قد يتعارض الألم المزمن مع المتعة الجنسية

يمكنك وزوجك الاستمتاع بعلاقة جنسية بدرجة مرضية بالرغم من معاناتك من الألم المزمن. كيف؟ اقرأ المقال لتعرف.

قد يتعارض الألم المزمن مع المتعة الجنسية
محتويات الصفحة

يحتاج الناس إلى التقارب الجسدي والعاطفي بقدر قد لا يقل عن حاجتهم إلى المطعم والمسكن. والجماع الجنسي بين الزوجين يساعد على تلبية الحاجة الحيوية للترابط البشري. فهو يمثل جزءًا طبيعيًا وصحيًا من الحياة، كما يمثل جانبًا مهمًا من هويتك كشخص.

ومع ذلك، عندما يغزو حياتك ألم مزمن، ففي الغالب قد تتلاشى معه متعة الزوجين الجنسية. فيما يلي معلومات تساعدك على استعادة حياتك الزوجية الجنسية على الرغم من المعاناة من ألم مزمن.

استشارة الطبيب

يمثل الألم أحيانًا السبب المباشر لحدوث مشكلات جنسية، فقد تشعر بألم بالغ يمنعك عن التفكير في ممارسة الجماع، وقد يكون الحل في تعديل أدوية الألم التي تتناولها.

إذا اشتد الألم لدرجة يستحيل معها الجماع، تحدث إلى طبيبك، فقد تكون بحاجة إلى تعديل أوقات تناول الدواء أو وضع خطة مختلفة أو أقوى للسيطرة على الألم.

وإلا فهناك بعض الأدوية، لا سيما أدوية الألم، قد تتسبب في حدوث مشكلات جنسية، فهناك بعض الأدوية التي تقلل من الرغبة الجنسية (الشبق) أو تؤدي إلى تثبيط الوظيفة الجنسية بسبب التغيرات التي تتسبب في حدوثها في الجهاز العصبي. وقد تؤثر المخدرات أيضًا على تدفق الدم والهرمونات، واللذان يمثلان أهم عاملين في الاستجابة الجنسية.

تحدث إلى الطبيب بشأن أي آثار جانبية للأدوية قد يكون لها تأثير محتمل على حياتك الجنسية، فقد ينصحك الطبيب بدواء بديل أو يلجأ لتعديل جرعة الدواء الحالي.

مشاعرك وثقتك بنفسك

رجل سعيد

للحصول على المتعة الجنسية، تحتاج إلى أن تشعر بالرضا عن نفسك، لذا ابدأ بتفقد مشاعرك الذاتية أولاً.

إذا تسبب لك الألم في إصابة جسدية، أو أقعدك عن العمل أو لم تعد لديك القدرة على المساهمة في إدارة شؤون منزلك، قد ينهار تقديرك لذاتك بحيث تشعر بانعدام جاذبيتك وانخفاض الرغبة من قِبل زوجتك.

إن تفكيرك في أن البعد الجسدي والعاطفي يتسبب في شعور زوجتك بالألم قد يسبب لك قلقاً إضافياً، بالإضافة إلى مشاعر سلبية مثل الخوف والشعور بالذنب والاستياء.

قد يؤدي الضغط النفسي أيضاً إلى تفاقم المشكلات الرئيسية في علاقتك، وحتى العلاقات القوية قد تتأثر تأثراً بالغاً بالمشكلات الصحية أو بالألم المزمن، فكونك على دراية بالصراع العاطفي وأسبابه يعد خطوة أولى مهمة في طريق تقوية علاقتك بزوجك، وقد تفيدك الاستشارة كذلك.

الحوار بين الزوجين

الخطوة التالية في طريق استعادة حياتك الجنسية هي التحدث مع زوجتك حول مشاعرك. في البداية، يمكن تحقيق هذا على أكمل وجه من خلال التحدث إلى بعضكما البعض وأنتما ترتديان ملابسكما بالكامل أو على طاولة المطبخ أو في أي مكان آخر محايد.

قد يكون من الصعب التحدث حول موضوع الجنس، لذا احرص على بدء حديثك بكلمة "أنا" بدلاً من "أنت". على سبيل المثال، التصريح بجملة: "أشعر بالحب والاهتمام عندما تكونين قريبة مني"، قد تفتح مجالاً للحوار بشكل أفضل من جملة: "لم أعد أشعر بالقرب منك مطلقاً".

