تعرف على فوائد البطيخ للبشرة

يُعدّ البطيخ من الفواكه الصيفية المُنعشة والغنية التي قد تعود على الجسم بفوائد عديدة، لكن ماذا عن فوائد البطيخ للبشرة؟

تعرف على فوائد البطيخ للبشرة

في الاتي أبرز فوائد البطيخ للبشرة، أو ما يعرف بالحبحب:

فوائد البطيخ للبشرة

ينظر كثير من الناس إلى البشرة الصحية على أنها علامة على الصحة أو الجمال.

إن البشرة، وهي الطبقة الخارجية للجلد أكبر عضو في جسم الإنسان، تحتاج إلى مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية لتبدو صحية ونضرة وللقيام بوظيفتها الرئيسة في حماية أعضاء الجسم الداخلية.

بالإضافة إلى الدهون الصحية والبروتين، تحتاج البشرة إلى مجموعة من المعادن والفيتامينات للحفاظ على مظهرها وصحتها.

من الأمثلة عليها: فيتامين أ، فيتامين ج، فيتامين هـ، الزينك، والسيلينيوم. يحتوي البطيخ، بالإضافة إلى الماء، على جميع هذه المعادن والفيتامينات.

في الاتي توضيح لفوائد البطيخ للبشرة:

1. الماء

يحتوي البطيخ على 91% من الماء.

على الرغم من أن الماء مهم للصحة بشكل عام، إلا أنه ليس من الواضح ما إذا كان شرب كميات كبيرة من الماء سيمنح بشرة متألقة وصحية وشابة.

في المقابل، إن فقدان البشرة للماء يؤدي إلى جفافها وفقدان مرونتها وحيويتها.

كل ذلك لا ينفي حقيقة أن الحصول على كمية كافية من الماء أمرٌ في غاية الأهمية، للصحة بشكل عام، وللبشرة بشكل خاص.

2. فيتامين أ

يحتوي البطيخ على نسبة عالية من فيتامين أ والبيتا كاروتين الذي يتحول في الجسم إلى فيتامين أ.

تحتاج كلتا الطبقتين من الجلد، العلوية وهي البشرة، والسفلية إلى فيتامين أ.

يقدم فيتامين أ الفوائد الاتية للبشرة:

  • يمنع أضرار أشعة الشمس من خلال منع تكسر الكولاجين في البشرة والذي يعد مهمًا لمرونتها وحيويتها.
  • قد يمنح بعض الحماية من حروق الشمس نظرًا لكونه من مضادات الأكسدة، لكنه بالطبع لا يغني عن استخدام واقي الشمس.
  • يساعد الغدد الدهنية الموجودة حول بصيلات الشعر على العمل، وبالتالي يساعد في الحفاظ على رطوبتها.
  • قد يساعد في التئام الجروح والخدوش في البشرة.

3. فيتامين ج

يحتوي البطيخ على فيتامين ج الذي يقدم فوائد عديدة للبشرة، نذكرها هلى النحو الاتي:

  • يساعد في تصنيع بروتين الكولاجين المهم لبنية البشرة والحفاظ على مظهرها الشاب.
  • يحمي من الجذور الحرة كونه من مضادات الأكسدة.
  • ربما يقلل من فرص الإصابة بسرطان الجلد.
  • يساعد في شفاء ندوب البشرة.

4. فيتامين هـ

يحتوي البطيخ على فيتامين هـ الذي يعمل جنبًا إلى جنب مع فيتامين ج لتقوية جدران خلايا البشرة.

نظرًا لكون فيتامين هـ من مضادات الأكسدة والالتهاب، قد يساعد على امتصاص الطاقة من أشعة الشمس فوق البنفسجية التي تضر البشرة وتؤدي إلى ظهور التجاعيد والترهلات وسرطان الجلد.

5. الزينك

يحتوي البطيخ على نسبة عالية من الزينك.

تحتوي البشرة على 5 أضعاف من الزنك مقارنةً بطبقة الجلد الداخلية، ويقدم الفوائد الاتية للبشرة:

  • يساعد في عملية شفاء البشرة بعد الإصابة بأي ضرر.
  • يعد ضروريًا للحفاظ على قوة جدران خلايا البشرة وانقسامها ونموها.
  • قد يحمي البشرة من أضرار الأشعة فوق البنفسجية.

6. السيلينيوم

يحتوي البطيخ على السيلينيوم الذي يساعد مضادات الأكسدة في حماية البشرة من أضرار الأشعة فوق البنفسجية.

كما ربطت بعض الدراسات نقص السيلينيوم بزيادة فرصة الإصابة بسرطان الجلد.

7. الليكوبين

يأتي اللون الأحمر للبطيخ من مادة الليكوبين، إحدى مضادات الأكسدة.

يحتوي البطيخ على النسبة الأكبر من الليكوبين مقارنةً بأي فواكه أو خضراوات أخرى.

قد يساعد الليكوبين في حماية البشرة من أشعة الشمس وبالتالي قد يقلل من احتمالية الإصابة بحروق الشمس. لكنه بالطبع لا يغني عن استخدام واقي الشمس.

محاذير حول تناول البطيخ

لقد وجد مؤخرًا أن تناول البطيخ المقطع مسبقًا المعروض في المحال التجارية قد يكون ناقلًا لجرثومة السالمونيلا. لذا يجب الحذر عند تناول البطيخ المقطع مسبقًا.

يمكن تجنب هذا التلوث عن طريق اختيار البطيخ بعناية وغسل اليدين وأسطح تقطيع الطعام جيدًا قبل وبعد تقطيع البطيخ. ينصح بتبريد البطيخ المقطع مسبقًا على درجة حرارة 5 مئوية أو أبرد.

يعد تناول البطيخ امنًا ولا يشكل أي خطورة عند تناوله باعتدال لكن تناول البطيخ بكميات كبيرة جدًا مثل شرب كمية كبيرة من عصير البطيخ من الممكن أن يتسبب ببعض الاثار الجانبية، نذكرها على النحو الاتي:

1. مشاكل القلب

يحتوي البطيخ على نسبة عالية من البوتاسيوم الذي يعود على الجسم بفوائد عديدة.

لكن عند شرب عصير البطيخ بكميات كبيرة، يمكن أن يتسبب ذلك في عدم انتظام نبضات القلب أو انخفاض سريع في ضغط الدم.

2. الحساسية

يعاني البعض من ردود فعل تحسسية تجاه البطيخ، وعلى الرغم من ندرة حدوثها، عادةً ما تظهر على شكل عسر هضمي أو غثيان أو قيء.

ينصح عادةً بشرب عصير البطيخ باعتدال، بغض النظر في حالة وجود حالة تحسسية أم لا.

من قبل د. أسيل عبويني - الأربعاء ، 2 ديسمبر 2020