العدس الأحمر: فوائد وأضرار

يمتلك العدس الأحمر الكثير من العناصر الغذائية، مثل: الفسفور، والمغنيسيوم والتي تعود بفوائد كبيرة على الجسم، تعرف عليها هنا.

العدس الأحمر: فوائد وأضرار

يعد العدس الأحمر أحد أنواع البقوليات الصغيرة مستديرة الشكل ذات لون وردي فاتح، ويتميز عن البقوليات الأخرى بأنه يحتاج إلى وقت أقل خلال عملية الطهي بسبب سطحه الذي يسهل اختراقه.

وكثيرًا ما يدخل العدس الأحمر في أطباقنا الرئيسة خاصة في الشوربات، فهل هناك فوائد مرجوة من العدس الأحمر؟ وكيف يمكن إدخاله في أطباقنا اليومية؟ وما هي أضراره؟

فوائد العدس الأحمر

إليك أهم المواد الغذائية التي توجد في العدس الأحمر، وفوائدها المختلفة التي تعود على الجسم:

1. محاربة أمراض القلب

إن العدس يحتوي كميات ضئيلة من الدهون، مما يجعله مصدر مثالي للبروتين دون إضافة أي دهون زائدة إلى الجسم، وهو مصدر وفير للألياف وحمض الفوليك، وكل هذه العناصر الغذائية تدعم صحة القلب.

كما يحتوي العدس على المغنيسيوم والبوتاسيوم، وكلاهما يساعد في استرخاء عضلات القلب والأوعية الدموية وخفض مستويات ضغط الدم.

2. الحماية من الإصابة بالسكري

ما يميز العدس الأحمر أنه يحتوي على كربوهيدرات تحتاج وقت أكبر للهضم، بالإضافة إلى الألياف التي تساهم في الشعور بالشبع لمدة أكثر من ساعتين بعد تناولك وجبة الطعام.

يحتوي كوب واحد من العدس الأحمر المطبوخ على 40 غرام من الكربوهيدرات، أي ما يعادل حوالي 18% من القيمة اليومية الموصى بها.

كما إن استهلاك الأطعمة ذات المحتوى العالي من الألياف يقلل من خطر الإصابة بالسكري والإمساك.

3.تحسين صحة الجهاز الهضمي

إن محتوى البروتين في العدس الأحمر يعادل محتوى اللحوم منها، ولكنه أكثر فائدة باعتباره منخفض الدهون، وهذا يحسن من عملية الهضم في المعدة.

يمكنك الحصول على 18 غرام من البروتين عند استهلاكك كوب واحد من العدس الأحمر المطبوخ.

كما أن المحتوى العالي من الألياف في العدس يساعد أيضًا في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، والذي بدوره يمنع الإمساك ويعزز انتظام حركة الأمعاء.

4. بناء العضلات

تحتاج أعضاء وعضلات الجسم إلى إمداد مستمر من البروتين لنموها والحفاظ عليها، والعدس يحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التي يحتاجها الجسم لبناء العضلات بشكل جيد.

أضرار العدس الأحمر

هناك العديد من الأضرار التي يمكن أن يسببها العدس الأحمر، ومنها الآتي:

1. الانتفاخ

يحتوي العدس الأحمر على نسبة عالية من الألياف، والتي يمكن أن تسبب انتفاخ البطن، حيث لا يتم هضم الألياف في الأمعاء الدقيقة بالتالي إنتاج المزيد من الغازات.

بالإضافة إلى ذلك يحتوي العدس على عناصر لا يستطيع الجسم هضمها، مثل: الهيماغلوتينين (Hemagglutinin)، ومثبطات التربسين، مما يسبب تشنج في البطن وعدم الراحة في الأمعاء.

2. حصى الكلى

يحتوي العدس على تركيزات عالية من مركبات الأكسالات، التي تعد مسؤولة عن تكوين حصوات الكلى، لذا يجب تجنب العدس لدى الأشخاص الذين يعانون من حصى الكلى.

3. أمراض الكلى

إن كوب واحد من العدس الأحمر يحتوي على 18 غرامًا من البروتين، ويحتاج جسمك إلى حوالي 0.8 غرام من البروتين يوميًا، لذلك قد تسبب كثرته خطورة في الإصابة بأمراض الكلى.

وبمرور الوقت يمكن لهذا الإجهاد الزائد على الكلى أن يضعف من وظيفتها في الجسم.

ما هي أفضل طريقة لطهي العدس الأحمر؟

العدس الأحمر على عكس البني أو البقوليات الاخرى، فهو سهل التحضير ويمكن طهيه من غير نقعه، حيث يتطلب فقط 10 دقائق.

يفضل في البداية شطفها لإزالة الشوائب، ومن ثم توضع في وعاء وتغمر في الماء، وتوضع على النار لمدة 10 دقائق.

إذا كنت ترغب في تقليل محتوى المواد التي تعيق امتصاص العناصر الغذائية في العدس الأحمر، يمكنك نقعها بالماء لمدة معينة قبل عملية الطهي.

من قبل مجد حثناوي - الثلاثاء 12 آذار 2019
آخر تعديل - الثلاثاء 26 كانون الثاني 2021