زيت بذور القطن: دليلك الشامل لتتعرف عليه

زيت بذور القطن هو أحد أنواع الزيوت الطبيعية التي قد يكون لها فوائد عديدة للصحة، فما هي فوائد زيت بذور القطن؟ أهم المعلومات تجدوها في المقال.

زيت بذور القطن: دليلك الشامل لتتعرف عليه

فلنتعرف في ما يأتي على زيت بذور القطن وأهم المعلومات والتفاصيل المتعلقة به:

ما هو زيت بذور القطن؟

زيت بذور القطن هو زيت يتم استخراجه عادةً من بذور نبتة القطن تمامًا كما يوحي الاسم، حيث يتم التخلص من القشرة الخارجية للبذور، ثم يتم استخراج الزيت عبر معالجة البذور بالضغط.

لزيت بذور القطن عدة أنواع، ولكل منها خصائص مختلفة، فعلى سبيل المثال:

  • تحتوي بعض أنواع زيت بذور القطن على نسبة قليلة من الدهون المتحولة، وتستخدم هذه الأنواع عادةً لأغراض الطهي أو كوقود عضوي.
  • تحتوي بعض الأنواع غير المعالجة من زيت بذور القطن على نسب عالية من الدهون غير المشبعة.
  • تحتوي بعض أنواع زيت بذور القطن التي تمت معالجتها بالهيدروجين على نسب عالية من الدهون المتحولة.

لذا فمن الضروري قبل شراء زيت بذور القطن الانتباه إلى معلومات التصنيع ونسب الدهون فيه ونوعها.

العناصر الغذائية لزيت بذور القطن

يتوفر زيت بذور القطن بأنواع مختلفة ومتنوعة، وقد تختلف نسب العناصر الغذائية بعض الشيء من نوع لآخر، لكنها جميعها تحتوي على العناصر الآتية: 

  • الفيتامينات، مثل: فيتامين هـ، وفيتامين ك.
  • المعادن الصحية، مثل: الكالسيوم، والمغنيسيوم.
  • مضادات الأكسدة.

كما يحتوي زيت بذور القطن على عدة أنواع مختلفة من الدهون، مثل:

  • الدهون المشبعة (Saturated fat): وهي دهون غير صحية غالبًا ما يتم ربطها بأمراض القلب والشرايين، وتحتوي كل ملعقة من زيت بذور القطن على ما يقارب 4 غرام من هذه الدهون.
  • الدهون غير المشبعة (Polyunsaturated fat): وهي دهون تعد صحية، وتحتوي كل ملعقة من زيت بذور القطن على ما يقارب 7 غرام من هذه الدهون.
  • الدهون الأحادية غير المشبعة (Monounsaturated fat): وهي دهون نباتية المصدر يعتقد أنها قد تساعد على رفع مستويات الكولسترول الجيد في الجسم، ويحتوي زيت بذور القطن على كمية قليلة منها فقط.

فوائد زيت بذور القطن 

إليك قائمة بأهم الفوائد المحتملة لزيت بذور القطن:

1. تحسين صحة القلب والشرايين 

وُجد أن اتباع حمية غذائية يتم استخدام زيت بذور القطن فيها بطرق مختلفة قد يساعد على خفض مستويات الكولسترول السيء في الجسم مقابل رفع مستويات الكولسترول الجيد.

قد يكون السبب في ذلك احتواء زيت بذور القطن على:

  •  أحماض أوميغا 3.
  • أحماض أوميغا 6.
  • نوع خاص من الأحماض الدهنية قد لا تتواجد في الزيوت الأخرى التي من الممكن استخدامها للطهي، مثل زيت الزيتون، لذا فإن تناول الطعام المطهي بزيت القطن قد يساعد على خفض فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين.

2. المساهمة في الوقاية من الإصابة بالسرطان

يحتوي زيت بذور القطن على مادة الجوسيبول (Gossypol)، وهو نوع خاص من السموم النباتية، والذي وُجد أنه قد يساعد على خفض فرص الإصابة بسرطان البروستاتا.

3. تخفيف الالتهابات

يحتوي زيت بذور القطن على بعض الدهون الصحية التي قد تساعد على تخفيف حدة الالتهابات المختلفة في الجسم ومقاومتها، لذا فإن اتباع حمية غذائية يتم فيها استخدام زيت بذور القطن أو تطبيق زيت بذور القطن موضعيًا على الجلد قد يساعد على تخفيف حدة الأعراض المرافقة لبعض الأمراض مثل:

4. تحسين صحة ومظهر البشرة 

بسبب احتواء زيت بذور القطن على نسبة جيدة من فيتامين هـ وبعض مضادات الأكسدة، فإن تطبيقه موضعيًا على البشرة قد يساعد على:

  • ترطيب البشرة الجافة.
  • مقاومة علامات تقدم سن البشرة، مثل: التجاعيد.
  • مقاومة التصبغات الجلدية والندوب.

أضرار زيت بذور القطن

قد يتسبب زيت بذور القطن ببعض الأضرار، إليك قائمة بأهمها:

  • حساسية غذائية، وقد تُسبب ظهور أعراض مثل: الطفح الجلدي، وتورم في الفم أو الحلق، وصعوبات في التنفس، وغثيان، وتقيؤ.
  • خفض مستويات الخصوبة عند الرجال.
  • مشكلات صحية في القلب والشرايين، وذلك في حال تناول كميات كبيرة منه فالفائدة تنعكس إلى ضرر.
  • إدخال بعض السموم إلى الجسم، إذ أن محاصيل القطن قد يتم تعريضها لكميات كبيرة من المبيدات الحشرية.
من قبل رهام دعباس - الأحد 26 تموز 2020
آخر تعديل - الثلاثاء 8 حزيران 2021