فوائد العدس: اكتشفوها من هنا

يعرف العدس بأنه غذاء الفقراء، وبأنه يعادل اللحوم في القيمة الغذائية، خاصة محتواه من البروتينات والحديد، فما هي فوائد العدس؟

فوائد العدس: اكتشفوها من هنا

العدس هو أحد أفراد عائلة البقوليات الصحية، وهو سهل التحضير ومتوفر في كل منزل، يمكن تناوله مسلوقاً أو على شكل شوربة، وهناك العديد من الوصفات التي يدخل فيها العدس الغني بالقيم الغذائية. فما هي فوائد العدس؟

1- العدس غني بالبروتينات والعناصر الغذائية

وهذه هي العناصر الغذائية التي يعتبر العدس غنياً بها:

  • يحتل العدس المرتبة الثالثة في احتوائه على البروتينات والاحماض الامينية بين البقوليات الاخرى كالفول والحمص وغيرها، 26% من السعرات الحرارية التي يمدنا بها العدس مصدرها بروتيناته.
  • يعد العدس مصدراً للطاقة وغني بالكربوهيدرات المعقدة والألياف.
  • يعتبر غنياً بالمعادن والفيتامينات المختلفة، مثل: الحديد والكالسيوم والفوسفور والمغنيسيوم وحمض الفوليك.

2- مصدر غني بالألياف الغذائية 

يعد العدس كذلك مصدرا غنيا جدا بالالياف الغذائية غير القابلة للذوبان والمهمة جدا في:

و كوب من العدس المطبوخ يحتوي على ما يقارب 65% من الاحتياج اليومي للألياف.

3- يساعد في خسارة الوزن 

يحتوي كوب واحد من العدس المطبوخ على ما يقارب 230 سعرة حرارية، وإن هذا الكوب غني جداً بالالياف والبروتينات التي تعزز حالة الشبع وتؤخر الجوع وتكبح الشهية.

ومن هذا المنطلق يشجع أخصائيو التغذية على إدخال العدس في الرجيمات والحميات المختلفة.

4- العدس مفيد في خفض الكولسترول

يحتوي العدس على نسبة عالية من الالياف القابلة للذوبان والمهمة جداً في:

  • خفض مستويات الكولسترول السيء "LDL".
  • رفع الكولسترول الجيد في الجسم "HDL".
  • في تعزيز صحة القلب والشرايين وتخفيف خطر الاصابة بالجلطات والسكتات الدماغية.
  • كما وأن العدس يعد مصدرا غنيا بالمغنيسيوم وحمض الفوليك المهمين للغاية في تعزيز صحة القلب وحمايته.

5- مفيد لمرضى السكري

فوائد الحبوب لمرضى السكري كثيرة، فمثلاً:

  • احتواء العدس على الكربوهيدرات المعقدة والالياف الغذائية تجعله ضمن الاغذية بطيئة الهضم.
  • الالياف التي يحتويها العدس تساعد على تقليل امتصاص السكر في الامعاء وضبط مستوياته في الدم.

ومن هنا فقد يكون الغذاء المثالي لمرضى السكري.

ومع كل هذه الفوائد للعدس وغناه بكل هذه القيم الغذائية، فقد يكون من المهم إدخاله ضمن مخطط وجباتكم اليومية والاعتماد عليه كمصدر مفيد للطاقة.

من قبل شروق المالكي - الأحد ، 3 أغسطس 2014
آخر تعديل - الخميس ، 31 يناير 2019