داء السكري وصحة قلبك

الأشخاص الذين يعانون من داء السكري أكثر عرضة للإصابة بمرض شريان القلب التاجي من غيرهم. كيف يمكن حماية قلب مريض السكري؟

داء السكري وصحة قلبك

حالات الوفاة من مرض الشريان القلبي التاجي في إنجلترا أعلى بما يصل إلى خمس مرات عند من يعانون من داء السكري مقارنة بمن لا يعانون منه.

حالات مرض الشريان القلبي التاجي مرتفعة بشكل خاص في مجتمع المملكة المتحدة في جنوب اسيا، حيث يكون مرض السكري أعلى بخمس مرات من المعدل.

هناك الكثير مما يمكن لمن يعانون مرض السكري القيام به لحماية أنفسهم من مرض الشريان التاجي.

تقول كاثرين جريتهيد من أبحاث القلب بالمملكة المتحدة ’’يمكن أن يقلل أسلوب الحياة الصحي من خطر الاصابة بالمرض إلى حد كبير‘‘.

يحدث مرض السكري عندما يكون مستوى السكر في الدم مرتفعاً جداً لأن جسمك غير قادر على استخدامه كما ينبغي. يمكن أن تؤدي مستويات الجلوكوز  العالية في الدم إلى تراكم الترسبات الدهنية في الشرايين حول القلب. و يزيد مرض السكري  من سوء الاثار الضارة للتدخين ، وارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكولسترول في الدم على القلب. وسيحسب طبيبك خطر إصابتك بمرض الشريان القلبي التاجي وقد يصف لك الأدوية لتقليل هذا الخطر. إلا أن الدواء وحده لن يمنع مرض الشريان التاجي. فالعوامل التي عرضتك لخطر مرض الشريان القلبي التاجي يجب التحكم بها من خلال اتباع مجموعة من العلاجات الطبيية ونمط حياة صحي.

ممارسة النشاط

الخمول البدني يجعل مرضى السكري يعرضك لخطر أمراض الشرايين القلبية  التاجية. وينبغي أن يحاول البالغون ممارسة 150 دقيقة من النشاط الهوائي المعتدل كل أسبوع. إذا كنت بدأت للتو، زد وتيرة نشاطك تدريجياً.

تقول جريتهيد ’’يجب أن يشعرك النشاط بالدفء وبالتنفس المتلاحق، ولكنك تكون لا تزال قادراً على إجراء محادثة‘‘. الرياضة المعتدلة والإيقاعية، مثل المشي السريع وركوب الدراجات أو السباحة هي مستوى شدة التمرين التي ستفيد قلبك وداء السكري. ستفيد ممارسة التمارين الرياضية بانتظام صحتك العامة، وقد تساعدك على تقليل كمية الأقراص أو الأنسولين التي تحتاج أن تتناولها.

قبل ممارسة التمارين، توصي جريتهيد الأشخاص الذين يعانون من داء السكري بالحصول على المشورة من ممرضة السكري أو الطبيب. وتقول’’سيكون للمصابين بداء السكري متطلبات مختلفة‘‘. ’’قد  يتناول بعضهم  الدواء، بينما يتبع البعض الاخر نظام غذائي خاص.‘‘ ’’السبيل للقيام بذلك هي إدخال النشاط في الحياة اليومية والتأكد من أنها شيء تستمتع به.‘‘

الترسبات الدهنية

تقول جريتهيد ’’من شأن أسلوب الحياة النشط واتباع نظام غذائي صحي أن يساعدا في الحد من تراكم الترسبات الدهنية في شرايينك‘‘.

اتبع نظام غذائي صحي منخفض الدهون المشبعة، التي تكون في اللحوم الدهنية، والكعك، ومنتجات الألبان والسمن وجوز الهند وزيت النخيل، حيث يساعد ذلك على تحقيق مستوى كولسترول صحي. 

وهذا يعني أيضاً تقليل المخبوزات والمقرمشات والبسكويت وبدائل صحية كثيرة أخرى مثل الخضراوات والفاكهة. جرب تناول خمس حصص من الفاكهة والخضراوات يومياً. يمكن أن تكون طازجة او مجمدة أو معلبة.

استخدم زيت الزيتون أو زيت بذور اللفت في الطهي بدلاً من زيت جوز الهند أو زيت النخيل.

قد يساعدك تناول الاسماك الزيتية مثل السردين أو الماكريل أو السالمون مرتين أسبوعياً على تقليل الترسبات الدهنية في شرايينك.

التدخين

التدخين سبب رئيسي لمرض الشريان القلبي التاجي. إذا كنت مصاباً بمرض السكري أيضاً، فإن الضرر الذي يلحق بالشرايين يزداد.

تقول جريتهيد ’’التدخين هو أحد عوامل الخطر في حد ذاته‘‘. ’’إذا كنت مصاباً بمرض السكري وتدخن، فأنت لا تضيف خطراً أخر فقط، بل تضاعف أيضا المخاطر الكلية للإصابة بأمراض القلب.‘‘

الى قسم الإقلاع عن التدخين.

ضغط الدم

إذا كنت تعاني  من مرض السكري، فإن هدفك هو أن تكون قراءة ضغط دمك 130/80 مم زئبق أو أقل.

ويمكن تحقيق ذلك من خلال إدارة الوزن والنشاط البدني وتقليل الكحول والملح. معظم الناس يحتاجون إلى تناول الأدوية أيضاً.

إذا كنت بديناً، سيساعد فقدان الوزن على خفض ضغط دمك، وخفض مستويات الكولسترول ويساعدك في السيطرة على مرض السكري.

من قبل ويب طب - الخميس,22أكتوبر2015
آخر تعديل - الأربعاء,13أبريل2016