طرق كبح الشهية ليلاً

كثير من الأشخاص يكثرون من تناول الطعام في فترة الليل، نتيجة زيادة الشعور بالجوع خلال هذه الفترة من اليوم، ولهذا الجوع مجموعة من الأسباب، كما أن هناك طرق لتقليل هذا الجوع.

طرق كبح الشهية ليلاً

أثبتت العديد من الدراسات أن تناول الطعام بعد الساعة الثامنة مساء يزيد من صعوبة حرق الدهون وفقدان الوزن الزائد، حيث أن تناول الطعام في وقت متأخر يؤثر في طريقة عمل الجسم ويؤدي إلى تراكم الدهون.

وفي المقابل، يشعر كثير من الناس بالجوع ليلاً حتى أن البعض يستيقظون من النوم ليلاً لتناول الطعام، فما هي أسباب الجوع الليلي وكيف يمكن التغلب على هذا الشعور؟

أسباب الشعور بالجوع ليلاً

يحدث الشعور بالجوع الليلي نتيجة لبعض الأسباب وتشمل:

  • عملية الهضم: حيث أن هضم الطعام يحتاج إلى المزيد من الطاقة، وبالتالي يزداد الشعور بالتعب والإجهاد، ويحتاج الجسم إلى تناول الطعام حتى يستطيع النوم جيداً.
  • الهروب بتناول الطعام: نتيجة الضغوط التي يمر بها الأشخاص على مدار اليوم في العمل والمواقف المختلفة التي يواجهها، فإنه يلجأ لتناول الطعام كسبيل لتخفيف القلق والتوتر الذي يشعر به.
  • عدم تناول الطعام نهاراً: كثير من الأشخاص لا يتناولوا الوجبات الأساسية في الثلثين الأولين من اليوم "وجبة الإفطار ووجبة الغداء"، بسبب إنشغالهم بالعمل أو عدم الشعور بالجوع، ويأتي الليل ليزداد الشعور فيه بالجوع وبالتالي تناول المزيد من الطعام.
  • الشعور بالمتعة: فهذا السبب نفسي، حيث أن بعض الأشخاص إعتادوا على تناول الطعام ليلة أما التلفاز، ويرتبط هنا تناول الطعام بالسعادة والمتعة.
  • الشعور بالأرق: فعندما يشعر شخص بالأرق، لا يجد أمامه ليلاً سوى فتح الثلاجة وتناول أي أطعمة يجدها أمامه.

أضرار تناول الطعام ليلاً

في حالة تناول أطعمة خفيفة ليلاً فلا يشكل هذا خطورة على الجسم، ولكن إذا كانت الأطعمة دسمة وممتلئة بالدهون، فسوف يؤدي هذا إلى بعد الاثار السلبية، وهي:

  • زيادة الوزن: حيث أن الحرق ليلاً لن يكون بالمعدل النهاري، ويزداد فرص تخزين الطعام بالجسم، وبالتالي تراكم الدهون.
  • الشعور بالإكتئاب: قد يشعر الشخص بالمتعة مؤقتاً من تناول الطعام ليلاً، ولكن إذا زاد وزنه وأصبحت حركته بطيئة، فسوف يصاب بالإكتئاب مع مرور الوقت.
  • إضطراب الهرمونات: لأن تناول الطعام بشراهة ليلاً سوف يغير من النظام الطبيعي الذي يقوم به الجسم ليلاً، فيحدث إضطرابات وتغيرات في الهرمونات.

طرق التغلب على الجوع الليلي

ولتقليل الشعور بالجوع الليلي، هناك بعض الطرق التي يجب إتباعها، وتتمثل في:

  1. توفر الأطعمة الصحية

والتي تتسم بالسعرات الحرارية القليلة، وفي نفس الوقت تكون خفيفة على المعدة ليلاً ومشبعة، وأبرزها:

  • الفواكه: وخاصةً التي تحتوي على الألياف التي تساعد في سد الشهية، مثل التفاح، الموز، والبرتقال.
  • الزبادي: من الأكلات الخفيفة التي يمكن تناولها ليلاً كما أنه يساعد في عملية الهضم بصورة أفضل، ويمكن إضافة ملعقة من العسل الأبيض إليه أو قطع من الفواكه لمزيد من الفائدة والمذاق الشهي.
  • السلطة: ويفضل توفر طبق من السلطة الملونة في الثلاجة حتى إذا شعرنا بالجوع ليلاً نقوم بتناولها، لما لها من قيمة غذائية كبيرة كما أنها لا تحتوي سعرات حرارية كثيرة.
  1. تناول الوجبات الثلاثة

فلا يجب التخلي عن أي وجبة من الوجبات الثلاثة الأساسية، والتي تحتوي على كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم على مدار اليوم، وبالتالي يقل الشعور بالجوع ليلاً.

  1. شرب الماء

فعندما نشعر بالجوع ليلاً، يفضل شرب الماء أولاً، لأنه يمكن أن يكون السبب هو العطش وليس الجوع، وبعد شرب الماء قد يتلاشى الشعور بالجوع.

  1. النوم المنتظم

من الأمور التي تؤدي إلى الشعور بالجوع هو إضطرابات النوم والأرق، ولكن إذا إعتدنا على النوم جيداً وأخذ القسط الكاف من الراحة، فلن نضطر للإستيقاظ مساء وتناول الطعام.

كما ينصح بتجنب شرب المنبهات ليلاً لأنها تؤدي إلى الأرق وعدم القدرة على النوم جيداً في فترة الليل.

  1. ممارسة الأنشطة

والتي تجعل الفرد منشغلاً ولا يفكر في تناول الطعام، حيث أن وقت الفراغ الطويل دون الإستفادة به يؤدي إلى التوهم بالشعور بالجوع، أما إذا كان لدينا ما يشغلنا في فترة الليل فلن نلجأ إلى تناول الطعام.

ومن الأنشطة المفضلة ليلاً قراءة كتاب مفيد أو ممارسة بعض الرياضة أو الإستماع إلى الموسيقى المفضلة.

وإذا إستمر الشعور بالجوع الليلي مع تطبيق هذه الطرق، فيمكن اللجوء إلى أخصائي التغذية الذي سيساعدك في التغلب على الأمر بعد معرفة الأسباب التي تجعلك تشعر بالجوع في الليل.

من قبل ياسمين ياسين - الاثنين ، 14 مايو 2018
آخر تعديل - الأربعاء ، 12 سبتمبر 2018