فوائد الزعتر للسعال

شاع استخدام عشبة الزعتر في الطبخ، لكنها تحمل العديد من الاستخدامات والفوائد، فماذا تعرف عن فوائد الزعتر للسعال؟

فوائد الزعتر للسعال

الزعتر (Thymus vulgaris) هو عشبة صغيرة، خضراء من عائلة النعناع، ذات طعم لاذع، تتفتح أزهارها في بداية الصيف بلون وردي أو بنفسجي.

عُرف الزعتر باستخداماته المتعددة سواءً في الطبخ، والطب، والصناعة، حيث تستطيع استخدام الأزهار، والأوراق، والزيت المستخلص منه.

وتختلف طريقة استخدامه باختلاف الفائده المرجوه من هذا الاستخدام، وفي ما يأتي فوائد الزعتر للسعال وطريقة استخدامه.

فوائد الزعتر للسعال

وفي ما يأتي نذكر أبرز فوائد الزعتر للسعال:

وجد أن مادة الثيمول (Thymol) الموجودة في مستخلصات الزعتر تؤثر على المستقبلات الموجودة في كل من اللسان، والفم، والحلق، وممر الأنف، مما قد يؤدي إلى تثبيط السعال من حيث عدد مرات السعال وحدته، والرغبة في السعال بشكل عام.

كما اقترحت دراسة علمية بأن استعمال خلاصة أوراق الزعتر مع أوراق اللبلاب من الممكن أن يخفف من السعال ومن أعراض التهاب القصبات الحاد.

يعمل الزعتر على تعزيز جهاز المناعة ومقاومة الجراثيم لاحتوائه على نسب عالية من الكارفكرول (Carvacrol)، مما قد يساعدك ويعطيك بعض الراحة في حالة وجود الزكام، أو السعال، أو التهاب الحلق.

طرق مختلفة لاستهلاك وتناول الزعتر

هناك عدة طرق لنيل فوائد الزعتر للسعال، إما عبر تناول أوراقه، أو صنع مشروب باستخدامة، أو استخدام الزيت المستخلص منه، وفي ما يأتي سنتحدث عن كل طريقة على حدى:

  • مشروب شاي الزعتر

من أبسط الطرق للاستفادة من فوائد الزعتر للسعال هي تحضير المشروبات باستعمال الزعتر، إليك عزيزي القارئ طريقة تحضير شاي الزعتر:

1. المكونات اللازمة

تحتاج إلى المكونات الآتية:

  • زعتر طازج.
  • ماء ساخن.
  • ليمون طازج أو عسل صافي وهو اختياري.

2. طريقة التحضير:

اتبع الخطوات الآتية:

  1. ضع الزعتر الطازج في كوب، وأضف إليه الماء الساخن.
  2. اترك الزعتر ينتقع لمدة 15 دقيقة أو أكثر.
  3. قم بإزالة الزعتر من الكوب ثم أضف الليمون أو العسل وتناوله وهو دافئ.
  • مشروب منقوع الزعتر

إليكم كيف يتم تحضير منقوع الزعتر في ما يأتي:

1. المكونات اللازمة

  • فروع كاملة من الزعتر الطازج.
  • ماء.
  • ليمون طازج، وعسل صافي، والتوت، وشرائح خيار، ونعناع، وغيرها وهي اختيارية.

2. طريقة التحضير

اتبع الخطوات الآتية:

  1. إملأ إبريقًا بماء بدرجة حرارة الغرفة، ثم أضف إليه الزعتر.
  2. دعه ينتقع لصباح اليوم التالي.
  3. قم بتصفية الماء ثم أضف إليه أي من المكونات الاختيارية التي تم ذكرها مسبقًا.
  • تناول الزعتر كطعام

من أكثر استخدامات الزعتر شيوعًا هي في الطبخ وإعداد الطعام، فمثلًا من الممكن استخدام أوراق الزعتر بإضافتها إلى الدجاج، أو اللحم، أو مرق الخضار، أو إعداد اليخنات.

حيث تضفي أوراق الزعتر طعم ورائحة شهية للطعام فضلًا عن القيمة الغذائية للزعتر وللحصول على فوائد الزعتر للسعال.

  • استخدام الزيوت المستخلصة الزعتر 

يحتوي الزيت المستخلص من الزعتر على نسبة 20-60% من الثيمول الذي يعمل على تخفيف السعال، إلا أنه على عكس أوراق الزعتر فإنه لا يمكن تناول زيت الزعتر بشكل مباشر عبر الفم، بل يجب تخفيفه باستخدام زيت آخر، مثل: زيت الزيتون ودهنه على منطقة الصدر.

الآثار الجانبية للزعتر

بعد التعرف على فوائد الزعتر للسعال ننوه أن استخدام الزعتر يعد آمنًا بشكل عام، ولكن قد يثير تناول الزعتر بعض الأعراض كرد فعل تحسسي، مثل الحكة، والتورم خاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية اتجاه الأوريجانو.

بالإضافة لذلك قد يسبب الزعتر بطء في عملية التخثر مما يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالنزيف إذا تم استخدامه بكميات كبيرة.

من قبل هيلدا قواسمي - الثلاثاء 28 تموز 2020
آخر تعديل - الخميس 11 آذار 2021