حقن الكولاجين للمفاصل: دليلك الشامل

يشتهر الكولاجين في مراكز التجميل والعناية بالبشرة، إلا أن أهميته لا تتوقف هنا، فهل سمعت من قبل عن حقن الكولاجين للمفاصل؟

حقن الكولاجين للمفاصل: دليلك الشامل

الكولاجين هو بروتين يصنعه الجسم ويشكل حوالي ثلث البروتينات فيه، ويعد ضروري لصحة المفاصل والجلد وغيره، يأتي اسمه من الكلمة اليونانية (kólla) والتي تعني الغراء.

ويشبه الكولاجين بالغراء، إذ يساعد على تماسك العضلات والعظام والأوتار والأربطة والأعضاء والجلد، ويستخدم في علاج الام المفاصل، هناك عدة أشكال من الكولاجين، مثل: الحبوب والبودرة وكذلك حقن الكولاجين للمفاصل.

حقن الكولاجين للمفاصل 

يتناقص الكولاجين مع التقدم في العمر، ولمحاربة فقدان الكولاجين والوقاية من الام المفاصل العضلية يتم استخدام حقن الكولاجين للمفاصل والتي من المحتمل أن تعالج مجموعة متنوعة من الأمراض، مثل:

وتتمتع حقن الكولاجين للمفاصل بالعديد من المزايا منها ما يأتي:

  • تحتوي على الكولاجين النقي.
  • يحتمل أن تحسن التكوين النسيجي للمفصل وتقلل الألم.
  • تعد حقن الكولاجين للمفاصل الطريقة المفضلة لدى العديد من المتخصصين.

دراسات عن حقن الكولاجين للمفاصل

هناك دراسات محدودة عن حقن الكولاجين للمفاصل، وهي كالاتي:

  • بينت دراسة سريرية تم فيها حقن كولاجين بقري في المفصل للمرضى المصابين بالتهاب المفاصل التنكسي أنه من المحتمل أن تكون حقن الكولاجين للمفاصل امنة وفعالة كعامل مساعد في العلاج.
  • أجريت دراسة على أرنب لديه خلل غضروفي، تم فيها زرع خلايا غضروفية محاطة بجل الكولاجين النوع الثاني ومن ثم حقنها في الغضروف، وتشير النتائج إلى أن جل الكولاجين من النوع الثاني مناسب للحقن في الغضروف الذي يعاني من خلل ويوفر أساس بنائي مفيد أثناء زرع الخلايا الغضروفية.

أنواع الكولاجين

هناك 16 نوعًا مختلفًا من بروتين الكولاجين لكن معظمها من النوع الأول أو الثاني أو الثالث، وكل واحد لديه وظيفة مختلفة، وهذه الأنواع كما الاتي:

  • النوع الأول: يبني الجلد والعظام والأوتار والأربطة
  • النوع الثاني: يساعد على تكوين الغضاريف والأربطة. 
  • النوع الثالث: يساعد على تكوين العضلات والأوعية الدموية.

لعلاج الام المفاصل المصاحبة لالتهاب المفاصل وجراحات المفاصل، وكذلك الام الظهر والام الرقبة يتم استخلاص الحبوب أو البودرة أو عمل حقن الكولاجين للمفاصل من بروتين الكولاجين النوع الثاني أو ما يسمى كولاجين الدجاج.

يعتقد أن كولاجين الدجاج يعمل عن طريق جعل الجسم ينتج مواد تقاوم الألم والتورم وتخفيف الالتهاب، لكن لا توجد أدلة كافية لإثبات ذلك.

ويحتوي كولاجين الدجاج أيضًا على المواد الكيميائية شوندروتن (Chondroitin) والغلوكوزامين (Glucosamine)، والتي قد تساعد في إعادة بناء الغضروف.

حمية الكولاجين

حمية الكولاجين هي خطة غذائية تعتمد على تجنب الكثير من السكريات والكربوهيدرات المكررة والإكثار من استهلاك الأطعمة الغنية بالكولاجين، وقد تشمل الأشكال الأخرى من حمية الكولاجين تناول مكملات الكولاجين.

وتزعم بعض المصادر بأن هذه الحمية تحافظ على الشباب والطاقة والجمال إلا أن هذه الحمية تحتاج المزيد من البحث والتدعيم بالأدلة العلمية.

وتشمل بعض مصادر الكولاجين من الغذاء ما يأتي:

  • دجاج.
  • بياض البيض.
  • الحمضيات.
  • التوت.
  • الثوم.
  • الخضار الورقية.
  • الكاجو.
  • الطماطم.

من المهم الإشارة إلى أن دراسات صغيرة ومحدودة أظهرت فوائد استهلاك الكولاجين، فمن غير الواضح ما إذا كانت هذه الفوائد ستحدث أيضًا عن طريق استهلاك أي نوع من البروتين الغذائي واتباع الحميات.

ومن المعروف أن الكولاجين لا يتم امتصاصه كما هو، إنما يتكسر ويتحول إلى أحماض أمينية، لذا فمن غير المضمون أن أخذ الكولاجين قد ينتج كولاجين جديد.

من قبل د. دانا الريموني - الجمعة ، 2 أكتوبر 2020
آخر تعديل - الثلاثاء ، 28 سبتمبر 2021