التهاب المسالك البولية عند الرجال

تعد مشكلة التهاب المسالك البولية عند الرجال شائعة، والتي قد تحدث نتيجة مرض السكري أو تضخم البروستاتا، فما هي؟ وكيف يمكن علاجها؟

التهاب المسالك البولية عند الرجال

التهاب المسالك البولية عند الرجال تعد من المشكلات الشائعة نتيجة بعض الممارسات الخاطئة التي قد تتسبب في حدوث العدوى لديهم، فما هو الالتهاب؟ وكيف يمكن علاجه عند الرجال؟

التهاب المسالك البولية عند الرجال

التهاب المسالك البولية عند الرجال حالة يصبح الأنبوب الذي يحمل البول من المثانة والمني من الجهاز التناسلي لدى الرجال إلى خارج الجسم ملتهب ومتهيج.

عادة ما يسبب التهاب المسالك البولية عند الرجال آلام حادة عند التبول وزيادة الرغبة في التبول، والسبب الرئيس الكامن وراء هذا الالتهاب هو عدوى بكتيرية تصيب المسالك البولية.

وكون الرجال لديهم مجرى بول أطول من النساء فإنهم أقل عرضة للإصابة؛ لأن البكتيريا تحتاج إلى قطع مسافة أطول للوصول إلى المثانة.

أسباب التهاب المسالك البولية عند الرجال

تعد البكتيريا خصوصًا البكتيريا الإشريكية القولونية (Escherichia coli) المتواجدة بشكل طبيعي في الجسم من الأسباب الرئيسة المؤدية إلى التهاب المسالك البولية عند الرجال خاصة عند الرجال الكبار في السن، ويزيد احتمال الإصابة بالعدوى البكتيرية لديك في حال إصابتك بالأمراض الآتية:

  • مرض السكري.
  • حصى الكلى.
  • تضخم البروستاتا.
  • تضيق غير طبيعي في مجرى البول.
  • سلس البول.
  • عدم القدرة على تفريغ المثانة تمامًا.
  • عدم شرب الماء بكثرة.
  • الإصابة سابقًا بالتهاب المسالك البولية.
  • ضعف المناعة أو استخدام بعض الأدوية.
  • الجماع الشرجي.

أعراض التهاب المسالك البولية عند الرجال

تعد أعراض التهاب المسالك البولية مشابهة لتلك التي تصيب النساء، بحيث تشمل الآتي:

  • الرغبة المستمرة بالتبول.
  • إفراز السوائل من القضيب.
  • ألم حارق أثناء التبول.
  • إخراج كميات صغيرة من البول في كل مرة ويمكن أن يحتوي دم.
  • ألم في البطن أو أسفل الظهر.

الجدير بالعلم أنه في حال كانت هذه الأعراض السابقة مرافقة للحمى والغثيان والقشعريرة قد تكون دليل على الإصابة بالتهاب الكلى وهي مشكلة خطيرة تحتاج إلى علاج سريع.

تشخيص التهاب المسالك البولية عند الرجال

يمكن للطبيب اتخاذ بعض الإجراءات والفحوصات لمعرفة إصابتك بالتهاب المسالك البولية:

  • الفحص البدني

والذي عادةً ما يتمثل في كل من الآتي:

  1. فحص العلامات الحيوية، مثل: ضغط الدم، والحرارة.
  2. فحص ومعاينة الأعضاء التناسلية.
  3. فحص البطن ومنطقة المثانة وأسفل الظهر.
  • التاريخ الطبي.

يتم من خلاله سؤال المريض ما إذا كان أحد أفراد الأسرة أصيب سابقًا بالتهاب المسالك البولية أو أن الشخص بحد ذاته قد أصيب سابقًا بالمرض.

  • الفحوصات المخبرية

يتم عمل الفحوصات المخبرية للتأكد من وجود العدوى لدى الرجال، مثل: أخذ عينة من البول للبحث عن وجود البكتيريا المسببة للعدوى أو وجود أي قيح.

علاج التهاب المسالك البولية عند الرجال

هناك سلسلة من الإجراءات التي يتم عملها للحد من العدوى والتخفيف من آثارها، مثل:

  • إفراغ المثانة بشكل مستمر.
  • شرب الكثير من السوائل خصوصًا الماء.
  • المحافظة على نظافة المناطق التناسلية قبل وبعد الجماع لتجنب حدوث أي عدوى.
  • ارتداء الواقي الذكري عند ممارسة الجنس.
  • التبول ما بعد ممارسة الجنس لإخراج أي بكتيريا قد انتقلت لديك أثناء الجماع.
من قبل مجد حثناوي - الاثنين 17 حزيران 2019
آخر تعديل - الأربعاء 5 أيار 2021