ما هو غضروف الركبة؟ وما أسباب تلفه؟

الغضاريف من الأنسجة الضامة الموجودة في الجسم، ومنها غضروف الركبة، فما هو غضروف الركبة؟ وما أسباب تلفه؟ الإجابات وأكثر تجدونها في المقال.

ما هو غضروف الركبة؟ وما أسباب تلفه؟

فلنتعرف في ما يأتي على ما أبرز المعلومات والتفاصيل عن غضروف الركبة:

ما هو غضروف الركبة؟

غضروف الركبة هو أحد أنواع الغضاريف في الجسم، وتعرف الغضاريف بأنها أنسجة ضامة متواجدة في عدة أماكن من الجسم، وأنسجة الغضاريف أنسجة مختلفة بعض الشيء عن غيرها من أنسجة الجسم الأخرى، بحيث تتميز بعدم احتوائها على أوعية دموية وأعصاب بل محاطة بمادة هلامية تعمل على تزويد الخلايا بما تحتاجه.

يوجد نوعين من الغضاريف في الركبة، وهما:

  1. الغضروف المفصلي: وهو الذي يتصل بالعظام والمفاصل بين الفخذ والركبة.
  2. الغضروف الهلالي: وهو لا يتصل بالنهايات العظمية مثل الغضروف المفصلي، لكنه يتواجد بين النهايات العظمية لحماية ودعم المفاصل.

أعراض تلف غضروف الركبة

في ما يأتي بعض أعراض تلف غضروف الركبة:

  • الام في المفصل، بحيث يستمر الألم بالرغم من الراحة ويزداد سوءًا عند زيادة الضغط عليه.
  • ظهور علامات الالتهاب، مثل: التورم، والانتفاخ، والحرارة حول الغضروف والمفصل.
  • خشونة المفصل والغضروف.
  • محدودية حركة المفصل.
  • انفصال الغضروف أحيانًا في الحالات الشديدة، مما يؤدي إلى نزيف في المفصل وازرقاق الجلد.

أسباب تلف غضروف الركبة

يوجد بعض الأسباب التي تؤدي إلى تلف غضروف الركبة، ومن أبرز هذه الأسباب ما يأتي:

1. ضربة مباشرة للغضروف

في حال تعرض الغضروف إلى ضربة مباشرة بسبب الوقوع أو التعرض لحادث معين يمكن أن يؤدي ذلك إلى تلف الغضروف أو جرحه أو كسره.

إن الأشخاص الرياضيين هم الأكثر عرضة وخطرًا للإصابة بهذا النوع من الضربات وجرح غضروف الركبة.

2. التمزق والضغط المزمن على الغضروف

عند تعرض مفصل الركبة والغضروف لحمل ثقيل لفترة طويلة كزيادة الوزن والسمنة عند بعض الأشخاص، فإن ذلك من شأنه أن يؤدي إلى تلف الغضروف.

وأيضًا إن الالتهابات المزمنة للمفاصل والروماتيزم تؤثر على الغضاريف وتؤدي إلى تلفها وتاكلها.

3. قلة الحركة

إن انعدام الحركة أو قلة الحركة بشكل كبير قد يؤثر سلبًا على غضروف الركبة؛ لأن المفاصل تحتاج الحركة الدائمة للحفاظ على صحتها وقوتها ومرونتها.

علاج تلف غضروف الركبة

علاج تلف غضروف الركبة ينقسم إلى قسمين، كما الاتي:

1. علاج تلف غضروف الركبة منزليًا

في حال تعرض الغضروف للتلف بشكل بسيط فيمكن علاج ذلك منزليًا باتباع النصائح الاتية:

  • حماية الغضروف وتدعيمه باستخدام داعمة الركبة الخاصة.
  • الاستراحة وعدم إجهاد الغضروف.
  • رفع العضو المصاب وتطبيق كمادات باردة على المفصل المصاب.
  • تناول الأدوية المسكنة، مثل:
    • الأسيتامينوفين (Acetaminophen).
    • الأيبوبروفين (Ibuprofen).

في حال استمرار الألم أو زيادة الأعراض سوءًا فيجب مراجعة الطبيب، فقد يكون هناك حاجة للعلاج الطبيعي أو الجراحة.

2. علاج تلف غضروف الركبة طبيًا

إن كان تلف غضروف الركبة جدًا متضرر فيتم اللجوء إلى العلاج الطبي، والذي يتمثل في ما يأتي:

  • العلاج الطبيعي: يتم ذلك بالخضوع لعدة جلسات للعلاج الفيزيائي الطبيعي عند معالج متمرس ومتمكن من عمله، بحيث تهدف الجلسات العلاجية إلى تقوية العضلات المحيطة بغضروف الركبة وتخفيف الألم فيها.
  • العلاج الجراحي: وهو الخيار الأخير الذي يلجأ له الطبيب لعلاج تلف غضروف الركبة، ويتم بعدة طرق وفقًا للحالة.
من قبل د. غفران الجلخ - السبت ، 15 أغسطس 2020
آخر تعديل - الثلاثاء ، 13 أبريل 2021