طرق تفتيت حصى الكلى

في بعض الحالات، لا تتسبب حصوات الكلى في أعراض، وفي أحيان أخرى، يمكن أن تؤدي إلى الشعور بألم شديد بالإضافة إلى أعراض أخرى. إليك طرق تفتيت حصى الكلى.

طرق تفتيت حصى الكلى

تتسبب حصوات الكلى في الشعور بالام شديدة مع تفاقم الحالة، كما يمكن أن تصاحبها بعض الأعراض الأخرى مثل الغثيان والقيء وألم أثناء التبول، وقد يظهر الدم في البول.

ولعلاج هذه المشكلة يقوم الطبيب بتفتيت حصى الكلى لتصبح أجزاء صغيرة يسهل التخلص منها.

فيما يلي أبرز طرق تفتيت حصى الكلى.

1- تفتيت حصى الكلى بالموجات التصادمية (Shock wave lithotripsy- SWL) 

يعتبر تفتيت حصى الكلى بالموجات التصادمية من الطرق الأكثر شيوعًا، وتعمل هذه الطريقة بشكل أفضل مع الأحجار الصغيرة أو المتوسطة، وهي طريقة غير جراحية، أي لا تحتاج لإجراء أي جروح في الجلد لتفتيت الحصوات.

وفي هذا الإجراء، يعطى المريض مسكنًا خفيفًا للألم، ويستلقي على طاولة، ويستخدم الطبيب الأشعة السينية أو الموجات فوق الصوتية لتحديد موقع الحصوات في الكلية بشكل دقيق. وبعد ذلك، يتم تصويب موجات صدمة عالية الطاقة في الكلية من الخارج، وتمر هذه الموجات عبر البشرة لتقوم بتفتيت الحجر إلى قطع صغيرة.

قد يضع الطبيب أنبوبًا يسمى الدعامة في الحالب، والتي تساعد على تفتيت الحجارة.

يستغرق هذا الإجراء حوالي ساعة، وفي أغلب الحالات، يعود المريض إلى المنزل في نفس اليوم.

ويجب على المريض شرب الكثير من الماء بعد هذا الإجراء لطرد الحصوات عن طريق البول، وقد يضطر المريض للتبول عن طريق مصفاة لالتقاط قطع من الحصوات والتمكن من اختبارها.

يمكن أن يحتاج المريض لإعادة الإجراء مرة أخرى في حالة عدم نجاحه في تفتيت الحصوات.

2- تفتيت حصى الكلى بالمنظار

يتضمن هذا الإجراء استخدام منظار داخلي لتفتيت الحصوات، وهو عبارة عن أنبوب مرن مزود بضوء وكاميرا ليساعد الطبيب على الرؤية في الداخل.

يتمكن الطبيب من رؤية الحصوات باستخدام المنظار، ويستخدم الليزر في تكسير هذه الحصوات، وتستغرق العملية حوالي 30 دقيقة، ويمكن لأغلب الحالات العودة إلى المنزل في نفس اليوم.

ويجب أن تمر قطع الحصوات المفتتة بسهولة عبر البول في الأيام والأسابيع التي تلي هذا الإجراء، ويمكن أيضًا إخراج الحصى عبر الجراحة إن كان تفتيتها صعبًا.

3- تفتيت حصى الكلى بوصفات طبيعية

يمكن أن تساعد بعض الطرق الطبيعية في تفتيت حصى الكلى، وتشمل:

خل التفاح

يحتوي خل التفاح على حمض الأسيتيك الذي يساعد على إذابة حصى الكلى، كما يمكن أن يساعد خل التفاح في تخفيف الألم الناجم عن الحصوات.

وللحصول على فوائد خل التفاح في تفتيت حصوات الكلى، يتم إضافة ملعقتين كبيرتين من خل التفاح إلى كوب ماء، وشرب هذا المزيج على مدار اليوم.

ولا يجب تناول أكثر من كوب واحد من هذا المزيج يوميًا، حيث يمكن أن يسبب مخاطر صحية عديدة مثل انخفاض مستويات البوتاسيوم وهشاشة العظام، ويمكن إضافة خل التفاح إلى السلطات المختلفة.

كما يجب على مريض السكري مراقبة مستويات السكر في الدم عند تناوله لهذا المزيج.

ينصح بتجنب تناول هذا المزيج في حالة تناول الأنسولين أو الأدوية المدرة للبول أو دواء دواء ديجوكسين لعلاج لعلاج فشل القلب الاحتقاني. 

عصير الليمون

يمكن استخدام عصير الليمون في تفتيت حصى الكلى وذلك بعد إضافته إلى الماء، حيث يحتوي الليمون على سترات، وهي مادة كيميائية تمنع تكون حصوات الكالسيوم، كما يمكن أن تقوم هذه المادة بتفتيت الحصوات الصغيرة، مما يساعد على مرورها بسهولة.

يمكن الحصول على نتيجة جيدة بتناول القليل من عصير الليمون، وقد تكون هناك حاجة إلى تناول قدر كبير منه للحصول على نتيجة أفضل. 

عصير الريحان

أيضًا يحتوي عصير الريحان على حمض الأسيتيك، والذي يمكن أن يساعد على تفتيت حصوات الكلى وتقليل الألم.

كما أن عصير الريحان غني بمضادات الأكسدة التي تعزز صحة الكلى.

يمكن صنع شاي بواسطة أوراق الريحان وتناولها على مدار اليوم، كما يمكن عصري الريحان وتناوله للحصول على فوائده.

ولكن ينصح بتجنب تناول عصير الريحان لأكثر من 6 أسابيع متتالية لتفادي الأضرار التالية:

  • انخفاض سكر الدم.

  • انخفاض ضغط الدم.

  • زيادة النزيف.

من قبل ياسمين ياسين - الخميس ، 28 مايو 2020