أسباب عرق النسا: 6 أسباب مختلفة

أصبحت مشكلة عرق النسا من المشاكل الشائعة مقارنة بما سبق، فما أسباب عرق النسا؟ وما العوامل التي تزيد من خطر الإصابة به؟ وما هي أبرز الأعراض التي تدل على الإصابة بالمرض؟ أبرز وأهم الإجابات تعرّف عليها في الآتي.

أسباب عرق النسا: 6 أسباب مختلفة

إليك أسباب عرق النسا وعوامل الخطر وأبرز الأعراض في الآتي:

أسباب عرق النسا

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي لعرق النسا، ومن أهمها ما يأتي: 

1. القرص المنفتق (Herniated or slipped disk)

يُعد القرص المنفتق السبب الأشهر من أسباب عرق النسا فهو يُسبب ضغط على الجذور العصبية.

2. القرص التنكسي (Degenerative disk disease)

هي حالة بطبيعتها تُسبب تآكل الفقرات في العمود الفقري مسببة قصر طوله، وهذا بدوره يؤدي إلى تضيُّق الممرات العصبية، حيث يعمل ذلك على الضغط على العصب الوركي.

3. التضيّق الشوكي (Spinal stenosis)

هو تضيّق غير طبيعي في الممر الشوكي يُقلل من المساحة الموجودة في النخاع الشوكي والأعصاب مما يُسبب عرق النسا.

4. انزلاق الفقار (Spondylolisthesis)

يحدث بسبب انزلاق الفقار انزلاق أحد فقرات العمود الفقري عن الفقرات الأخرى مما يجعلها منحرفة عن مستوى البقية مما يُقلل من الفجوات التي تعبر الأعصاب من خلالها، ويُسبب امتداد عظام العمود الفقري الضغط على العصب الوركي.

5. هشاشة العظام (Osteoarthritis)

قد تُسبب النتوءات العظمية شيخوخة في العمود الفقري مما يؤدي في النهاية إلى الضغط على أعصاب الظهر.

6.أسباب أخرى

هناك بعض الأسباب الأخرى التي قد تؤدي إلى مشكلة عرق النسا، ومنها:

  • التعرض لصدمة: خصوصًا تلك التي تُصيب العمود الفقري القطني أو العصب الوركي.
  • نمو ورم: إن وجود ورم في القناة الشوكية القطنية يزيد من الضغط مسببًا عرق النسا.
  • متلازمة العضلة الكمثرية: هي متلازمة تُسبب الضغط على العصب الوركي.
  • متلازمة ذنب الفرس: متلازمة نادرة تؤثر على حزمة من الأعصاب في نهاية الحبل الشوكي.

عوامل تزيد خطر الإصابة بعرق النسا

إلى جانب أسباب عرق النسا المختلفة، هناك العديد من العوامل التي تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بعرق النسا، ومن أبرزها ما يأتي: 

  • التقدم في العمر: يزيد التقدم في العمر من خطر عرق النسا، حيث ترتبط بعض المسببات الرئيسية للمرض بالعمر، ومن أبرزها: القرص المنفتق، وهشاشة العظام.
  • السمنة: تُسبب السمنة زيادة الضغط على العمود الفقري مما يُؤدي إلى حدوث تغيرات عليه والتي تزيد من خطر الإصابة بعرق النسا.
  • طبيعة العمل: إن الأعمال التي تتطلب لف الظهر، أو حمل الأثقال، أو ركوب الدراجات الهوائية لفترات طويلة قد يزيد من خطر الإصابة بالمرض.
  • الجلوس لفترات طويلة: يزيد الجلوس المطوّل ونمط الحياة الخامل من خطر الإصابة بعرق النسا أكثر من نمط الحياة النشط.
  • مرض السكري: يُؤثر مرض السكري على نمط استخدام السكر في الجسم مما يزيد من خطر تلف الأعصاب.
  • التدخين: يُسبب التدخين تآكل الطبقة الخارجية من العمود الفقري وبالتالي تكسرّها.

أعراض الإصابة بعرق النسا

من أهم الأعراض التي تظهر على مريض عرق النسا ما يأتي: 

1. الأعراض الشائعة لعرق النسا

إليك أبرز الأعراض التي تدل على الإصابة بعرق النسا ما يأتي:

  • ألم أسفل الظهر.
  • ألم في المؤخرة أو في القدم يزداد عند الجلوس.
  • ألم الورك.
  • حرقة وتنميل أسفل القدم.
  • تعب وصعوبة التحرك على القدم.
  • ألم ثابت يُصيب جنب واحد من الجسم.
  • ألم شديد يجعل الوقوف أمر الوقوف.

2. الأعراض التي تستدعي الذهاب للطبيب

من أبرز الأعراض التي تستدعي زيارة الطبيب فورًا ما يأتي:

  • الحمى وألم أسفل الظهر.
  • انتفاخ واحمرار في الظهر أو العمود الفقري.
  • تنميل في أعلى الفخذ، أو القدم، أو المؤخرة.
  • حرقة عند التبوّل، أو خروج دم مع البول.
  • ألم شديد.
  • عدم القدرة على التحكم في التبوّل.
من قبل آلاء سليمان - الثلاثاء 17 أيار 2022
آخر تعديل - الثلاثاء 17 أيار 2022