ما هي طريقة استخدام حبوب الزنك؟

لعنصر الزنك فوائد عديدة لجسم الإنسان، ولكن ما طريقة استخدام حبوب الزنك؟ وما الجرعات اليومية الموصى بها؟

ما هي طريقة استخدام حبوب الزنك؟

فوائد حبوب الزنك عديدة ومختلفة، إذ تستخدم حبوب الزنك في حالات نقص الزنك وفي حالات طبية عديدة، ولكن ما هي طريقة استخدام حبوب الزنك؟ وما دواعي استخدامها؟

طريقة استخدام حبوب الزنك

يتساءل العديد من الأشخاص عن طريقة استخدام حبوب الزنك، والإجابة هي أنه ينصح بتناول حبوب الزنك قبل ساعة واحدة على الأقل من تناول الطعام أو بعد ساعتين من تناول الطعام. 

وفي حال حدوث ألم أو اضطراب في المعدة عند تناول حبوب الزنك ننصحك باستشارة الطبيب، فقد يقترح عليك الطبيب تناول حبوب الزنك مع وجبة الطعام. 

الجرعات اليومية الموصى بها من حبوب الزنك 

بعد معرفتنا طريقة استخدام حبوب الزنك، من المهم معرفة الجرعات الموصى بها من حبوب الزنك

1. الجرعة اليومية الموصى بها من حبوب الزنك يوميًا للبالغين

 ينصح بتناول 15 - 30 ملليغرام يوميًا من عنصر الزنك من قبل البالغين، قد يوصي الطبيب باستخدام جرعات أكبر من الزنك لعلاج حالات معينة، مثل: حب الشباب، والإسهال، والتهابات الجهاز التنفسي.

ينصح بعدم تجاوز 40 ملليغرام من الزنك في اليوم إلا تحت إشراف طبي، وذلك لتجنب الاثار الجانبية للإفراط في تناول حبوب الزنك.

2. الجرعة اليومية الموصى بها من حبوب الزنك يوميًا للأطفال 

الحد الأعلى من الزنك الموصى به للأطفال الرضع دون عمر 6 شهور هي 4 ملليغرام من الزنك، أما الأطفال الأكبر عمرًا، تتراوح الجرعة اليومية الموصى بها ما بين 5 - 10 ملليغرام من الزنك، ينصح باستشارة الطبيب قبل البدء بتناول الزنك.

ومن المهم التنويه بأن مقدار الزنك المسموح بتناوله يوميًا يعتمد على نوع حبوب الزنك، حيث يحتوي كل مكمل على كمية مختلفة من عنصر الزنك، فمثلًا تحتوي كبريتات الزنك على 23% من عنصر الزنك، لذلك كل 220 ملليغرام من كبريتات الزنك تحتوي على 50 ملليغرام من الزنك.

دواعي استخدام حبوب الزنك

للزنك فوائد واستخدامات عديدة، فيما يأتي بعض دواعي استخدام حبوب الزنك:

  • علاج نقص الزنك الذي قد يحدث عند الأشخاص المصابين بالإسهال الشديد أو تليف الكبد أو إدمان الكحول أو بعد الخضوع لجراحات كبرى.
  • الحفاظ على صحة جهاز المناعة، فقد يسبب انخفاض مستوى الزنك في زيادة خطر الإصابة بالعدوى، مثل الإصابة بالالتهاب الرئوي.
  • علاج الإسهال عند الأطفال الرضع.
  • تحسين صحة الجلد وتسريع التئام الجروح.
  • الحفاظ على صحة شبكية العين وتأخير تطور أمراض العين، مثل مرض التنكس البقعي (Age-related Macular Degeneration).
  • تحسين الصحة الجنسية، حيث يسبب نقص الزنك حدوث مشكلات في الصحة الجنسية عند الذكور.
  • علاج حب الشباب.
  • الوقاية من هشاشة العظام.
  • تعزيز الوظائف الإدراكية مثل التعلم وتحسين الذاكرة.

الأعراض الجانبية لحبوب الزنك

قد يلاحظ بعض الأشخاص ظهور بعض الأعراض الجانبية عند تناول حبوب الزنك، مثل:

  1. عسر الهضم.
  2. إسهال.
  3. صداع.
  4. غثيان.
  5. تقيؤ.

وقد ينتج من تناول حبوب الزنك لفترات طويلة وبجرعات عالية حدوث نقص في النحاس، وقد يسبب نقص النحاس مشكلات عصبية، مثل: تنميل، وضعف الأطراف.

أضرار الإفراط في تناول حبوب الزنك

رغم فوائد الزنك العديدة، إلا أن عدم اتباع التوصيات المتعلقة بطريقة استخدام حبوب الزنك من حيث الجرعات، أي تناول جرعات عالية من الزنك قد يسبب أضرارًا عديدة لجسم الإنسان، مثل:

  • استفراغ وغثيان وإسهال وألم في البطن.
  • فقدان الشهية.
  • صداع.
  • انخفاض مستويات النحاس.
  • انخفاض مستويات الكولسترول الجيد.
  • حدوث مشكلات في الجهاز البولي التناسلي.
  • حدوث ضعف في جهاز المناعة. 
من قبل د. شهد نجار - الأربعاء ، 22 سبتمبر 2021