فوائد زيت النعناع وأضراره وطرق استخدامه

يشتهر النعناع بفوائده الصحية، لكن ماذا عن زيته؟ تعرف في المقال التالي على أهم فوائد زيت النعناع والمعلومات المرتبطة به من المقال.

فوائد زيت النعناع وأضراره وطرق استخدامه

يُعد زيت النعناع واحدًا من أكثر الزيوت الأساسية شهرةً، فهو يستخدم بطرق مختلفة ولأسباب عديدة، فلنتعرف في ما يأتي على فوائد زيت النعناع، وطرق استخدامه وأضراره.

فوائد زيت النعناع

يُستخرج زيت النعناع من النعناع، وهو ذو رائحة عطرية رائعة جعلته يُستخدم في صناعة الصابون، كما أنه ذو فائدة صحية عظيمة للجسم.

إليك أهم فوائد زيت النعناع في ما يأتي:

  • المساهمة في علاج ألم العضلات والمفاصل

يُعد زيت النعناع مسكن آلام قوي وملين للعضلات، كما أن له خصائص تساعدك في التخلص من ألم العضلات والمفاصل.

من أجل استخدام زيت النعناع في هذا المجال، يتم تدليك 2-3 نقاط من الزيت على المنطقة المصابة ثلاث مرات يوميًا، كما من الممكن مزجه مع زيت اللافندر.

  • الحد من أعراض الحساسية الموسمية

الحد من أعراض الحساسية الموسمية أحد فوائد زيت النعناع، فإن خصائص زيت النعناع الطاردة للبلغم والمضادة للالتهاب والمنشطة، تُعد من أفضل الأمور لعلاج أعراض الإصابة بالحساسية الموسمية، حيث تعمل خصائصه على الآتي:

  • تهدئة العضلات الموجودة في الجيوب الأنفية.
  • تخليص الجيوب الأنفية من البلغ المتراكم فيها.
  • فتح المجاري التنفسية الناتج إغلاقها من الحساسية.
  • الحد من مسببات الحساسية.

للحصول على هذه الفائدة، يتم تدليك 2-3 قطرة من زيت النعناع على الصدر، والظهر، والرقبة، ومنطقة الوجه.

  • المساهمة في علاج الصداع

بما أن زيت النعناع له خصائص تساعد في تحسين تدفق الدورة الدموية واسترخاء العضلات، فإن ذلك يساهم بدوره في علاج الصداع وبالأخص الشقيقة.

يتم وضع 2-3 قطرات من زيت النعناع على الجبهة، والرقبة، مع وجوب أن يكون المكان مُظلم لبعض الوقت.

  • تخليص الفم من رائحة الكريهة

لطالما استخدم زيت النعناع بسبب دوره في تخليص الإنسان من رائحة الفم الكريهة، حيث يعمل على قتل البكتيريا الموجودة في الفم والمسؤولة عن ذلك، كما يحمي الأسنان، ويقلل من خطر إصابتها بالتسوس.

  • التقليل من الحكة

إن وجود المنثول في زيت النعناع يقلل من الحكة المزعجة في حال الإصابة بها، وبالأخص تلك الشديدة والتي قد تصيب الأماكن الحساسة في الجسم.

يتم التخلص من الحكة بوضع بضع قطرات من زيت النعناع على المنطقة المصابة، أو إضافة 5-10 قطرات من الزيت في الماء الساخن عند الاستحمام.

  • التقليل من الغثيان

التقليل من الغثيان أحد فوائد زيت النعناع الناتجة من دراسة قام بها باحثون واستهدفوا بها عددًا من المشتركين، ووجدوا أن استخدام زيت النعناع كان له فائدة كبيرة في تقليل مشكلة الغثيان لديهم.

لتحقيق هذه الفائدة يتم استنشاق رائحة زيت النعناع، أو إضافة قطرة من الزيت إلى كوب من الماء، أو وضع بضع قطرات من الزيت خلف الأذن.

  • تعزيز عمل الجهاز الهضمي

إن تناول القليل من زيت النعناع قد يؤدي إلى تحسين عمل الجهاز الهضمي، فيُقلل من عسر الهضم، ويُقلل من الإمساك.

كما وُجد أن زيت النعناع يُساهم في علاج أعراض القولون العصبي، ويُساعد في تقليل التشنجات المعوية الناتجة من التنظير الداخلي، فهذه أحد فوائد زيت النعناع الهامة لمن يُعانون الاضطرابات الدائمة في الجهاز الهضمي.

  • فوائد زيت النعناع الأخرى

أما بالنسبة لفوائد زيت النعناع الأخرى، فهي تشمل كل من الآتي:

  • فتح المجاري التنفسية عند الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.
  • زيادة الطاقة والنشاط لدى الإنسان.
  • تعزيز نمو الشعر وتكثيفه.
  • المساعدة في علاج مشكلة قشرة الرأس.
  • تعزيز صحة البشرة والجلد والمساهمة في علاج حروق الشمس.

أضرار زيت النعناع

يتم الحصول على فوائد زيت النعناع إن استخدم بالطريقة الصحيحة والمعتدلة، فلا يُنصح بشرب كميات كبيرة تتجاوز 3 قطرات، لأن الزيادة في ذلك قد تؤدي إلى التسمم، أو إلى مجموعة من المخاطر الآتية: 

كما لا ينصح باستخدام زيت النعناع للأطفال والرضع، إضافة إلى ضرورة التأكد من عدم تفاعله مع أي أدوية أخرى.

من قبل رزان نجار - الاثنين 29 تشرين الأول 2018
آخر تعديل - الخميس 25 آذار 2021