هذا هو الوقت المناسب لكي يبوح كل منكما للآخر بمخاوفه ورغباته، فقد تعتقد أن زوجتك لم تعد تلمسك بسبب فقدانها للاهتمام من قِبلك أو لأنك أنت ليست لديك الرغبة، أو بالأحرى، قد يتملك زوجتك الشعور بالخوف الناجم عن اعتقادها بأنها السبب في زيادة ألمك الجسدي أو شعورك بعدم الراحة.

تقارب جسدي لا جنسي

احرص على قضاء وقت فقط ليتعرف كل منكما على الآخر من جديد، فكلٌ منكما بإمكانه أن يفعل أشياء بسيطة من شأنها أن تجعل الطرف الآخر يشعر بالحب. إن استعادة التقارب العاطفي سيجعل من السهل الانتقال إلى الخطوة التالية من التقارب الجسدي.

ابدأ بإعادة ربط أواصر التقارب الجسدي باستكشاف كل منكما لجسم الآخر مع تجنب الأعضاء التناسلية بالكامل (التركيز على الأحاسيس). ليس الهدف هو الوصول إلى رعشة الجماع. لكن الهدف هو استكشاف المزيد حول ما يوصلك ويوصل زوجتك إلى مستوى الرضا.

طرق التعبير عن الرغبة

الجماع لا يعدو أن يكون إحدى الطرق لإرضاء حاجتك من الشهوة البشرية. ومن ثم يمكن التعبير عن التقارب بعدة طرق مختلفة، مثل:

  • اللمس: يعد استكشاف جسم زوجتك من خلال اللمس طريقة مثيرة للتعبير عن مشاعرك الجنسية، وقد يتضمن هذا الأمر إمساك الأيدي، والاحتضان والمداعبة وتحريك اليدين والتدليك والتقبيل. واللمس في حد ذاته يؤدي إلى زيادة مشاعر التقارب أيًا كان نوعه.
  • الإثارة الذاتية: الاستمناء ليس حلاً ولا يمثل طريقة لتلبية احتياجاتك الجنسية، ولكن يمكن للرجل الاستمناء بيد زوجته أثناء النشاط الجنسي المتبادل إذا تعذر عليه أن يكون في غاية نشاطه.
  • الجنس الفموي: يمكن أن يكون بديلاً أو مكملاً للجماع التقليدي.
  • أوضاع مختلفة: استلق جنبًا إلى جنب أو استخدم وضع الركوع أو الجلوس، ابحث في مكتبتك أو متجر الكتب على دليل يصف ويشرح طرقًا مختلفة للجماع. وإذا أصبت بالحرج من الحصول على هذا النوع من الكتب محلياً، حاول الحصول عليه من أحد متاجر الكتب على الإنترنت.
  • الأجهزة الهزازة والمرطبات: يمكن للأجهزة الهزازة أن تضيف المتعة بدون بذل مجهود بدني. وإذا كانت المشكلة في نقص الرطوبة الطبيعية، فيمكن استخدام المرطبات المتاحة دون وصفة طبية للوقاية من الألم الناجم عن جفاف المهبل.

التخطيط المسبق

يمكن الوصول إلى مزيد من الرضا عن الحميمية في حالة التخطيط المسبق، حدد موعدًا مع زوجتك واحرص على اختيار الوقت الذي تشعر فيه بكامل طاقتك مع قلة الألم.

تناول مسكن الألم بصورة جيدة مسبقًا بحيث تحصل على تأثيره عندما تحتاج إليه. امتنع عن تناول المشروبات الكحولية وتجنب تعاطي التبغ أيًا كان شكله. فشرب الكحوليات وتعاطي التبغ قد يعوق الوظيفة الجنسية.

خذ قسطاً وافراً من الوقت لتجربة أشياء جديدة، حاول أن تظل مسترخيًا وحافظ على حس الفكاهة. ركز على الرحلة، وليس على الوجهة. إذا واجهتك انتكاسات، فحاول ألا تصاب بالإحباط أو التركيز على الجوانب السلبية، فلا تيأس من المحاولة.

فوائد العلاقة

يمكن للعلاقة الحميمية فعلياً أن تجعلك تشعر بتحسن. فالمسكنات الطبيعية داخل الجسم، والتي يطلق عليها اسم الإندورفين، يتم إطلاقها أثناء اللمس والجماع. والتقارب الذي تشعر به أثناء الجماع قد يساعدك على الشعور بمزيد من القوة والقدرة على التكيف مع الألم المزمن.

من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 7 مارس 2017
آخر تعديل - الاثنين ، 10 يوليو 2017