عمش العين: كل ما يهمك معرفته

ما هو عمش العين؟ وما هي أعراضه؟ وهل توجد طرق علاج تساعد على التخفيف منه؟ ستجد جميع الإجابات على أسئلتك في المقال الآتي.

عمش العين: كل ما يهمك معرفته

هل تتساءل حول أهم المعلومات عن عمش العين (Rheum)؟ وكيف يمكن علاجه؟ وهل يمكن الوقاية منه؟ تابع القراءة لنقدم لك أهم التفاصيل حول هذا الموضوع:

عمش العين: ما هو؟

عمش العين هي إفرازات تخرج من العين تساعد على إزالة الفضلات والزيت وخلايا الجلد وغيرها من الأشياء التي قد تكون ضارة للعين، وفي الغالب تتجمع هذه الإفرازات عندما يكون الشخص نائمًا ولا يرمش في زاوية العين الأقرب إلى الأنف.

وفي بعض الأحيان يعد عمش العين ضروري لصحة العين الجيدة حيث أنه يتكون من الميوسين (Mucin) وهو مخاط مائي رقيق تنتجه الملتحمة، وينتج أيضًا الميبوم (Meibum) وهي مادة زيتية تفرزها غدد الميبوميان تساعد في حماية العينين من الأوساخ والمواد الغريبة والكيميائية الضارة.

عمش العين: ما هي الأسباب؟

في بعض الأحيان قد يشير عمش العين إلى وجود عدوى أو مرض في العين، وتشمل الحالات التي تؤدي لعمش العين، ما يأتي:

1. التهاب الملتحمة

عمش العين يعد من الأعراض الشائعة لالتهاب الملتحمة حيث أنه قد يظهر مخاط لونه أبيض أو أصفر أو أخضر وقد تتشكل قشرة أيضًا على طول خط الرموش أثناء النوم.

كما أنه توجد ثلاثة أنواع من التهاب الملتحمة والذي قد يسبب عمش العين:

  • التهاب الملتحمة الفيروسي: غالبًا هذه الحالة شديدة العدوى، وتصاحبها إفرازات في العين لونها أبيض أو أصفر فاتح.
  • التهاب الملتحمة البكتيري: تحدث بسبب عدوى بكتيرية وغالبًا تكون إفرازات العين أكثر سمكًا وتشبه الصديد ولونها أخضر أو رمادي.
  • التهاب الملتحمة التحسسي: ناتج عن مسببات الحساسية، مثل: الوبر، والغبار، وعادةً ما تكون إفرازات العين مائية.

2. التهاب الجفن

يعد التهاب الجفن مرض مزمن في الجفون حيث أنه يحدث بسبب التهاب بصيلات شعر الرموش أو بسبب إنتاج الزيت غير الطبيعي، وقد يكون عمش العين أحد أعراض هذه الحالة حيث أنه تخرج إفرازات وصديد لونها أصفر أو أخضر، وغالبًا ما تكون مؤلمة.

3. التهاب كيس الدمع

عند انسداد القناة الدمعية من الممكن أن يلتهب الكيس الدمعي والذي يتسبب في ظهور نتوء مؤلم وتورم تحت الجفن الداخلي بالإضافة لإفرازات لزجة في العين.

4. قرحة القرنية

تحدث قرحة القرنية بسبب إصابة العين بالعدوى، وإذا تركت دون علاج فقد تؤدي لفقدان البصر بشكل كامل، ومن أبرز أعراضها: إفرازات سميكة تخرج من العين، وتورم الجفون، والاحمرار.

5. جفاف العيون

يؤدي الخلل الوظيفي في غدد الميبوميان (Meibomian) إلى جفاف العيون حيث أنه لا يتم ترطيب العين بشكل كافي وصحيح، ومن أبرز أعراضها حدوث إفرازات مائية ووجود خيوط من المادة اللزجة في العين أو حولها.

6. العدسات اللاصقة

من الممكن أن تسبب العدسات اللاصقة عدوى في العين، أو عدم الراحة والذي يؤدي لجفاف العين وتهيجها، لذلك من المحتمل أن يعاني البعض من إفرازات عند ارتداء العدسات اللاصقة.

أسباب أخرى

إليك أبرز الأسباب الأخرى، مثل:

  • التهاب العين الفيروسي المتكرر.
  • التهاب القرنية الفطري.
  • التهاب القرنية بسبب سوء استخدام العدسات اللاصقة.
  • إصابة العين.
  • منتجات العيون، مثل: مستحضرات التجميل.
  • تراكم الأوساخ حول العينين.
  • التغيرات في الطقس أو المناخ.

عمش العين: ما هي أبرز الأعراض؟

وتشمل الاتي:

  • إفرازات لونها أخضر أو أصفر.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • الحساسية تجاه الضوء.
  • ألم في العين.
  • احمرار.
  • تورم الجفون.

عمش العين: كيف يتم علاجه؟

تعد الكمية الصغيرة من إفرازات العين غير ضارة، ولكن عند حدوث تغير في لون الإفرازات يجب استشارة الطبيب فورًا، أما بالنسبة للعلاج فينصح:

  • استشارة الطبيب لوصف المضادات الحيوية أو المضادات الفيروسية إذا كان عمش العين بسبب العدوى البكتيرية أو الفيروسية.
  • الالتزام بتعليمات الطبيب جيدًا عند وصف قطرات العين ومضادات الاحتقان والتي تصرف بدون وصفة طبية حيث أنها تساعد على التخفيف من الأعراض.
  • وضع الكمادات الدافئة على العينين لتخفيف أعراض الحكة والتخفيف أيضًا من لزوجة الإفرازات.

عمش العين: ما هي طرق الوقاية؟

إليك أبرز طرق الوقاية:

  • ينصح بغسل اليدين بانتظام خاصة إذا كان الشخص مصاب بعدوى في العين.
  • يفضل الامتناع عن لمس العينين لتجنب ظهور أو انتشار العدوى.
  • يجب إزالة العدسات اللاصقة عند خروج إفرازات من العين لتقليل مخاطر الإصابة بمشكلات أخرى في العين.
  • يفضل التقليل من التعرض للمهيجات ومسببات الحساسية، واستخدام قطرات خالية من المواد الحافظة.

هل يختلف عمش العين عند الأطفال عن الكبار؟

في الغالب يعاني الطفل من إفرازات عينية مماثلة للإفرازات التي تخرج من الشخص البالغ، حيث أن الأطفال قد يصابون بعمش العين لعدة أسباب، منها: الإصابة بعدوى، أو بسبب انسداد القناة الدمعية، أو عدم اكتمال نمو القنوات الدمعية.

وتكون لون الإفرازات أخضر أو أصفر وقد تستمر طوال اليوم وليس فقط عند الاستيقاظ، لكن إذا بدأ الطفل يعاني من الألم والاحمرار والانتفاخ فيجب استشارة الطبيب للحصول على التشخيص والعلاج المناسب.

من قبل أمل صباح - الأربعاء ، 10 نوفمبر 2021