سمك التونة: دليلك الشامل لتعرف عليه

سمك التونة الأكثر استهلاكًا في العالم، وقد تكون من محبيه، لكن هل كنت على دراية كافية بأبرز المعلومات عنه؟ تابع المقال لتتعرف عليه أكثر.

سمك التونة: دليلك الشامل لتعرف عليه

في ما يأتي أهم المعلومات التي عليك معرفتها عن سمك التونة (Thunnus):

ما هو سمك التونة؟ 

سمك التونة هو أحد أنواع الأسماك التابعة لفصيلة الأسقمرية، ويمتاز سمك التونة بلحمه ذو اللون الوردي الفاتح إلى اللون الأحمر الغامق.

يتصف لحم التونة بمذاقه الجيد وفائدته الصحية العالية، وذلك بسبب احتوائه على نسب جيدة من الدهون غير المشبعة أوميغا- 3 (Omega- 3).

يُمكن تناول سمك التونة طازج فهو ذو فائدة صحية أعلى من السمك المعلب، لكن بسبب صعوبة الحصول على لحمه الطازج يكثر تناوله بشكله المعلب.

فوائد سمك التونة

في ما يأتي قائمة بأبرز فوائد سمك التونة:

1. يساهم في الوقاية من أمراض القلب

تناول التونة يساعد في التقليل من الإصابة بأمراض القلب، وذلك بسبب قدرته على:

  • خفض نسبة الكولسترول الضار في الجسم، ورفع نسبة الكولسترول الجيد.
  • منع تراكم الترسبات التي تتسبب في انسداد الشرايين.
  • تحسين تدفق الدم إلى الدماغ.

2. يساهم في خفض الوزن

غالبًا ما يكون سمك التونة ضمن الحميات الغذائية المُتبعة بهدف خفض الوزن، والسبب في ذلك يعود إلى السعرات الحرارية المنخفضة فيه، حيث يحتوي كل 100 غرام من سمك التونة النيء على 144 سعر حراري فقط.

3. يحسن المزاج

من فوائد سمك التونة أنه يُحسن المزاج، والسبب في ذلك يعود إلى الآتي:

  • احتوائه على أوميغا- 3.
  • احتوائه على مادة السيلينيوم.

هذان المكونان يُساهمان في تنشيط الحمض الأميني التريبتوفان (Tryptophan) وهرمون السيروتونين (Serotonin) في الجسم، الأمر الذي يساعد في رفع الحالة المزاجية ويقلل من التوتر.

4. يعزز صحة الدماغ

يحتوي سمك التونة المعلب على 95 ملليغرام من أوميغا 3، وهذا النوع من الدهون غير المشبعة يتميز بقدرته على تعزيز صحة الدماغ؛ لذلك يُنصح بتناول الأسماك أثناء الحمل، ومنها سمك التونة، كونها تُساهم في تطوير دماغ الجنين.

5. يدعم صحة العظام

يحتوي سمك التونة على فيتامين د المفيد لصحة العظام والأسنان، فهو قد يُساهم في تقليل احتمالية الإصابة بهشاشة العظام إن تم تناوله بانتظام.

كما أن سمك التونة يعد مصدرًا جيدًا للبروتين، وهذا يدعم صحة العضلات.

أضرار سمك التونة

يُعد سمك التونة آمن لأغلب الأشخاص، وتكمن خطورته فقط إن تم تناوله بكميات كبيرة، وتلخصت أبرز أضراره في ما يأتي:

  • رد الفعل التحسسي: هذه حالة تُصيب بعض الأشخاص الذين يُعانون من حساسية تجاه الأسماك، وتظهر الحساسية على شكل طفح جلدي، أو حكة، او ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • التسمم بالزئبق: الزئبق مادة سامة تُسبب العديد من المشكلات الصحية للأشخاص، وخاصةً الحوامل والأجنة، وسمك التونة يُعد ضمن الأسماك التي تحتوي على نسب قليلة من الزئبق، لذا يجب تناوله بكميات محددة.

معلومات هامة عن سمك التونة

يتميز سمك التونة ببعض الصفات الهامة، ومن أبرزها الآتي:

  • يعد سمك التونة من الأسماك كبيرة الحجم، إذ يمكن أن يصل طوله إلى 198 سنتيمتر، ووزنه 249 كيلو غرام، سجلت أكبر سمكة تونة بطول 640 سنتيمتر، ووزن 725 كيلو غرام.
  • يتغذى سمك التونة على الأسماك الأخرى، مثل: سمك الماكريل، وسمك الرنجة، والحبار، والقشريات، كما أنه يتناول الأعشاب البحرية.
  • يعد سمك التونة من الأسماك المعرضة لخطر الانقراض بسبب الصيد الجائر، إذ أظهرت الإحصائيات أن أعداد أسماك التونة انخفضت إلى أكثر من 90٪ منذ بداية القرن الـ 20.
  • يبقى سمك التونة المعلب غير المفتوح والمخزن في ظروف طبيعية لمدة تصل إلى أكثر من 3 سنوات دون انتهاء صلاحيته.
من قبل سلام عمر - الأربعاء 2 أيار 2018
آخر تعديل - الجمعة 4 حزيران 2021