اختبار تشتت الانتباه

Test of Variables of Attention

محتويات الصفحة
اختبار تشتت الانتباه

يعد اختبار تشتت الانتباه أحد الاختبارات محوسبة التي تفحص نظام الانتباه ووظائف الانتباه المستدام، لتشخيص اضطرابات نقص الانتباه والتركيز (Attention Deficit Hyperactivity Disorder - ADHD).

يعد اضطراب نقص الانتباه أحد المشاكل الشائعة عند الأطفال، وعادة ما تظهر هذه المشكلة فقط في مرحلة الطفولة، ولكنها في بعض الأحيان تستمر إلى مرحلة البلوغ، وقد تسبب صعوبات في التعلم إذا لم يتم تشخيصها وعلاجها.

الفئة المعرضه للخطر

في معظم الأحيان يتم إجراء هذا الفحص للأطفال، حيث يمكن الكشف عن بعض الاضطرابات، مثل ما يأتي:

  • نقص الانتباه والتركيز.
  • فرط النشاط البدني.
  • صعوبات التعلم.

طريقة أجراء الفحص

يتم إجراء اختبار تشتت الانتباه من خلال ما يأتي:

  1. يتمرن الشخص لحوالي 3 دقائق على النشاط أثناء الاختبار، ثم يبدأ الاختبار بعد ذلك.
  2. يكون الطفل عادة خلال الفحص لوحده لتجنب حدوث أية تشتيت لتركيزه، ويجلس الشخص المفحوص أمام الحاسوب، حيث يظهر مربع أبيض وسط الشاشة، ثم يظهر وميض مربع أسود في أعلى أو أسفل المربع الأبيض.
  3. يطلب من الشخص أن يضغط على الزر في كل مرة يظهر فيها المربع الأسود في الأعلى.
  4.  بعد إنهاء الاختبار الأول، يتناول الشخص المفحوص دواء لعلاج اضطراب نقص الانتباه بالجرعة المحددة له من قبل طبيب مختص، ثم الانتظار لمدة ساعة ونصف.
  5. يتم اختبار تشتت الانتباه من جديد لمدة 20 دقيقة إضافية.

تحذيرات

عام

لا يرتبط إجراء الفحص بحد ذاته بأية آثار جانبية، ولكن تتعلق الآثار الجانبية التي يمكن أن تحدث بالعلاج الذي يتم إعطاؤه، إذ يمكن أن يسبب ما يأتي:

  • فقدان الشهية.
  • صداع.
  • تشنجات أو آلام في البطن.

اثناء الحمل:

لا يوجد أية تحذيرات خاصة.

الرضاعة:

لا يوجد أية تحذيرات خاصة.

الأطفال والرضع

لا يوجد أية تحذيرات خاصة.

كبار السن:

لا يوجد أية تحذيرات خاصة.

السياقة:

لا يوجد أية تحذيرات خاصة.

الأدوية التي تؤثر على نتيجة الفحص

يجب التوقف عن تناول أية أدوية مهدئة أو منشطة، كما يجب إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يتناولها المريض قبل إجراء الفحص لمعرفة ما إذا كان يجب التوقف عنه.

تحليل النتائج

يتم إعطاء النتائج بطريقتين كما يأتي:

  • مستويات قياسية من 2- إلى 2+، حيث تمثل القيمة صفر 0 الوضع الطبيعي.
  • مستويات رقمية ما بين 85 إلى 115، حيث يمثل الرقم 100 الوضع الطبيعي.