علاج طبيعي لالتهاب الحلق

هل يوجد علاج طبيعي لالتهاب الحلق؟ وما هي النصائح التي تُساعد على تخفيف هذه المشكلة؟ سنجيبك على هذه التساؤلات وأكثر من خلال هذا المقال.

علاج طبيعي لالتهاب الحلق

يُعاني الكثيرين من مشكلة التهاب الحلق التي يزداد خطر الإصابة بها في الطقس البارد على وجه الخصوص، وفي السطور الآتية سنتعرف على حقيقة وجود علاج طبيعي لالتهاب الحلق من عدمه:

هل يوجد علاج طبيعي لالتهاب الحلق؟

التهاب الحلق من المشكلات المزعجة التي تسبب ألم وتهيج وحكة في الحلق، ويحدث هذا الالتهاب نتيجة نزلات البرد أو الحساسية أو الالتهابات البكتيرية أو غيرها من المشكلات، وأفضل طريقة لعلاج التهاب الحلق هي زيارة الطبيب، لكن في حال عدم التمكن من زيارته يُمكن تجربة بعض العلاجات المنزلية.

سيُساعد العلاج الطبيعي لالتهاب الحلق على تخفيف الألم والتهيج الذي يُسببه التهاب الحلق ريثما يتم زيارة الطبيب وتناول العلاجات الطبية المُتاحة، وفي الأسفل نتناول تفاصيل حول علاج طبيعي لالتهاب الحلق. 

علاج طبيعي لالتهاب الحلق

لتطبيق علاج طبيعي لالتهاب الحلق جرب أحد الآتي: 

1. العسل

العسل من أبرز العلاجات الطبيعية لالتهاب الحلق، إذ يُمكن تناوله بمفرده أو مخففًا بالشاي، وقد بينت إحدى الدراسات أن العسل فعال في تخفيف السعال الليلي والالتهابات.

2. الماء المالح

قد تُساهم الغرغرة بالماء المالح في تخفيف التهاب الحلق والإفرازات الناجمة عنه، كما أنها فعالة في التخلص من البكتيريا الموجودة في الحلق.

ويُمكن استخدامها عن طريق إضافة 1 / 2 ملعقة صغيرة من الملح إلى 1 كوب من الماء الدافئ، والغرغرة بالمحلول كل 3 ساعات حتى يتم الشعور بالتحسن.

3. شاي البابونج

من الاستخدامات الشائعة لشاي البابونج تلطيف الحلق، وذلك بفضل خصائصه المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات، وقد بحثت إحدى الدراسات في تأثير استنشاق البابونج على التهابات الحلق، وقد تبين أنه فعال في التخفيف من هذه الالتهابات والأعراض المصاحبة لنزلات البرد، كما يُمكن تناوله على شكل شاي في حال الرغبة بذلك.

4. زيت النعناع

يحتوي النعناع على مادة المنثول (Menthol) التي قد تُساهم في تخفيف السعال والتهاب الحلق وتليين المخاط، إضافة إلى أنه غني بمضادات الفيروسات ومضادات الالتهابات ومضادات البكتيريا التي تُسرع عملية الشفاء.

ويُمكن استخدام زيت النعناع عن طريق تخفيفه في أي نوع من الزيوت الناقلة، وتدليك منطقة الحلق به.

5. صودا الخبز

يُمكن الغرغرة بصودا الخبز لمنع نمو البكتيريا والفطريات في الحلق، إذ يتم خلط 1 / 4 ملعقة صغيرة من صودا الخبز مع 1 / 8 ملعقة صغيرة من الملح و1 كوب من الماء الدافئ والغرغرة به كل 3 ساعات.

6. الحلبة

قد تُساعد الحلبة في تخفيف الألم والتهيج الناجم عن التهاب الحلق إلى جانب محاربة البكتيريا والفطريات أيضًا.

ويُمكن استهلاكها على شكل شاي أو عن طريق استخدام زيت الحلبة موضعيًا لنفس الغرض، ولا يُنصح النساء الحوامل باستخدامه.

7. جذر الخطمي

يتضمن جذر الخطمي مادة تشبه المخاط تعمل على تغليف الحلق للتخفيف من التهابه.

ويُستخدم عن طريق إضافة حفنة من جذر الخطمي إلى 1 كوب من الماء المغلي وتناول هذا الشاي من 2 - 3 مرات في اليوم، لكن يجب تجنب استخدامه من قِبل المرضى المصابين بالسكري.

8. جذر عرق السوس

بينت إحدى الدراسات أن الغرغرة بجذر عرق السوس فعالًا في علاج التهاب الحلق، لكن يجب على النساء الحوامل والمرضعات تجنب استخدام هذا العلاج.

نصائح للتخفيف من التهاب الحلق

فيما يأتي نناقش أبرز النصائح المُساعدة على تخفيف التهابات الحلق: 

  • خذ قسطًا كافيًا من النوم والراحة.
  • تناول كمية كافية من السوائل لتجنب الإصابة بالجفاف وابتعد عن الكافيين.
  • تناول المشروبات الدافئة أو الحلوى المثلجة.
  • استعن بمرطب الهواء للتخفيف من تهيج الحلق وتجنب تراكم البكتيريا.
  • استعن بالحلوى الصلبة المُهدئة لالتهاب الحلق.
  • تجنب المواد المهيجة لالتهاب الحلق، مثل: مواد التنظيف، والدخان.
  • استرح في المنزل حتى تُشفى بشكل كامل.

متى تزور الطبيب؟

يجب مراجعة الطبيب في حال استمر التهاب الحلق أكثر من أسبوع، أو إذا كان مصحوبًا بالأعراض الآتية: 

  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • القيء أو الغثيان.
  • تضخم الغدد الليمفاوية.
  • صعوبة البلع أو ألم حاد عند البلع.
  • خروج دم مع البلغم أو اللعاب.
  • ألم المفاصل أو العضلات أو الصداع الحاد.
  • ظهور بقع بيضاء في مؤخرة الحلق.
  • ظهور بقع حمراء على سقف الفم.
  • السعال المستمر مع بحة في الصوت.
  • صعوبة في التنفس.
من قبل دينا الساريسي - الأربعاء 18 أيار 2022
آخر تعديل - الأربعاء 18 أيار 2022