7 مشاكل جلدية مرتبطة بالسكري

توجد بعض المشاكل الجلدية الخطيرة المرتبطة بالسكري والتي يجدر بك التوجه فوراً لطلب المساعدة الطبية عند الإصابة بها:

7 مشاكل جلدية مرتبطة بالسكري

يؤثر مرض السكري على العديد من أجزاء الجسم بما فيها الجلد، وأغلب التأثير يكون نتيجة لارتفاع مستويات السكر بشكل كبير وعدم السيطرة عليه.

دعنا نعرفك على مجموعة من المشاكل الصحية الجلدية الخطيرة التي قد يكون مريض السكري عرضة لها: 

1- البشرة الجافة

من أكثر مشاكل البشرة شيوعا لدى مرضى السكري هو جفاف البشرة، اذ يعاني اربعة من بين خمس أشخاص من جفاف البشرة والحكة بشكل دائم. وذلك لان بشرة مرضى السكري لا تستطيع الاحتفاظ بالترطيب مثل بشرة الاصحاء، وبالتالي تصاب البشرة بالتشقق بسهولة اكثر. للحفاظ على بشرتك رطبة وصحية، يجب الاهتمام بها بعناية باستخدام منتجات Eucerin® UreaRepair PLUS التي تقدم الدعم اللازم لك ولبشرتك مع مجموعة من منتجات العناية بالبشرة الجافة.     

2- بقع صفراء محمرة أو بنية اللون 

تعرف هذه الحالة طبياً باسم البلى الحيوي الشحماني السكري (Necrobiosis lipodica).

هذه الحالة الجلدية غالباً ما تبدأ بالظهور على شكل بثور ثم تتحول إلى بقع صفراء محمرة الللون أو بنية مع تورم في الجلد وقد يصحبها:

  • حكة وألم في المنطقة
  • جلد شفاف يمكن رؤية الأوعية الدموية منه
  • الجلد المحيط بالبقع ذو مظهر خزفي لامع
  • تمر المشكلة بدورات من النشاط، حيث تكون نشيطة ثم تخمل لتعاود النشاط بعد فترة.

3- مناطق غامقة في الجلد

يلاحظ عند مريض السكري اغمقاق بعض الأماكن الجلدية دون أخرى، مثل:الجزء الخلفي من العنق، الإبط، الفخذ وغيرها من الأماكن، وهذا إن دل على شيء فهو يدل على ارتفاع مستوى الأنسولين في الدم، وغالباً ما يكون علامة من علامات السكري.

الاسم الطبي لهذه الحالة هو الشواك الأسود (Acanthosis nigricans).

4- الجلد الصلب والسميك

الجلد الصلب أو السميك الذي قد يظهر على أصابع القدمين أو اليدين هو ما يعرف بعمه الأصابع (Digital sclerosis). 

يصبح الجلد في هذه الحالة شمعي، يصعب فيه حركة الأصابع وتصبح قاسية، ان لم يتم علاج هذه الحالة والسيطرة على مستويات السكر في الدم، فإن هذه الحالة قد تتطور وتزداد سوءاً وتنتشر لتصل الذراعين والجزء العلوي من الظهر والكتفين والرقبة، وأحياناً قد تصل الى الوجه والصدر.

في حالات نادرة، قد يصاب الجلد على الركبتين، الكاحلين، والمرفقين، مما يؤثر على حركة الشخص وصعبها.

5- الجروح والتقرحات الغير ملتئمة

ارتفاع السكر في الدم لفترة طويلة يمكن أن يؤدي إلى ضعف الدورة الدموية وتلف الأعصاب. خاصة إذا لم يتم السيطرة على مرض السكري لفترة طويلة.

ضعف الدورة الدموية وتلف الأعصاب يمكن أن يجعل من الصعب أن يتم شفاء الجروح، خاصة الجروح الموجودة على القدمين، مما يجعل الجروح مفتوحة ويسبب التقرحات الجلدية لمريض السكري وهذا ما يعرف بـ (Diabetic ulcers).

6- التهابات الجلد

عادة ما يكون مرضى السكري الاكثر عرضة للإصابة بالتهابات الجلد والعدوى والتي قد يصاحبها:

  • حرارة
  • تورم في الجلد
  • ألم
  • طفح مصحوب بحكة جلدية
  • جفاف وتقشير في الجلد
  • تقيحات.

يمكن أن تصيب عدوى الجلد والتهابات أي منطقة في جسم مريض السكري، وبشكل خاص ما بين أصابع القدمين والأظافر وفروة الرأس.

7- الفقاعات الجلدية

الفقاعات الجلدية والتقرحات التي قد تظهر فجأة وتكون عادة مليئة بالخراج هي من الأمور النادرة جداً للحدوث، لكن مريض السكري معرض لها.

وتعرف هذه الفقاعات الجلدية التي قد تصيب مريض السكري باسم (Blister) أو تفقع سكري المنشأ Bullosis diabeticorum، وقد تظهر على الساقين، القدمين، اليدين، و الساعدين، وهي تشبه البثور التي تحدث بعد الاصابة بحرق خطير، وعادة لا تكون مؤلمة.

العلاج في هذه الحالات

عند إصابتك بإحدى هذه المشاكل، فعليك:

  • احصل على الفحوصات اللازمة للتأكد من مستويات السكر لديك
  • سيطر على مستويات السكر لديك
  • استشر طبيب الأمراض الجلدية لتجنب المضاعفات وعلاج المشكلة
  • في حال المعاناة من القروح أو التهابات الجلدية فيفضل استشارة الطبيب للحصول على المضاد الحيوي المناسب
من قبل شروق المالكي - الخميس ، 16 نوفمبر 2017
آخر تعديل - الثلاثاء ، 21 نوفمبر 2017