علاج البهاق بالليز

يعد البهاق من الأمراض المناعية الغير معروفة السبب، تعرف في هذا المقال على علاج البهاق بالليزر وما هي فرص النجاح.

علاج البهاق بالليز

يعتبر البهاق مرض مناعي يصيب 0.5-2.0% من الأشخاص حول العالم، يتميز هذا المرض بنقص صبغة الجلد في بعض مناطق جسم الإنسان نتيجة نقص في عدد الخلايا الصبغية التي تفرز صبغة الميلانين

السبب وراء الإصابة بمرض البهاق غير معروف إلى هذا اليوم مثل الأمراض المناعية الأخرى. يكمن التحدي في كيفية علاج مرض البهاق، إذ يعتمد العلاج بشكل أساسي على نوع البهاق وأماكن تواجده في الجسم.

علاج البهاق بالليزر

يعد علاج البهاق بالليزر من أنواع العلاجات الشائعة مؤخرًا، إذ يعتمد هذا النوع من العلاج على تسليط ضوء من الليزر موجه نحو بقع البهاق المستقرة في مكانها، والقليلة في عددها. 

يعتبر تسليط ضوء الليزر حل فعال وامن لعلاج البهاق. يحتاج علاج البهاق بالليزر جلسات مطولة بمقدار جلسة مرتين أسبوعيًا، وعدد كلي من الجلسات بمعدل 24-48 جلسة، كما يعد أحد أنواع العلاجات باهظة الثمن.

كيف يعمل الليزر على علاج البهاق؟

يركز الطبيب المختص بالأمراض الجلدية في علاجه للمرض على إسقاط ضوء الليزر وهو عبارة عن أشعة فوق البنفسجية على بقع البهاق بشكل مباشر، بحيث يعمل ذلك على تحفيز إفراز صبغة الميلانين في هذه المواضع، ليعود لون الجلد إلى ما كان عليه.

لحسن الحظ، تعد عملية العلاج بالليزر خالية من الألم، وتستمر مدة الجلسة لأقل من نصف ساعة، ويمكن العودة للقيام بالنشاطات اليومية فور الانتهاء الجلسة.

حقائق ومعلومات عن علاج البهاق بالليزر

إليك أهم المعلومات حول علاج البهاق بالليزر: 

  • يتم استخدام الضوء لإعادة اللون المفقود من الجلد.
  • من الممكن أن يجلس المريض في صندوق ضوئي ليتم تسليط الضوء، وذلك في حالة انتشار بقع البهاق في عدة مناطق.
  • يتم تسليط ضوء الليزر موضعيًا لعلاج مناطق البهاق الصغيرة.
  • يعمل الليزر على علاج بقع الوجه بشكل فعال، وبشكل أقل فعالية على بقع اليدين والقدمين.
  • من الممكن اختفاء نتائج العلاج، بحيث تظهر بعض الدراسات أن النتائج تختفي لدى 44% من الأشخاص عند مرور سنة كاملة فور التوقف عن العلاج. ودراسات أخرى أظهرت أن اللون يعود للاختفاء لدى 86% من الأشخاص بعد مرور أربعة سنوات فور توقفهم عن العلاج.
  • يتطلب من المريض الالتزام والانتظام بمواعيد الجلسات للاستفادة من العلاج.
  • من الممكن دمج العلاج بالليزر مع وضع المستحضرات التي تحتوي على الكورتيزون للحصول على نتائج أفضل.

الاثار الجانبية لعلاج البهاق بالليزر

هناك عدة أعراض جانبية من الممكن التعرض لها خلال علاج البهاق بالليزر، ولكن معظم هذه الأعراض تعتبر عرضية وقابلة للعلاج، إذ لا وجود لأي أعراض جانبية بالغة الخطورة مرتبطة بالعلاج بالليزر. إليك أهم الأعراض الجانبية:

  • احمرار الجلد.
  • حروق الجلد.
  • فقاعات تظهر على الجلد.
  • حكة.
  • فرط في التصبغ، بحيث يصبح لون البشرة داكنًا مقارنة بباقي أجزاء الجسم.

نصيحة تهمك

أظهرت بعض الدراسات الحديثة أن دمج علاج البهاق بالليزر مرتين أسبوعيًا مع وضع مرهم يحتوي على المادة الفعالة تاكروليموس

مرتين يوميًا، يساعد بشكل أكبر على علاج البهاق عند المقارنة بالمرضى الذين تلقوا علاج الليزر فقط. لا تتردد باستشارة الطبيب عن علاج البهاق بالليزر لفعاليته، وخصوصًا عند اتباع أكثر من وسيلة للعلاج في نفس الوقت.

من قبل د. إسراء ملكاوي - السبت ، 11 يوليو 2020