ما هي نسبة الكولسترول الطبيعية؟

تختلف نسبة الكولسترول الطبيعية من شخص لآخر اعتمادًا على العمر وعوامل أخرى مختلفة، فما هي النسبة الطبيعية لك؟ إليك الإجابة في هذا المقال.

ما هي نسبة الكولسترول الطبيعية؟

مع مرور الوقت يبدأ جسم الإنسان بإنتاج المزيد من الكولسترول، وهذا يعني أنه على البالغين فحص مستوى الكولسترول لديهم باستمرار، ويُنصح بأن يتم ذلك لدى الأشخاص السالمين كل 4 - 6 سنوات.

مُعظم الأشخاص يتساءلون حول نسبة الكولسترول الطبيعية، ولكن لا يوجد رقم محدد وثابت لهذه النسبة.

فما هي نسبة الكولسترول الطبيعي؟ وعلى ماذا تعتمد؟ إليك الإجابة في هذا المقال:

ما هي نسبة الكولسترول الطبيعية؟

يختلف مستوى الكوليسترول الطبيعي بناءً على العمر، ويتم قياس نسبة الكولسترول بالاعتماد على قياس المجموعات الآتية:

  • الكولسترول الكلي (Total cholesterol).
  • الكولسترول السيء (LDL).
  • الكولسترول الجيد (HDL).

تعرّف على نسبة الكولسترول الطبيعية، وفئة الخطر، والنسبة المرتفعة وفقًا لكل مرحلة عمرية في الجدول الآتي:

تحليل الكوليسترول الطبيعي وغير الطبيعي لدى البالغين

نسبة الكولسترول الجيد (HDL)

(LDL) نسبة الكولسترول السيء

نسبة الكولسترول الكلي

مرتفع

فئة الخطر

النسبة الطبيعية

مرتفع جدًا

المرتفع

فئة الخطر

تحليل ldl الطبيعي

المرتفع

فئة الخطر

النسبة الطبيعية

أقل من 40 ملليغرام/ ديسيلتر

41 - 59 ملليغرام/ ديسيلتر

أكثر من 60 ملليغرام/ ديسيلتر

أكثر من 190 ملليغرام/ ديسيلتر

160 - 189 ملليغرام/ ديسيلتر

130 - 159 ملليغرام/ ديسيلتر

أقل من 129 ملليغرام/ ديسيلتر

أكثر من 240 ملليغرام/ ديسيلتر

200 - 239 ملليغرام/ ديسيلتر

أقل من 200 ملليغرام/ ديسيلتر

تحليل الكوليسترول الطبيعي وغير الطبيعي لدى الأطفال

نسبة الكولسترول السيء

نسبة الكولسترول الكلي

المرتفع

فئة الخطر

تحليل ldl الطبيعي

المرتفع

فئة الخطر

المعدل الطبيعي

أكثر من 130 ملليغرام/ ديسيلتر

110 - 129 ملليغرام/ ديسيلتر

أقل من 110 ملليغرام/ ديسيلتر

أكثر من 200 ملليغرام/ ديسيلتر

170 - 199 ملليغرام/ ديسيلتر

أقل من 170 ملليغرام/ ديسيلتر

هذا يعني أن على الإنسان الحفاظ على مستوى الكولسترول الكلي والسيئ منخفضًا، وأن يكون مستوى الجيد عاليًا.

نسبة الكولسترول الطبيعية

الفئات الأكثر عُرضة لارتفاع الكولسترول

بشكل عام لا يُعتبر الأطفال من ضمن فئات الخطر للإصابة بالكولسترول المرتفع، ومع ذلك يُوصى بفحص مستوياته لديهم مرة أو اثنتين حتى وصولهم الثامنة عشر من العمر.

إليك أهم الفئات المعرّضين لارتفاع نسبة الكولسترول في الدم:

  • الرجال أكثر عرضة لارتفاع مستويات الكولسترول مقارنة بالنساء.
  • النساء بعد دخولهنّ مرحلة اليأس.
  • الأشخاص المدخنون.
  • الأشخاص قليلو الحركة.
  • الأشخاص الذين يُعانون من السمنة، ويتناولون طعامًا غير صحيًا.
  • الأشخاص الذين يمتلكون تاريخًا عائليًا مرتبط بارتفاع الكولسترول في الدم.

متى يجب استشارة الطبيب لمعرفة معدل الكوليسترول الطبيعي؟

بشكل عام من المهم أن تقوم باستشارة الطبيب من أجل الخضوع لفحص الكولسترول في حال كان هناك تاريخ عائلي للإصابة بالمرض، أو إن كنت تُعاني من الوزن الزائد أو السمنة.

كما يُنصح بقياس مستوى الكولسترول في الدم للأطفال في حال وجود عوامل خطر تزيد من خطر الإصابة بارتفاع الكولسترول في الدم، مثل: السمنة المفرطة.

تجدر الإشارة إلى أن ارتفاع الكولسترول لا يترافق عادة مع أية أعراض مميزة، لذا من الضروري الخضوع للفحص المنتظم من أجل الكشف عنه.

نصائح للحفاظ على المعدل الطبيعي للكوليسترول

إليك النصائح الآتية التي من شأنها أن تُساعدك في الحفاظ على نسبة الكولسترول الطبيعية:

  • احرص على إجراء الفحص الدوري والمنتظم لمستويات الكولسترول.
  • اتبع نظامًا غذائيًا صحي غني بالخضراوات والفواكه.
  • مارس الرياضة بانتظام.
  • حاول الإقلاع عن التدخين.
  • حافظ على وزن صحي وطبيعي.
من قبل رزان نجار - الجمعة 15 آذار 2019
آخر تعديل - الخميس 10 تشرين الثاني 2022