تعرف على كيفية الوقاية من عدوى الجدري

الوقاية من عدوى الجدري، كيف تتم؟ وما السبب وراء البحث عن طرق وقاية من عدوى الجدري؟ الإجابات تجدونها في المقال.

تعرف على كيفية الوقاية من عدوى الجدري

فلنتعرف في ما يأتي على كيفية الوقاية من عدوى الجدري:

كيفية الوقاية من عدوى الجدري

من أجل الوقاية من عدوى الجدري يجب أخذ اللقاح المخصص له، وهي الطريقة الرئيسة للوقاية منه.

يوفر لقاح الجدري أفضل حماية من الإصابة بفيروس الجدري، إذ يساعد اللقاح في:

  • منع الإصابة بالمرض.
  • تقليل حدته وتأثيره على الجسم في حالة الحصول عليه قبل أو خلال أسبوع من التعرض للعدوى.

كما أنه يجدر ذكر مجموعة من المعلومات في ما يأتي عن لقاح الجدري كونه هو خط الدفاع الأول في الوقاية من عدوى الجدري:

  • قد يحمي اللقاح من الإصابة بالمرض خلال 3 أيام من التعرض للفيروس، وإذا حدثت الإصابة بالفعل، فغالبًا ما تكون الأعراض أقل شدة.
  • قد يمنح اللقاح بعض من الحماية في غضون 4 إلى 7 أيام من التعرض للفيروس، لكن بمجرد تطور طفح الجدري لن يتمكن اللقاح من حماية الجسم.
  • لا يتوفر لقاح الجدري لعامة الأشخاص في الوقت الحالي؛ لأنه تم القضاء على الجدري، ولم يعد الفيروس موجودًا في الطبيعة.
  • يقلل اللقاح فرص الإصابة بالعدوى الخطيرة، لكنه لا يخلو من بعض المخاطر، وذلك لأن اللقاح يستخدم فيروسًا حيًا مرتبطًا بالجدري، ويمكن أن يسبب أحيانًا مضاعفات خطيرة، مثل: الالتهابات التي تؤثر على القلب أو الدماغ.
  • يقوم مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها بإجراء الأبحاث اللازمة لتحديد الارتباط بين لقاح الجدري وتطور مشكلات القلب.
  • ينصح بتجنب تناول اللقاح في حالة المعاناة من أمراض القلب أو عوامل خطر الإصابة بها، مثل: مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع مستويات الكولسترول في الدم. 

كيفية تقليل مخاطر اللقاح

الوقاية من عدوى الجدري تتم من خلال أخذ اللقاح، لكن نظرًا لأن لقاح فيروس الجديري حي، فيجب اتباع تعليمات العناية بمكان التطعيم بالجلد، وذلك لتفادي نشر الفيروس من خلال ملامسة موقع التطعيم، أو عن طريق لمس الضمادات أو الملابس التي تلامست مع الفيروس الحي.

تشمل الإجراءات الوقائية ما يأتي:

  • تغطية موقع اللقاح بشكل جيد باستخدام قطعة من الشفاف مع شريط إسعافات أولية أو ضمادة تسمح بتدفق الهواء وليس السوائل.
  • ارتداء قميص بأكمام لتغطية الضمادة.
  • تجفيف مكان اللقاح، وفي حالة تبلل ضمادة الشاش، يجب تغييرها على الفور.
  • تغطية مكان اللقاح بضمادة مقاومة للماء أثناء الاستحمام، ويجب الحرص على عدم مشاركة المناشف.
  • تغيير الضمادة كل 3 أيام على الأقل، على أن يتم تغييرها على الفور في حالة اتساخها أو تلوثها.
  • غسل اليدين بعناية في كل مرّة بعد القيام بملامسة مكان اللقاح أو أي شيء قد يكون ملوثًا بالفيروس بعد ملامسته لمكان التطعيم.
  • الابتعاد عن ملامسة مكان اللقاح وعدم السماح للآخرين بملامسته أو ملامسة الضمادات أو الملابس أو الملاءات أو المناشف الخاصة بالشخص الذي تلقى اللقاح.
  • غسل الملابس التي لامست منطقة اللقاح بشكل منفصل، وذلك باستخدام المنظف والماء الساخن.
  • وضع الضمادات المستخدمة في أكياس بلاستيكية مضغوطة وإلقاءها في سلة القمامة الخارجية.
  • وضع قشرة المنطقة الخاصة باللقاح بعد سقوطها في كيس بلاستيك وإلقائها بعيدًا.

السبب في البحث عن طرق الوقاية من عدوى الجدري

السبب في البحث عن طرق الوقاية من عدوى الجدري جاءت بسبب خطورة هذا المرض، حيث تمثلت أبرز المعلومات الهامة والخطيرة عنه في ما يأتي:

  • يعد الجدري من الأمراض شديدة العدوى، والتي يسببها فيروس الجدري، ويكون على هيئة بثور صغيرة مليئة بالصديد، وتظهر على مناطق مختلفة من الجسم تختلف من شخص لآخر.
  • ينتشر الجدري من شخص لآخر من خلال الاتصال المباشر مع مصاب أو ملامسة السوائل الموجودة في جلد الشخص المصاب أو الاتصال المباشر بالأغراض الخاصة بالمصاب
من قبل ياسمين ياسين - الخميس 6 آب 2020
آخر تعديل - الثلاثاء 22 حزيران 2021