علامات تشير للإصابة بديسك في أسفل الظهر

هل تشعر بآلام شديدة في أسفل الظهر ويصعب عليك التحرك؟ إذن يجب مراجعة الطبيب والتعرف على العلامات الأخرى التي تشير للإصابة بديسك الظهر.

علامات تشير للإصابة بديسك في أسفل الظهر

ديسك الظهر هو عبارة عن إنزلاق القرص الذي يفصل بين فقرات العمود الفقري، ويسبب ضغطاً على النخاع الشوكي والأعصاب، مما يؤدي إلى الشعور بالام شديدة.

علامات الإصابة بديسك في الظهر

تعرف على أبرز العلامات التي تشير للإصابة بديسك الظهر.

1-الام شديدة في أسفل الظهر

وخاصةً عند الحركة أو الإنحناء أو حمل شيء ثقيل، كما أن الديسك في المراحل المتقدمة يسبب الشعور بالالام طوال الوقت ودون القيام بحركة.

2-إنحناء الجسم للأمام

حيث أن الديسك يؤدي إلى إعوجاج بالعمود الفقري، وذلك نتيجة تشنج عضلات الظهر، فيضطر المصاب إلى الميل للأمام بشكل تلقائي.

3-ألم في المنطقة السفلية في الجسم

فلا تقتصر الالام على أسفل الظهر، بل تمتد للفخذين والساقين أيضاً، ويصاحب هذه الالام الشعور بخدر وتنميل.

4-ضعف العضلات

سواء عضلات الساقين أو القدم، وعدم القدرة على المشي بطريقة جيدة نتيجة الشعور بالالام، والميل للجلوس والحصول على الراحة.

5-الام الذراع

من العلامات غير الشائعة للإصابة بديسك الظهر، وذلك لأن القرص يمكن أن ينزلق في أي مكان بطول العمود الفقري، وبالتالي يؤثر على مناطق أخرى في الجسم ومنها الذراع.

6-برود في أحد جوانب الظهر

يمكن أن يشعر المريض ببرودة في أحد جانبي الظهر،  مع وجود الام وتنميل في هذه المنطقة، ويكون هذا بجانب واحد فقط في معظم الحالات.

7-التنميل في اليدين

إن الأعصاب التي تمنحك الإحساس في اليدين تكون في أعلى الحبل الشوكي، وبالتالي فإن إصابة العمود الفقري العنقي "الموجود بالعنق" تسبب تنميل في اليدين.

8-الام القدم

إذا كان القرص المصاب في أسفل الظهر على العصب الوركي، فهناك إحتمالية للإصابة بعرق النسا، ومع الام الساقين، يمكن أن تشعر بالام في القدم وصعوبة المشي.

9-الالام عند الإنفعالات

سواء الضحك أو البكاء أو السعال والعطس، فمع كل هذه الإنفعالات، يشعر المصاب بديسك في الظهر بالام وضغط على الظهر.

مخاطر الإصابة بديسك الظهر

تعرف على أبرز المضاعفات والمخاطر الصحية التي تحدث عند إهمال علاج ديسك الظهر:

  • عدم القدرة على التحرك: فيصبح المريض مثل الشخص المصاب بشلل، لا يتمكن من الضغط على قدميه أو حمل أشياء أو التحرك بصورة طبيعية.
  • ضعف العضلات: بالإضافة إلى الشعور بالتنميل المستمر وخاصةً في الأطراف، ومع الوقت يمكن أن يحدث ضمور في العضلات.
  • سلس البول: وذلك عندما يضغط الديسك على بعض الأعصاب في الجسم، مثل أعصاب التحكم بالمثانة أو القولون، مما يفقد المريض السيطرة على البول أو وجود مشاكل في الأمعاء.

طرق الوقاية من ديسك الظهر

ولتفادي الإصابة بديسك الظهر والمشاكل السابقة التي يؤدي إليها، ينصح بالاتي:

  • الحفاظ على أسلوب حياة صحي: وممارسة الرياضة التي تحافظ على مرونة الجسم والعضلات، والحفاظ على الوزن لأن زيادته تؤدي إلى مشكلات صحية عديدة.
  • الإبتعاد عن العادات الخاطئة: مثل الجلوس لفترات طويلة أو حمل أشياء ثقيلة بطريقة خاطئة أو الجلوس بإنحناء للأمام وعدم إستقامة الظهر.
  • الإبتعاد عن التدخين: لا يؤثر التدخين على القلب والرئة فقط، بل أنه يسبب مشكلات في العمود الفقري، حيث يساعد التدخين في إسراع تلف الأقراص من خلال إضعاف وظيفة الأوعية الدموية التي تغذي هذه المنطقة.

علاج ديسك الظهر

يكون علاج ديسك الظهر وفقاً لحالة المريض والمرحلة التي وصل لها، ويتمثل في:

  • تناول الأدوية والمسكنات: لتخفيف تشنج العضلات وتسكين الالام إذا كانت المشكلة بسيطة ولا تستدعي تدخل جراحي.
  • أخذ حقن في منطقة الإصابة: ففي بعض الحالات تساعد الحقن في علاج المشكلة والتخلص من الالام.
  • العملية الجراحية: وذلك عندما تتفاقم المشكلة ويكون علاجها الوحيد هو إجراء عملية جراحية، وهذا ما يحدده الطبيب.
من قبل ياسمين ياسين - الخميس ، 24 يناير 2019