البطيخ الأصفر: طعم لذيذ وفوائد عديدة

يمتاز فصل الصيف بالفاكهة اللذيذة التي تنتشر في الأسواق مثل البطيخ الأصفر، ولا يقتصر ذلك على طعمه اللذيذ بل يتعداه لفوائد صحية عديدة ومتنوعة.

البطيخ الأصفر: طعم لذيذ وفوائد عديدة

فلنتعرف في ما يأتي على أبرز المعلومات والتفاصيل عن البطيخ الأصفر أو ما يُعرف عند بعض الدول بمُسمى الشمام:

ما هو البطيخ الأصفر؟

البطيخ الأصفر هو فاكهة صيفية تنتمي إلى الفصيلة القرعية، وهو غني بالمغذيات الرئيسة، والتي تجعل له العديد من الفوائد المختلفة.

يمتاز البطيخ الأصفر بمذاقه الحلو ولون لبه الأصفر المائل إلى البرتقالي، ويُمكن تناول اللب مباشرة أو إعداد العصائر منه.

العناصر الغذائية في البطيخ الأصفر وفوائدها

يحتوي البطيخ الأصفر على العديد من العناصر الغذائية الهامة للصحة، والتي ستُذكر في ما يأتي متبوعة بفوائدها:

1. البيتاكاروتين

يُعدّ البطيخ الأصفر من أكثر الفواكه الصفراء غنًا بالبيتا كاروتين، أي أنه يقارب الجزر بمحتواه منه، والبيتا كاروتين هو نوع من الكاروتينات (Carotenoid) التي تعطي الفاكهة والخضراوات لونها.

البيتا كاروتين يتحول في الجسم إلى فيتامين أ، والذي يعمل كمضاد أكسدة قوي يساعد في مقاومة الجذور الحرة التي تهاجم الجسم، كما أن فيتامين أ يُعدّ ضروريًا لصحة العيون والجهاز المناعي وإنتاج خلايا الدم الحمراء الصحية.

2. فيتامين ج

وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية كوب واحد من البطيخ الأصفر يحتوي على 100% من الحصة اليومية الموصى بها من فيتامين ج.

يدخل فيتامين ج في عملية إنتاج الكولاجين في الجسم، وهو ضروري لصحة الأوعية الدموية والغضاريف والعضلات، كما أن تناول كمية عالية من فيتامين ج قد يُساعد في التقليل من فترة الإصابة بنزلة البرد.

3. الفولات

الفولات والمعروف باسم فيتامين ب9 يساعد في حماية الجنين من الإصابة بالتشوهات الخلقية، كما يُقلل من خطر الإصابة بالسرطانات ويقاوم الإصابة بالخرف والزهايمر.

الجدير بالذكر أنه على الحوامل والنساء اللاتي وصلنّ العمر المناسب للحمل تناول ما مقداره 400 - 600 ميكروغرام من الفولات يوميًا، ويُمكن للبطيخ الأصفر بتوفير نسبة منه عند تناوله.

4. الماء

عادةً توفر الفواكه والخضروات كمية عالية من الماء للمستهلك تصل إلى 90% تقريبًا، بالتالي تناول البطيخ الأصفر يساعد في الحفاظ على رطوبة الجسم وتجنب الإصابة بالجفاف.

عندما يكون الجسم رطبًا يعمل القلب بالشكل الطبيعي واللازم، وتكون عمليات الهضم سليمة، وتتعزز صحة الكلى أيضًا.

تترافق الأعراض الآتية مع الإصابة بالجفاف المعتدل:

  • الدوار.
  • الصداع.
  • قلة التبول.
  • جفاف البشرة والفم.
  • الإمساك.

وقد تتفاقم الأعراض لتصاب في كل مما يأتي:

  • ارتفاع معدل نبضات القلب.
  • الارتباك.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • الإغماء.

الجسم بغنى عن التعرض لهذه الاعراض لذا يُنصح بتناول البطيخ الأصفر إضافةً إلى عدم نسيان شرب كميات كافية من الماء يوميًا.

5. الألياف الغذائية

للألياف الغذائية العديد من الفوائد الصحية، فهي:

  • تحمي من الإصابة بالإمساك.
  • تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.
  • تساعد في خفض الوزن.
  • تزيد من فترة الإحساس بالشبع.

لذلك يوصى أن تكون الحصة اليومية من الألياف الغذائية كما الآتي:

  • الرجال دون الخمسين من عمرهم: 38 غرام.
  • النساء دون الخمسين: 25 غرام.
  • الرجال فوق الخمسين: 30 غرام.
  • النساء فوق الخمسين: 21 غرام.

6. البوتاسيوم

يوفر البطيخ الأصفر 14% من الحصة اليومية الموصى بها من البوتاسيوم وهو ضروري جدًا للحفاظ على التوازن بين الخلايا والسوائل في الجسم، كما يُعدّ البوتاسيوم هامًا في تعزيز صحة الأعصاب والعضلات.

7. فيتامينات ومعادن أخرى

إضافةً إلى كل الفوائد السابقة، جدير بالذكر أن البطيخ الأصفر يحتوي على الفيتامينات والمعادن الآتية:

  • البروتين.
  • فيتامين ك.
  • نياسين.
  • كالسيوم.
  • مغنيسيوم.
  • الزنك.
  • الفسفور.

هي عناصر جميعها هامة للجسم.

أضرار البطيخ الأصفر

قد يكون للبطيخ الأصفر بعض المضار في حال تناول كميات كبيرة منه، أو في حال تناوله من قبل أشخاص لا يلائمهم، إذ تمثلت أبرز أضراره في الآتي:

  • اضطرابات في الجهاز الهضمي: إذ قد يُسبب البطيخ الأصفر الإسهال والمغص للبعض.
  • الحساسية: كما كل نوع طعام قد يكون البطيخ الأصفر أحد أنواع الفاكهة المُسببة للحساسية للبعض، والتي تظهر على شكل ضيق تنفس أو حكة أو طفح جلدي.
  • زيادة احتمالية ارتفاع ضغط الدم: على الرغم من أنَّ الشمام يحتوي على البوتاسيوم الذي يُقلل من ضغط الدم عند تناوله إلّا أنّه مرتبط بزيادة خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدّم.
  • التلوث: البطيخ الأصفر بيئة مناسبة للعديد من أنواع البكتيريا، لذا يُمكن أن يُسبب بعض المشاكل الصحية في حال عدم غسله جيدًا قبل تقطيعه.
من قبل رزان نجار - الأحد 5 آب 2018
آخر تعديل - الاثنين 25 تشرين الأول 2021