ما هي مشاكل الجهاز البولي الأكثر انتشارًا؟

تتعدد مشاكل الجهاز البولي المحتملة، وهنا سنتطرق إلى أشهر وأهم هذه المشاكل.

ما هي مشاكل الجهاز البولي الأكثر انتشارًا؟

الجهاز البولي يعمل على تنظيف الجسم من الشوائب والمواد الضارة والسوائل الزائدة، ويقوم بطرحها خارج الجسم، كما يعمل الجهاز البولي على مدار الساعة دون توقف حتى في ساعات النوم العميق، وأي خلل في وظائف الكلى قد يسبب أمراضًا صعبة قد تكون قاتلة أحيانًا.

سنقوم من خلال المقال الآتي بذكر أبرز المعلومات المتعلقة بمشاكل الجهاز البولي:

مشاكل الجهاز البولي

هناك الكثير من المصابين بأمراض الكلى كالفشل الكلوي، والتهاب الكلى المزمن، والتهاب المسالك البولية (Urinary tract infection)، وغيرها من الأمراض المرتبطة بالجهاز البولي.

قد يكون أصل هذه الأمراض ومشاكل الجهاز البولي مضاعفات لأمراض أخرى: كبعض أمراض ومشاكل ضغط الدم، وزيادة نسبة المواد الكيماوية السامة في مجرى الدم، وهذه الأمراض خاصة الفشل الكلوي، وغسيل الكلى قد تتسبب في إرهاق مادي للمريض، إضافة إلى الإرهاق الجسدي والنفسي له ولأهله.

تجدر الإشارة هنا إلى أن هذه الأمراض ومشاكل الجهاز البولي ومضاعفاتها من الممكن تجنبها من خلال بعض الخطوات الوقائية، وأهمها زيادة الوعي والثقافة الصحية من أجل التعرف على الأسباب وتجنبها، والتعرف أيضًا على الأعراض من أجل علاجها في بداية المرض قبل الوصول إلى المضاعفات الخطيرة بسبب الإهمال في العلاج أو تأجيله بسبب عدم الوعي.

التهاب المسالك البولية

يعد التهاب المسالك البولية من أكثر الأمراض التي تصيب الجهاز البولي، ويصيب عادة النساء بشكل أكبر من الرجال.

1. أعراض التهاب المسالك البولية

الأعراض المرضية لالتهاب المسالك البولية والتي يجب الانتباه إليها ومعرفتها، هي:

  • لون البول داكنًا ومعكرًا ورائحته كريهة.
  • حرقة في البول وشعور متكرر بالحاجة إلى التبول.
  • ألم في أسفل البطن والظهر والخواصر.
  • ارتفاع درجة الحرارة وقد يصاب المريض بقشعريرة وغثيان وتقيؤ.

2. أسباب التهاب المسالك البولية

من أهم الأسباب هي:

  • جرثومة تنتقل من القولون عن طريق البراز وتدخل المسالك البولية عن طريق الإحليل، ويكون من أسبابها التنظيف والتنشيف بطريقة غير صحية من الخلف إلى الأمام، حيث يساعد ذلك في نقل الجرثومة إلى المسالك البولية.
  • وجود إغلاق في المجاري البوليه، مثل: التشوهات الخلقية، ووجود الحصى، وتضخم البروستاتا.
  • عدم تفريغ المثانة كليًا من البول لفترات طويلة وحصر البول.
  • قلة شرب السوائل تعد أيضًا من أسباب التهاب المسالك الأكثر شيوعًا.
  • استعمال الأنابيب لقسطرة المثانة وإخراج البول والتدخلات الجراحية في المسالك البولية.
  • الشلل وإصابة العمود الفقري.
  • الحمل، وأمراض نقص المناعة، والسكري.
  • سن اليأس لدى المرأة واستعمال موانع الحمل.

3. علاج التهاب المسالك البولية

تتم معالجة الالتهاب بشكل جيد وسريع عن طريق:

  • استخدام المضادات الحيوية.
  • التدخل الجراحي، في حال وجود خلل وراثي .
  • الجراحة والتفتيت، في حال وجود الحصى.
  • استخدام بعض الأدوية والجراحة، في حال تضخم البروستاتا.
من قبل الدكتور صالح زكارنه - الأحد 22 كانون الثاني 2017
آخر تعديل - الخميس 30 حزيران 2022