تقويم الأسنان: لماذا، كيف، وكم؟

تقويم الأسنان (Orthodontics)، أحد فروع طب الأسنان، ويهتم بالأساس بالتعامل مع المشاكل المتعلقة بموقع الأسنان والفكين في تجويف الفم

تقويم الأسنان: لماذا، كيف، وكم؟

يعتبر تقويم الأسنان (Orthodontics)، أحد فروع مجال طب الأسنان، ويهتم بالأساس بالتعامل مع المشاكل المتعلقة بموقع الأسنان والفكين في تجويف الفم، الكثافة الزائدة أو التباعد الكبير، الأسنان البارزة للخارج وكذلك صعوبات إغلاق الفم.

بالإمكان أن يتم إجراء تقويم الأسنان في أي جيل، وذلك بخلاف الفكرة التي كانت سائدة، ومفادها أن تقويم الأسنان هو علاج لا يمكن القيام به إلا في مرحلة الطفولة. بل إن السنوات الأخيرة شهدت تحول موضوع تقويم الأسنان لمسألة عصرية وشائعة الانتشار بين البالغين، حيث أن التكنولوجيا المتقدمة، أصبحت تتيح عمليات تقويم أسنان لا تتضمن إلصاق مكعبات على الأسنان، وأصبح هذا العلاج يتم من خلال أقواس شفافة تكاد لا ترى، أو من خلال إلصاق دعامات على الأجزاء الداخلية من الأسنان، لا يمكن مشاهدتها أو ملاحظة وجودها.

هناك أربعة أنواع من العلاجات المستخدمة اليوم:

1. الدعامات العادية: تستخدم لعلاج معظم الحالات. مصنوعة من المعدن.
2. الدعامات الشفافة: تستخدم مثل الدعامات العادية، إلا أنها شفافة، ولذلك فإنها تجميلية.
3. الدعامات الداخلية: يتم إلصاقها على الجهة الداخلية من الأسنان، ولذلك فإنها غير مرئية أبدًا. مزاياها التجميلية واضحة.
4. العلاج بمساعدة الأقواس الشفافة تمامًا: يتم تصنيعها في الولايات المتحدة خصيصًا لكل شخص. ميزتها البارزة هي النظافة والجمالية الكاملة، كما أنه بالإمكان إخراج هذه الأقواس من الفم في أي لحظة.

علينا أن ندرك أن علاج تقويم الأسنان ليس علاجا تجميليا فقط، بل إن هنالك الكثير من الحالات التي تكون فيها ضرورة لتقويم الأسنان، نتيجة لانحراف الفك، كثافة الأسنان، نقص في بزوغ الأسنان أو التناسب غير الملائم بين الفكين، والتي يمكن أن تؤدي إلى أمراض في اللثة وتسوس الأسنان. في هذه الحالات، ليس الحديث عن حاجة تجميلية فقط، إنما عن ضرورة صحية من الدرجة الأولى.

العلاج بحد ذاته ليس خطيرًا، لكن عند إجراء تقويم الأسنان، وخصوصًا عند لصق الحلقات على الأسنان، يجب الحرص على صحة الأسنان وتنظيف الأسنان بشكل صارم للغاية، فإهمال نظافة الأسنان يعرض المريض لمخاطر مثل الإصابة بالتسوس والتهابات اللثة. من المحبذ شراء فرشاة خاصة تسمح بتنظيف الأسنان بين الحلقات والحرص الزائد على تنظيف الأسنان بشكل صحيح.

تختلف تكلفة العلاج من مريض لاخر ومن عيادة إلى أخرى، ويتم تحديدها، عادة، بناء على المعايير التالية:

1. نوع العلاج المطلوب: هل هناك حاجة لدمج العلاج الجراحي بالإضافة إلى تقويم الأسنان؟ هل هو علاج أول في سن مبكرة أو في سن متأخرة، بعد أن تبدلت كل الأسنان اللبنية؟
2. عمق العلاج: هل يتم علاج الأسنان فقط أم الفكين أيضا؟
3. نوع المعدات المستخدمة: هل سيتم إلصاق مكعبات، أم استخدام لويحات؟ هل سيتم استخدام المكعبات الشفافة أم إلصاق الأقواس على الجانب الداخلي من الأسنان؟.
4. مدة العلاج: تختلف من مريض لاخر، ويمكن أن تتفاوت من عدة أشهر إلى 3 سنوات.
5. سمعة العيادة: في الغالب، فإن العيادات ذائعة الصيت بسبب نجاحاتها، تتقاضى مبالغ أكبر مقابل العلاج.

من قبل ويب طب - السبت ، 31 مارس 2012
آخر تعديل - الأربعاء ، 9 أبريل 2014