كريستيانو رونالدو: وعملية تسارع القلب

كان من الممكن أن يفقد لاعب كرة القدم البرتغالي كرستيانو رونالدو مسيرته المهنية قبل أن تبتدئ.

كريستيانو رونالدو: وعملية تسارع القلب

يعتبر كرستيانو رونالدو البالغ من العمر 29 عاما، من أغلى لاعبي كرة قدم، وذلك بعدما انتقل من نادي مانشستر يونايتد إلى نادي ريال مدريد في عام 2009، ليصبح بذلك ضمن فئة الأعلى أجرا في العالم من بين لاعبي كرة القدم.
هذا ولقد توج "الدون" رونالدو (29 عاماً)  في بداية هذا العام بجائزة الكرة الذهبية، التي يمنحها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) كل عام للاعب الذي قدم أفضل اداء خلال السنة المنصرمة. وهذه هي المرة الثانية التي يتوج فيها كريستيانو رونالدو بهذا اللقب. وهو يطمح الان للفوز بالجائزة الاكبر وهي الفوز بكأس العالم لكرة القدم مع منتخب بلاده ليثبت للعالم انه لاعب استثنائي وتاريخي. 
ولكن اذا عدنا 14 عاماً الى الوراء كان من الممكن ان نمحي جميع هذه الاسطر ونتكلم لربما عن أي لاعب اخر عدا الشاب رونالدو. اذ أنه  وفي سن الـ 15 تم تشخيص كريستيانو رونالدو الطفل بمرض تسرع القلب (Tachycardia). مما كان قد شكل تهديدا على حياة رونالدو ولا سيما حياته الكروية. 

للاسف، لا تعتبر حالة تسارع القلب نادرة جدا، بل هي شائعة الى حد ما، وان لم يتم معالجتها في الصغر فأنها قد تسبب النوبات القلبية وامراض القلب وتعرض حياة الانسان للخطر مع مرور الوقت، فكم بالحري ان كان ذاك الشخص لاعب كرة قدم او رياضيا يقوم بأجهاد عضلة قلبه يومياً.
لنا ان نتذكر الحالات التراجيدية للموت المفاجئ لبعض اللاعبين الذين لاقوا حتفهم خلال المباريات، نذكر منهم لاعب مانشستر سيتي مارك فيفيان فوي ولاعب اشبيلية انطونيو بويرتا.

كيف يعمل القلب؟ شاهدوا هذا العرض التفاعلي المصور من كلية هارفارد للطب

ولولا ذلك التشخيص، وتلك العملية التي قام بها رونالدو قبل 14 عاماً لكان رونالدو الان بعيدا عن الأضواء الكروية. يذكر أن رونالدو قام باقناع أمه للقيام بالعملية بعد نصيحة الاطباء في فريقه انذاك (سبوتينج ليسبونا)، والذين فوجئوا بان ذلك الولد لم يظهر اي نوع من الخوف او التردد لأجراء العملية.  
لم تكن العملية معقدة، حيث تم "حرق" (او الكي بالليزر في اللغة الطبية) الجزء في عضلة القلب الذي كان يسبب هذه المشكلة. خضع رونالدو للعملية في الصباح، وخرج من المستشفى في الليل، ليعود الى التمارين بعد بضعة ايام فقط .

ما هو مرض كريستيانو رونالدو؟
يعرف مرض تسارع القلب على أنه تتابع اكثر من ثلاث نبضات من نفس المصدر، بسرعة تزيد عن 100 نبضة في الدقيقة عند الانسان البالغ، واكثر من 150 نبضة في الدقيقة لدى الطفل.

ويكون معدل نبض القلب السليم مرتفعا عند بذل جهد جسماني، عند الانفعال والتوتر، الامراض المصحوبة بالحمى، انخفاض حجم الدم وهبوط مستوى الهيموغلوبين (Hemoglobin).
وتيرة نبض القلب السريعة غير المرتبطة بهذه الحالات، تظهر عادة عند الاصابة باحد امراض القلب. بما ان القلب المصاب لا يستطيع زيادة حجم النبضة، فانه يحاول الحفاظ على نتاجه من خلال زيادة سرعة النبض.

من قبل ويب طب - الاثنين,19مايو2014