كل ما يهمك معرفته عن شرب البروتين قبل النوم

يُعد مخفوق البروتين أحد أهم المكملات الغذائية التي يستخدمها الرياضيون، ولكن هل هناك أي فوائد لشرب البروتين قبل النوم؟ وما هي أضراره؟ كل هذا وأكثر سنتعرف عليه في المقال الآتي.

كل ما يهمك معرفته عن شرب البروتين قبل النوم

لطالما تم اعتماد شرب البروتين كخطوة تتم بعد الانتهاء من أداء التمارين الرياضية، ولكن قد يقدم شرب البروتين قبل النوم عددًا من الفوائد الإضافية المحتملة والتي سنتعرف عليها في هذا المقال:

شرب البروتين قبل النوم: الفوائد

هناك عدد من الفوائد المحتملة التي يمكن لشرب البروتين قبل النوم أن يقدمها للجسم، مثل:

1. يساعد في خسارة الوزن

من فوائد شرب البروتين قبل النوم بكميات معتدلة هو المساعدة في خسارة الوزن؛ إذ أن شرب البروتين ليلًا يرفع من مستوى عملية الأيض في الصباح الباكر، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة سرعة حرق السعرات الحرارية .

كما أن شرب البروتين قبل النوم كبديل للوجبات الأخرى ليلًا قد يعمل على تعزيز الشعور بالشبع لمدة أطول، مما يمنع من الإفراط في تناول وجبة العشاء أو الأطعمة الأخرى التي من شأنها أن تسبب زيادة في الوزن.

2. يساهم في بناء العضلات

عادةً ما يدخل الجسم في وضعية عملية تكسير بروتين العضلات عند النوم، ولكن شرب البروتين قبل النوم يسبب تحول الجسم من وضعية الدخول في عملية تكسير البروتين إلى وضعية الدخول في عملية بناء بروتين العضلات طيلة فترة النوم ليلًا.

لذلك فإن شرب البروتين قبل النوم يساهم في بناء العضلات، والمحافظة عليها من خسارة الكتلة العضلية خاصةً عند كبار السن، إذ أن الكتلة العضلية تبدأ بالتناقص مع التقدم بالسن بالرغم من عدم القيام بالتمارين الرياضية بشكل منتظم.  

3. يعزز الأداء الرياضي 

من فوائد شرب البروتين قبل النوم هو تعزيز الأداء الرياضي لدى الأشخاص الرياضيين؛ إذ أنه ينظم عمليات الأيض الخاصة بالبروتينات العضلية، مما يزيد من قوة العضلات خلال أداء تمارين المقاومة

كما يساعد شرب البروتين على زيادة قوة التحمل والقدرة على القيام بالتمارين الرياضية لمدة أطول، ويعمل على حث العضلات على التأقلم مع القيام بالتمارين الرياضية بشكل أفضل. 

شرب البروتين قبل النوم: الأضرار

بعد التعرف على بعض الفوائد الناتجة عن شرب البروتين قبل النوم، علينا التعرف على بعض الأضرار المحتملة لشرب البروتين قبل النوم، مثل: 

1. يؤثر على جودة النوم 

من الممكن أن يؤثر استهلاك البروتين ليلًا على جودة النوم؛ إذ أن السكريات البسيطة الموجودة في مخفوق البروتين تسبب اندفاعًا مفاجئًا في كمية الطاقة، مما يسبب الأرق وعدم القدرة على الحصول على نوم هادئ.

2. زيادة الوزن 

أحد أضرار شرب البروتين قبل النوم بكميات كبيرة هو زيادة الوزن؛ لاحتواء مخفوق البروتين على كمية عالية من السعرات الحرارية، واحتواء الحليب على سكر اللاكتوز. 

3. الإصابة ببعض الأمراض 

قد يزيد استهلاك البروتينات بشكل كبير خطر الإصابة ببعض الأمراض، مثل:  

شرب البروتين قبل النوم: اختيار البروتين الأفضل

هناك 3 أنواع رئيسية تستخدم في صنع مخفوق البروتين، وللحصول على الفوائد القصوى من شرب البروتين قبل النوم، وتجنب العديد من الأضرار المحتملة، يجب أن يتم اختيار النوع الأفضل من البروتين لصنع مخفوق البروتين.

ومن أنواع البروتينات التي يتم استهلاكها في صنع مخفوق البروتين نذكر: 

1. بروتين الكاسين

يعد بروتين الكاسين هو البروتين الأفضل للاستهلاك ما قبل النوم؛ حيث يتم هضمه بشكل بطيء ويعمل على إطلاق الأحماض الأمينية إلى الخلايا بشكل تدريجي يدوم طوال الليل.

2. بروتين مصل الحليب

إن بروتين مصل الحليب هو النوع الأفضل من البروتينات لصنع مخفوق الحليب بعد التمارين الرياضية، إذ أنه يتم هضمه بشكل سريع الأمر الذي يرفع من سرعة بناء بروتينات العضلات لفترة أقل. 

3. بروتين الصويا

يتم امتصاص بروتين الصويا بشكل أبطأ من بروتين مصل الحليب؛ لذلك فهو يعد الخيار الثاني الأفضل بعد بروتين الكاسين لصنع مخفوق البروتين الخاص بما قبل النوم.

من قبل د. جود شحالتوغ - الخميس ، 15 يوليو 2021
آخر تعديل - الخميس ، 15 يوليو 2021