علاج البروستاتا: تعرف على العلاج وفقًا للمرض

أمراض البروستاتا جدًا عديدة، ولذلك فإن علاج البروستاتا يعتمد على المرض، وقد خُصص المقال لذكر المرض ويتبعه العلاج.

علاج البروستاتا: تعرف على العلاج وفقًا للمرض

فلنتعرف في ما يأتي على علاج البروستاتا وفقًا لنوع المرض الذي يُصيبها:

علاج البروستاتا المُلتهبة

عند تشخيص الحالة أنها التهاب بروستاتا فإن العلاج الذي غالبًا يُوصف من قبل الطبيب، وهو الآتي:

1. المضادات الحيوية

غالبًا يتم وصف المضادات الحيوية إن كان سبب الالتهاب بكتيري، ويجب على المريض الالتزام بالمدة التي حددها الطبيب لتناول المضاد، وذلك منعًا من عودة الالتهاب بوتيرة أقوى مما كانت عليه، إذ إن التوقف عن المضاد الحيوي دون إكمال فترة العلاج يتسبب بجعل البكتيريا مقاومة للدواء.

المضادات الحيوية التي عادةً توصف هي:

  • الكوتريموكسازول (Cotrimoxazole).
  • مضادات كفينولون (Quinolones).
  • تريميثوبريم - سلفا (Trimethoprim-sulfa).
  • سيبروفلوكساسين (Ciprofloxacin).
  • ليفوفلوكساسين (Levofloxacin).

الجدير بالذكر أن العلاج بالمضادات الحيوية قد يستمر 3 شهور.

2. مسكنات الألم

إن كان التهاب البروستاتا يترافق مع الألم، فالحل هو أخذ مسكنات الألم، ويُفضل أن يكون هذا النوع من العلاج لفترة محددة حتى لا يعتاد الجسم على هذه المسكنات وبتالي تُصبح لا تؤثر به.

من أبرز مسكنات الألم المُستخدمة لعلاج البروستاتا التي تُعاني من الالتهاب هي: مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs).

3. أدوية حاصرات ألفا

يترافق مع التهاب البروستاتا العديد من الأعراض الجانبية، مثل: الحاجة المتكررة للتبول، أو صعوبة في نزول البول، أو تدفق البول بقوة كبيرة، لذا يجب معالجة هذه الأعراض بأحد أدوية حاصرات ألفا، والتي منها الآتي:

علاج البروستاتا المتضخمة

تضخم البروستاتا هو حالة مرضية يزداد فيها حجم البروستاتا عن الطبيعي، وذلك لعدة عوامل منها: العمر، والوزن، واحتمالية التعرض لسرطان البروستاتا.

غالبًا يكون علاج تضخم البروستاتا باستخدام الأدوية الآتية:

1. أدوية حاصرات ديهدروتستوستيرون (Dihydrotestosterone - blockers)

تعمل حاصرات ديهدروتستوسترون على علاج البروستاتا المتضخمة من خلال تثبيط بعض الهرمونات في جسم الرجل، مما يؤدي ذلك إلى انكماش البروستاتا وعدودتها إلى حجمها الطبيعي.

2. أدوية حاصرات ألفا

يترافق مع تضخم البروستاتا العديد من الأعراض الجانبية التي ذُكرت سابقًا بالتهاب البروستاتا، لذا يكون العلاج لهذه الأعراض تناول أدوية حاصرات ألفا.

غالبًا يتم الجمع بين حاصرات ديهدروتستوستيرون وأدوية حاصرات ألفا لعلاج الحالة بشكلٍ أفضل.

3. دواء تادالافيل (Tadalafil)

من الممكن أن يصف الطبيب دواء تادالافيل لعلاج تضخم البروستاتا، وهذا الدواء يُوصف وفق الحالة.

علاج البروستاتا التي تُعاني من السرطان

سرطان البروستاتا هو سرطان ينتشر في غدة البروستاتا ويؤدي إلى العديد من الأعراض المزعجة والمؤلمة، وغالبًا يتم علاج سرطان البروستاتا بأحد الطرق الآتية:

1. العلاج الإشعاعي

العلاج الإشعاعي يتم بواسطة تسليط الأشعة السينية بدرجات عالية على مكان السرطان لتدمير الخلايا غير السليمة، لكن في بعض الأحيان هذه الأشعة لا تُميز الخلايا السليمة من المصابة لتدمرها جميعها.

2. مَعالَجَةٌ كَثَبِيَّة (Brachytherapy)

المعالجة الكثبية يُقصد بها العلاج الإشعاعي الذي يتم بتقريب الأشعة من السرطان قدر الإمكان، وفي هذه الطريقة يتم عادةً غرس غرسة مُشعة في البروستاتا لتقضي على الخلايا السرطانية.

تُستخدم هذه الأشعة الكثبية في حال كان انتشار الخلايا السرطانية جدًا قليل وبمساحة صغيرة.

3. العلاج الهرموني

مبدأ عمل العلاج الهرموني قائم على تثبيط هرمون التستوستيرون كونه قد يُحفز تكاثر الخلايا المُسببة لسرطان البروستاتا.

الجدير بالذكر أن هذا النوع من العلاج غالبًا يؤثر على القدرة الجنسية للرجل، ولذلك غالبًا يتم التطرق له لكبار السن كون نسبة كبيرة منهم تُعاني من العجز الجنسي من الأصل، فلا مانع من هذا العلاج.

4. استئصال البروستاتا

استئصال البروستاتا يُعدّ الخيار الأخير لعلاج البروستاتا التي تُعاني من السرطان، وهذا العلاج غالبًا يتم التطرق إله في حال كان الورم السرطاني منتشر بمساحات كبيرة، أو في حال تم إخضاع المريض للعلاجات السابقة لكن دون نتيجة.

اقرؤوا أيضًا:

من قبل ويب طب - الخميس 17 نيسان 2014
آخر تعديل - الثلاثاء 5 تشرين الأول 2021