نصائح صحية للعاملين عن بعد في منازلهم

العمل من المنزل

العمل من المنزل

أحيانًا قد تلجأ للعمل بدوام كامل من المنزل لعدة أسباب، يمكن أن تساعدك هذه النصائح في الحفاظ على التوازن والإنتاجية والنجاح، سواءً في إنجاز عملك أو في الحفاظ على صحتك العقلية.

بدل ملابس المنزل

بدل ملابس المنزل

قد تبدو نصيحة بسيطة، ولكنك لست مضطرًا لارتداء ملابس رسمية كما تحتاج في العمل.

تغيير الملابس بمثابة إشارة إلى أن الوقت قد حان للاستيقاظ وإنجاز الأمور.

تعيين مساحة عمل أو مكتب منزلي

تعيين مساحة عمل أو مكتب منزلي

أحد أكبر التحديات هو الحفاظ على عملك وحياتك الخاصة منفصلين، وإدارة الوقت.

حاول أن تجعل مكانًا مريحًا مع كرسي يمكنك الجلوس عليه ثماني ساعات في اليوم.

هذا يساعدك على التركيز بالعمل والإنجاز أكثر.

حافظ على الالتزام بساعات عمل محددة

حافظ على الالتزام بساعات عمل محددة

يجب أن تكون واضحًا بشأن وقت العمل ووقت ممارسة حياتك الشخصية.

هذا سيجعلك تنجز أكثر، كما أن وجودك في نفس الجدول الزمني مع زملاء العمل يجعل كل شيء أسهل بكثير.

لا تتأثر بما حولك

لا تتأثر بما حولك

الإلهاء هو أحد التحديات الكبيرة التي تواجه الأشخاص الذين يعملون من المنزل.

من الصعب تشتيت انتباه الإنسان، ومن الأفضل تعيين فترات لأخذ استراحة ومشاركة بعض الأوقات مع العائلة.

الابتعاد عن مسببات القلق والتوتر

الابتعاد عن مسببات القلق والتوتر

في حال الكوارث أو انتشار الاوبئة قد تضطر للعمل من المنزل.

من الجيد أن تبقى على علم بآخر المستجدات ولكن دون أن تضيع الكثير من الوقت وتعريض نفسك لنوبة من الفوضى والهلع.

قم بإيقاف الإشعارات أثناء وقت العمل، وحاول مشاهدة الأخبار بعد انتهاء وقت العمل.

ابق على تواصل

ابق على تواصل

ستواجه تحديات فريدة أثناء محاولتك أداء عملك عن بُعد ، والتي يمكن أن تختلف اختلافًا كبيرًا اعتمادًا على نوع العمل الذي تقوم به

ابقى على تواصل مع مديرك وزملائك، لا تتردد في التواصل مع الأشخاص الذين عادة ما تلجأ إليهم للمساعدة، حتى إذا لم تكن في نفس المبنى الذي يتواجدون فيه.

لا تنس الاختلاط

لا تنس الاختلاط

أثناء فترة العمل من المنزل، تنقطع الكثير من العلاقات الاجتماعية التي اعتدت عليها طوال اليوم.

قلل ذلك من خلال التحدث مع زملائك عبر تطبيقات التواصل الاجتماعي.

يمكنك أيضًا جدولة مكالمات فيديو صباحية مع فريقك بأكمله لتقليل الشعور بالوحدة والانعزال.

من قبل دكتورة شهد الفاعوري