ما هي مشاكل الجهاز البولي الاكثر انتشاراً؟

التهاب المسالك البولية أحد الامراض المنتشرة بكثرة، له العديد من الاسباب، وتكون أعراضه مزعجة ومؤلمة. هنا يخصص الدكتور صالح زكارنة الحديث عنه وعن أسبابه بشكل ملخص وبسيط:

ما هي مشاكل الجهاز البولي الاكثر انتشاراً؟

هناك الكثير من المصابين بأمراض الكلى كالفشل الكلوي والتهاب الكلى المزمن والتهاب المسالك البولية (Urinary tract infection) وغيرها من الأمراض المرتبطة بالجهاز البولي. قد يكون أصل هذه الأمراض مضاعفات لأمراض أخرى،كبعض أنواع ضغط الدم وزيادة نسبة المواد الكيماوية السامة في مجرى الدم. هذه الأمراض وخاصة الفشل الكلوي وغسيل الكلى تسبب إرهاقاً مادياً للمريض إضافة الي الإرهاق الجسدي والنفسي للمريض وأهله.

تجدر الإشارة هنا إلى أن هذه الأمراض ومضاعفاتها يمكن تجنبها من خلال بعض الخطوات الوقائية، وأهمها زيادة الوعي والثقافة الصحية، من أجل التعرف على الأسباب وتجنبها، والتعرف أيضاً على الأعراض من أجل علاجها في بداية المرض، قبل الوصول إلى المضاعفات الخطيرة بسبب الإهمال في العلاج أو تأجيله بسبب عدم الوعي.

ما هو الجهاز البولي؟

الجهاز البولي يعمل على تنظيف الجسم من الشوائب والمواد الضارة والسوائل الزائدة، ويقوم بطرحها خارج الجسم. يعمل الجهاز البولي على مدار الساعة دون توقف حتى في ساعات النوم العميق، وأي خلل في وظائف الكلى قد يسبب أمراضاً صعبة قد تكون قاتلة أحياناً، ومن هنا يجب علينا الانتباه والمحافظة على صحتنا وعلى كل عضو من أعضاء جسمنا بما في ذلك الجهاز البولي من أجل أن نتمتع بالصحة الجيدة وبالقوة والحيوية. اقرأ حول: التهابات المهبل واسبابها!

الكلية هي عضو صغير وهبه الله للانسان بلا مقابل، يقوم بعمليات كيماوية معقدة، لا يستطيع علماء الأرض وأطباؤها صنع جهاز بمثل كفاءتها مع كل ما توصل إليه العلم من تقدم وتطور. يتكون الجهاز البولي من الكلى التي تحتوي علي ملايين الوحدات الكلوية (Nephron) التي تستقبل  دم الانسان وتقوم بترشيحه وتنقيته والاحتفاظ بالمواد المفيدة والتخلص من المواد الضارة، ومن الكلى تنتقل الفضلات الى المثانة عن طريق الحالب ومن ثم تطرح إلى الخارج عن طريق الإحليل.

التهاب المسالك البولية

من أكثر الأمراض التي تصيب الجهاز البولي هو التهاب المسالك البولية، ويصيب عادة النساء بشكل أكبر من الرجال.

أما الأعراض المرضية لالتهاب المسالك البولية والتي يجب الإنتباه إليها ومعرفتها، هي:

1. يصبح لون البول داكناً ومعكراً ورائحته كريهة.

2. حرقة في البول وشعور متكرر بالحاجة الى التبول.

3. ألم في أسفل البطن والظهر والخواصر.

4. أحيانا ترتفع درجة الحرارة ويصاب المريض بقشعريرة وغثيان وتقيؤ.

أسباب الإصابة بالتهابات المسالك البولية:

- أهم الاسباب هو جرثومة تنتقل من القولون عن طريق البراز وتدخل المسالك البولية عن طريق الاحليل (العضو الذي يتم من خلاله طرح البول الى الخارج) ويكون من أسبابها التنظيف والتنشيف بطريقة غير صحية من الخلف الى الأمام، حيث يساعد ذلك في نقل الجرثومة الى المسالك البولية. تكون النساء أكثر عرضة للالتهاب من الرجال بسبب التركيبه الخاصة للجهاز البولي والتناسلي لدى المرأة.

- من الأسباب الشائعة أيضاً وجود إغلاق في المجاري البوليه مثل التشوهات الخلقية ووجود الحصى وتضخم البروستاتا. 

-عدم تفريغ المثانة كلياً من البول لفترات طويلة، وحصر البول.

- قلة شرب السوائل من أسباب التهاب المسالك الأكثر شيوعاً.

- استعمال الأنابيب لقسطرة المثانة وإخراج البول والتدخلات الجراحية في المسالك البولية.

- الشلل وإصابة العمود الفقري.

- الحمل وأمراض نقص المناعة والسكري.

- سن الياس لدى المرأة واستعمال موانع الحمل.

 تتم معالجة الالتهاب بشكل جيد وسريع عن طريق المضادات الحيوية، أما المشاكل الناتجة عن خلل وراثي، فتعالج عادة بالتدخل الجراحي. أما في حال وجود الحصى فيتم العلاج بالجراحة والتفتيت، وفي حال تضخم البروستاتا فيعالج بالادوية والجراحة.

من قبل الدكتور صالح زكارنه - الأحد ، 22 يناير 2017
آخر تعديل - الخميس ، 9 فبراير 2017