كيف أرفع هرمون السعادة؟ إليك الإجابة

قد يتراود في ذهنك سؤال كيف أرفع هرمون السعادة؟ وما هي الطرق التي تُساعد في تحفيز إنتاجه؟ ومتى يكون هناك حاجة لزيارة الطبيب؟ إليك أهم المعلومات.

كيف أرفع هرمون السعادة؟ إليك الإجابة

السيروتونين (Serotonin) أو ما يعرف بهرمون السعادة هو ناقل عصبي يدخل في تنظيم العديد من العمليات في مختلف أنحاء الجسم، مثل: تنظيم الحالة المزاجية، أو تنظيم عمليات الهضم، حيث يعرف بقدرته على تعزيز المشاعر الإيجابية والسلوك الاجتماعي الإيجابي.

أبرز الطرق التي تجيب على سؤال كيف أرفع هرمون السعادة؟ نقدمها لك في المقال الاتي:

كيف أرفع هرمون السعادة بالأدوية؟

تعمل العديد من الأدوية المضادة للاكتئاب الموصوفة من قبل الطبيب على زيادة مستويات السيروتونين في الدماغ بشكل مباشر. 

ومنها مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (Selective serotonin reuptake inhibitors - SSRIs) وهي فئة من فئات الأدوية المضادة للاكتئاب التي تعمل على منع امتصاص السيروتونين في الدماغ، وهذا بدوره يزيد من مستويات السيروتونين الحرة المتاحة للارتباط بالمستقبلات. 

تشمل هذه الفئة بعض الأدوية، مثل:

  • فلوكستين (Fluoxetine).
  • سيرترالين (Sertraline). 

كيف أرفع هرمون السعادة بالمكملات؟

يمكن للمكملات الغذائية أن تزيد من مستويات السيروتونين لديك، لكن عليك في البداية استشارة طبيبك وذكر جميع الأدوية والمكملات الأخرى التي تتناولها لتجنب حدوث أي مضاعفات، تشمل هذه المكملات ما يأتي: 

1. مكملات البروبيوتيك

تشير بعض الأبحاث إلى أن تناول المزيد من البروبيوتيك في نظامك الغذائي يزيد من مستويات التربتوفان (Tryptophan) في الدم، والتربتوفان هو حمض أميني يدخل في تصنيع هرمون السيرتونين.

كما يمكن الحصول على البروبيوتيك كمكمل غذائي أو من خلال تناول بعض الأطعمة، مثل: الزبادي، والأطعمة المخمرة كمخلل الملفوف.

2. مكمل 5 - هيدروكسي تريبتوفان (5-Hydroxytryptophan)

أشارت دراسة صغيرة أجريت عام 2013 إلى أن مكمل 5 - هيدروكسي تريبتوفان له أثر إيجابي كمضاد للاكتئاب، وتحسين أعراض الاكتئاب عند المرضى الذين يعانون من أعراض الاكتئاب المبكر.

لكن النتائج كانت مختلطة في ما يخص دوره كمكمل يزيد من مستويات هرمون السيروتونين.

كيف أرفع هرمون السعادة بالطعام؟

قد تساعد بعض الأطعمة على زيادة مستويات السيروتونين، ومنها ما يأتي: 

1. البيض

تحتوي بعض الأطعمة الغنية بالبروتين كالبيض على الحمض الأميني التربتوفان الداخل في تصنيع هرمون السيروتونين.

ويعد البيض مصدر بروتيني كامل نظرًا لاحتوائه على جميع الأحماض الأمينية بنسب مناسبة.

2. الألياف

الالتزام بنظام غذائي غني بالألياف كتناول كميات مناسبة من الخضروات والفواكه يحسن من عمليات الهضم وصحة الأمعاء بشكل عام، بالإضافة لدور الألياف في المحافظة على توازن البكتيريا النافعة في جسمك، وهذا يرتبط بالمستويات الكافية من السيروتونين في الجسم.

3. المكسرات والبذور

تعد المكسرات والبذور مصدر غني بالتربتوفان الذي يؤدي بدوره إلى زيادة تصنيع السيرتونين بالإضافة لاحتوائها على العديد من العناصر الغذائية ذات الفوائد الصحية الأخرى.

كيف أرفع هرمون السعادة بالتمارين الرياضية؟

من المعروف أن ممارسة الرياضة لها أثر كبير على صحة الدماغ والجسم، حيث تشير بعض الأدلة إلى أن تنشيط العضلات من خلال التمارين الرياضية يحفز إنتاج التربتوفان، والذي بدوره سوف يزيد من إنتاج السيروتونين وبالتالي تحسين الحالة المزاجية. 

فجد تمرينًا تستمع عند ممارسته والتزم به، ويمكنك ممارسة الجري أو السباحة أو ركوب الدراجات. 

متى عليك مراجعة الطبيب؟

عليك زيارة الطبيب في حال كنت تعاني من الحزن والخمول طوال الوقت، حيث أن اضطرابات المزاج تعد أمر معقد نسبيًا ويحتاج إلى إجراءات أكثر جدية. 

تبعًا لتشخيص الطبيب لحالتك سوف يقترح عليك الخطة العلاجية، فقد يصف لك مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية أو مضادات اكتئاب أخرى، أو قد يوصف لك نوع مختلف من العلاج للتخلص من الاضطراب لديك.

من قبل رزان التيهي - الأحد ، 29 أغسطس 2021