قصور الغدة التناسلية الذكورية وتأثيره على الانتصاب

يصاب بعض الرجال بقصور الغدة التناسلية الذكورية، وهي مشكلة صحية تسبب أضرار عديدة في الصحة الجنسية وتعيق الانتصاب الجيد لدى الرجل.

قصور الغدة التناسلية الذكورية وتأثيره على الانتصاب

أبرز المعلومات حول قصور الغدة التناسلية الذكورية إليك في ما يأتي:

قصور الغدة التناسلية الذكورية

يتسبب قصور الغدد التناسلية في مشاكل في الصحة الجنسية حيث يعني نقص هرمون التستوستيرون، وذلك نتيجة فشل الخصيتين في إنتاج هرمون الذكورة أو الحيوانات المنوية أو كليهما، حيث أنه

  • يمكن أن يحدث هذا القصور بسبب اضطرابات في الخصية أو مشاكل في الغدة النخامية.
  • يمكن أن يحدث قصور الغدد التناسلية في أي عمر.
  • يمكن أن يسبب عدم حدوث البلوغ في حالة حدوث قصور الغدة التناسلية الذكورية قبل البلوغ.
  • قد يسبب الضعف الجنسي والعقم في حالة الإصابة بقصور الغدة التناسلية الذكورية بعد البلوغ.

أسباب قصور الغدة التناسلية الذكورية

هناك نوعان من قصور الغدد التناسلية، وتختلف الأسباب وفقًا لنوع القصور، إليك التفاصيل في الاتي:

1. قصور الغدة التناسلية الذكورية الأساسي

هي الحالة التي لا تستجيب فيها الخصيتان لتحفيز الهرمون، ويمكن أن تكون ناتجة عن أحد الأسباب الاتية:

  • اضطراب خلقي، مثل: متلازمة كلاينفلتر.
  • مشكلة مكتسبة نتيجة للعلاج الإشعاعي أو الكيميائي.
  • الإصابة بالنكاف أو الأورام.
  • حدوث صدمات في الخصيتين.

2. قصور الغدة التناسلية الذكورية الثانوي

وفي هذه الحالة تتداخل المشكلة مع الغدة النخامية، وهي الغدة المسؤولة عن إطلاق الهرمونات لتحفيز الخصيتين على إنتاج هرمون التستوستيرون.

وهناك بعض الأمور التي تزيد من فرص الإصابة بقصور الغدة التناسلية الذكورية الثانوي، وهي:

  • سوء التغذية.
  • الضغط العصبي.
  • تناول بعض الأدوية.
  • تليف الكبد.
  • الإصابة بالسمنة.

أعراض قصور الغدة التناسلية الذكورية

تختلف أعراض قصور الغدة التناسلية الذكورية وفقًا للمرحلة العمرية التي حدثت خلالها الإصابة، وتكون كالاتي:

1. أعراض قصور الغدة التناسلية الذكورية قبل البلوغ

وتتمثل بما يأتي:

  • صغر حجم الأعضاء التناسلية.
  • نقص شعر الوجه.
  • عدم تغير الصوت.
  • صعوبة اكتساب كتلة العضلات.

2. أعراض قصور الغدة التناسلية الذكورية في بداية البلوغ

وتتمثل بما يأتي:

  • ضعف النمو الجنسي.
  • صغر حجم الخصية.
  • تضخم الثديين.

3. أعراض قصور الغدة التناسلية الذكورية لدى البالغين

وتتمثل بما يأتي:

  • ضعف الانتصاب.
  • انخفاض عدد الحيوانات المنوية.
  • الحالة المزاجية السيئة.
  • انخفاض الرغبة الجنسية.
  • اضطرابات النوم.
  • انخفاض كتلة العضلات والقوة.
  • فقدان الشعر في بعض مناطق الجسم، مثل: العانة، والإبط، والوجه.
  • انخفاض كثافة العظام.
  • زيادة فرص الإصابة بهشاشة العظام.
  • زيادة نسبة الدهون في الجسم.
  • تضخم الثديين.
  • الهبات الساخنة.
  • كثرة التعرق.
  • ضعف التركيز وانخفاض الطاقة.

عوامل الخطر للإصابة بقصور الغدة التناسلية الذكورية

تتسبب بعض الأمور في زيادة احتمالية الإصابة بقصور الغدة التناسلية الذكورية، وتشمل:

  • الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.
  • السمنة المرضية.
  • الإصابة بالفشل الكلوي.
  • الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية.
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
  • الإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن.
  • تناول بعض الأدوية، مثل: الأدوية المضادة للذهان.

مخاطر قصور الغدة التناسلية الذكورية

هناك بعض المخاطر التي تنتج عن الإصابة بقصور الغدة التناسلية الذكورية، وهي:

  • الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.
  • الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي.
  • الإصابة بمرض الزهايمر.
  • الضعف الجنسي والعقم.

علاج قصور الغدة التناسلية الذكورية

عادةً ما يحتاج المريض إلى العلاج ببدائل هرمون التستوستيرون لتعويض نقصه في الجسم.

ويتم إعطاؤه للمريض كمستحضر موضعي أو عن طريق الحقن، ولا يستخدم بديل هرمون التستوستيرون عن طريق الفم لأنه يسبب مخاطر صحية عديدة، مثل: اضطراب المعدة.

1. فوائد العلاج ببدائل هرمون التستوستيرون

يساعد العلاج ببدائل هرمون التستوستيرون في:

  • زيادة الرغبة الجنسية.
  • تحسين الحالة المزاجية.
  • زيادة كثافة المعادن في العظام.

2. أضرار العلاج ببدائل هرمون التستوستيرون

ومع ذلك هناك بعض الأضرار التي يمكن أن يسببها، وهي:

من قبل ياسمين ياسين - الجمعة ، 28 فبراير 2020
آخر تعديل - الأحد ، 1 أغسطس 2021