التهاب أو قرحة القرنية.

إذا كان طبيبك يشتبه في وجود عدوى فقد تكون هناك حاجة إلى إجراء الاختبارات المعملية، إذ يمكن لعينة تم الحصول عليها من عينك أن تساعد في تحديد سبب العدوى.

يمكن أيضًا إجراء فحص النظر للتأكد من عدم حدوث فقدان للرؤية، بمجرد إجراء التشخيص المناسب، يمكن أن يبدأ العلاج.

من قبل سلام عمر - الثلاثاء ، 30 يونيو 2020
آخر تعديل - الثلاثاء ، 30 مارس 2021