الاِستِعدَاد لنَتَائِج فحص السَرَطَان

في حال انتظار نتيجة اختبار السرطان، تتوافر بعض الطرق التي تساعد المرء لتحضير نفسه لهذه النتيجة. اليك الطريقة الامثل للاستعداد لنتائج الفحص:

الاِستِعدَاد لنَتَائِج فحص السَرَطَان

يجب معرفة موعد صدور نَتَائِج التحاليل. تقول جين سلوكومب (وهي ممَرَضة الإعلام عن السرطان في مركز بحوث السَرَطَان في المَملَكة المُتَّحِدة): "دائماً ما يكون من الجيد السؤال عَن الوقت المتوقع لصدور نَتَائِج الفحوصات وكَيفِيَّة الحُصُول عليها. إذا لم يسمع المرء شيئاً عن النتائج لعدة أسابيع، يتبادر إلى ذهنه تساؤلات عن احتمال ضياعها. يجب فحص النتائج جيداً لأن الأوراق قد تذهب للشخص الخطأ أحياناً".

يجب أن يسأل المّرِيض جميع الأسئلة التي تخَطَر بباله. كما تملك معظم الجَمعِيَّات الخيرية التي تتعلق بالسَرَطَان مواقعاً وخطوطَ مُسَاعَدة تقدم من خلالها النصح وَالِدَعم. 

التحضير للاستشارة

يفضل أن يكتب المّرِيض جميع الأسئلة التي من الممكن أن يسألها خلال الاستشارة. تقول جين: "من السهل جداً أن ينسى المّرِيض الأسئلة التي يرغب بسؤالها، لتلقيه كماً هائلاً من المَعلُومَات في وقت قصير".

وذلك ما حدث مع لندا هادلي عندما تلقت خبر تشخيص إِصَابتها بسَرَطَان الثَدِي. تقول: "اختفت جميع الأفكار من رأسي، ولم أستطع التفكير بوضوح". "أنا سعيدةٌ لوجود زوجي معي ليسأل نيابة عني".

لاستطلاع بعض الأسئلة الشائعة التي قَد يرغب المرء بسؤالها، يُمكِن القراءة عَن فهم نَتَائِج الفحوصات.

ويعدُّ تسجيل الاستشارة عَلَى الدكتافون نصيحةً مفيدةً أيضاً، لكن يجب استئذان الطَبيب أو الاستشاري أولاً. وبكل الأحوال يتوجب عرض سجل الاستشارة عَلَى المّرِيض.

شُخِّص نيل جودينغ - عمره 43 عَاماً- بإِصَابته بسَرَطَان الفم.، يقول: " رافقتني أختي. لقَد فكرت ببعض الأسئلة مُقدماً لأستفسر عنها، لكن كَان الموقف مهيباً. كان من الجَيِّد وجود شَخص إلى جانبي ليدعمني".

 

أحضِر شَخصاً ما معك عند استلام عَلَى النَتَائِج

من الجيد أن يحضر المريض شَخصاً ما عند استلام النَتَائِج. يقول عميد مُؤَسَّسة أنطونية للعِنَايَة بمَرَضى سَرَطَان الثَدِي: "من المفيد وجود شخص ما بجانب المريض عندما يشعر بالرعب والقلق ليكون مستمعاً إضافيّاً ويدعمه".

"ومع ذلك يرغب بعض النَّاس بمعرفة نَتَائِج فحوصاتهم وحدهم. يعتمد ذلك عَلَى المشاعر الخاصة بكل شَخص".

شُخِّص نيل جودينغ البالغ من العمر 43 عَاماً، بسَرَطَان في الفم عَام 2005 وكَان يعيش لوحده في ذلك الوقت. يقول: " رافقتني أختي". " لقد فكرت ببعض الأسئلة مقدماً لأستفسر عنها، لكن كَان الموقف مهيباً. كَان من الجَيِّد وجود شَخص إلى جانبي ليدعمني".

في حال لم يرغب المرء سؤال أحد معارفه الذهاب معه من أجل استلام النتيجة، يُمكِنه أن يطلب من شَخص من مَجمُوعة تقديم الدَعم المَحَليَّة. جد خدمات تقديم الدَعم لمَرَضى السَرَطَان القريبة.

تشخيص السَرَطَان

ليس هناك طريقة استجابة صحيحة أو خاطئة على تشخيص الإصابة بالسرطان. ما يهم أكثر هو معرفة المرء للمعلومات التي يحتاجها والشعور بالراحة تجاه أيّ قرارٍ يتخذه.

يُمكِن أن يشعر المّرِيض بعَديد من العواطف، منها الخوف والغضب وفقدان الأمل. تقول ليندا أنَّها كَانت مصدومة. وتشرح ذلك بقولها: "تخدر جَسَدي كاملاً".

شعر نيجل بالعزلة. وقال "وددت أن أقول للعالم من حولي في الطريق: أَلَم تدركوا ما حدث؟ لقَد بدا من الغريب أن الحَيَاة استمرت عَلَى نحو طِبيعي".

بغض النظر عن ثقة المرء بالأشخاص القريبين منه، من المُفِيد عادةً حُصُوله عَلَى بعض الدَعم من شَخص ما لا تربطه به صلة. ويتوافر عَديد من الأشخاص والأماكن للمُسَاعَدة في ذلك.

يُمكِن أن يعطي الممَرَض أو الاختصاصي مَعلُومَات تتعلق بالحَالَة، وقَد يكون قادراً عَلَى التوجيه لبعض خدمات الدَعم مثل مَجمُوعات الاستشارة وَالدَّعم وخطوط المُسَاعَدة والمنتديات الإلكترونية.

لمعرفة الخيارات المتوافرة، عَلَى سَبِيل المِثَال إمكَانية وجود ممَرَض اختصاصي يُمكِن التكلم معه عَن بعض الأُمُور. 

المزيد حول السرطان!

 

ماذا يجب أن تعرفه؟

  • متى يُمكِن توقع بدء العِلَاج وما هي التأثيرات الجانبية التي يُمكِن أن تحدث؟ اكتشف المَزيد عَن التأثيرات الجانبية للمُعَالَجَة الكيميائية والمُعَالَجَة الإشعاعية.
  • ماذا سينجز العِلَاج؟ هل من المحتمل الشفاء من السَرَطَان، أو التقليل من نموه وتحسين الأعراض؟
  • هل يوجد شَخص في المُستَشفى يُمكِن الاِتِصَال به عند الشُعُور بالتوعُّك خلال المُعَالَجَة، أو هل يحتاج المّرِيض الاِتِصَال بطَبيبه؟
  • "يوجد قَضَايَا عَمَليَّة عادةً يجب معرفتها، مثل المصاريف. يمكن السؤال عن وجود شَخص ما في المُستَشفى يُمكِنه نصح المّرِيض حول بعض الأشياء مثل الإعانة المالية. 

اكتب الأسئلة حالما تخَطَر ببالك وخذها معك عندما الذهاب لرؤية الطَبيب.

من قبل ويب طب - الخميس 17 أيلول 2015
آخر تعديل - الخميس 17 أيلول 2015