الحمل العنقودي بالصور

الحمل العنقودي بالصور

الحمل العنقودي بالصور

يحدث الحمل العنقودي عندما تلتحم البويضة والحيوانات المنوية بشكل غير صحيح عند الإخصاب، ويتكون ورم غير سرطاني بدلًا من المشيمة السليمة، حيث لا يمكن للورم أو الشامة أن يدعم نمو الجنين؛ مما يؤدي إلى انتهاء الحمل. تعرف على أبرز المعلومات عن الحمل العنقودي بالصور.

أعراض الحمل العنقودي

أعراض الحمل العنقودي

تشمل أعراض الحمل العنقودي ما يأتي:

  • نزيف بني إلى أحمر فاتح خلال الأشهر الثلاثة الأولى.
  • غثيان وقيء شديدان.
  • ضغط أو ألم في الحوض.
  • الرحم كبير جدًا مقارنة في مرحلة الحمل.
  • ارتفاع ضغط الدم.
أسباب الحمل العنقودي

أسباب الحمل العنقودي

يحدث الحمل العنقودي بسبب مشاكل البويضة الملقحة، حيث تحتوي الخلايا البشرية الطبيعية على 23 زوجًا من الكروموسومات، مجموعة واحدة من الأم والأخرى من الأب. في الحمل العنقودي هناك مجموعة إضافية من الكروموسومات تأتي من الأب، وعندما يحدث هذا لا تستطيع البويضة المخصبة البقاء على قيد الحياة، وعادةً ما تموت بعد أسابيع قليلة من الحمل.

عوامل خطر الإصابة بالحمل العنقودي

عوامل خطر الإصابة بالحمل العنقودي

تزداد احتمالية الإصابة بالحمل العنقودي إذا كان:

  • عمر الأم أقل من 20 عامًا أو أكبر من 40 عامًا.
  • وجود تاريخ بالإصابة بالحمل العنقودي.
  • التعرض لإجهاضين أو أكثر.
أنواع الحمل العنقودي

أنواع الحمل العنقودي

تشمل أنواع الحمل العنقودي ما يأتي:

  • الحمل العنقودي الكامل: تكون الأنسجة المكونة للمشيمة غير طبيعية، ولا تشكل جنينًا، حيث لا يزال الورم يتشكل، وينتج هرمون الحمل الذي تنتجه المشيمة السليمة أثناء الحمل الطبيعي.
  • الحمل العنقودي الجزئي: عندما تتشكل مشيمة غير طبيعية مع الجنين، في هذه الحالات يكون لدى الأجنة عيوب خلقية شديدة.
تشخيص الحمل العنقودي

تشخيص الحمل العنقودي

يقوم طبيبك بتشخيص الحمل العنقودي عن طريق الحصول على الموجات فوق الصوتية للرحم، حيث تستخدم الموجات فوق الصوتية لإنتاج صور لرحمك. قد يوصي طبيبك أيضًا بإجراء اختبارات الدم للتحقق من مستويات هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية.

علاج الحمل العنقودي

علاج الحمل العنقودي

يشمل علاج الحمل العنقودي ما يأتي:

  • التوسيع والكشط: سيقوم طبيبك بإزالة النسيج الرحوي من الرحم من خلال إجراء يسمى التوسيع والكشط.
  • استئصال الرحم: إذا كان هناك خطر متزايد من الإصابة بورم، وليس هناك رغبة في الحمل في المستقبل ، فقد تتم إزالة الرحم.
  • مراقبة هرمون الحمل: إذا استمر وجود هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية في دمك، فقد تحتاج إلى علاج إضافي.
من قبل يارا نسيم