اسباب الدورة الشهرية الغير منتظمة

السؤال
عمري 23 عام. في الاشهر الاخيرة الدورة عندي غير منتظمة، وتأتي كل 40 إلى 45 يوما، وفي بعض الأحيان كل 35 يوما. خلال الأشهر الأربعة الماضية انخفض وزني 7 كغم، ولكن بشكل معتدل وليس حاد. ذهبت اليوم الى طبيبة النساء حيث أرسلتني لإجراء اختبارات الدم الهرمونية وفحص الموجات فوق الصوتية الفوق - مهبلي، لمعرفة ما هو السبب في عدم انتظام الدورة الشهرية. هذا اليوم في المساء حدثت عندي الدورة. هل يمكنني أن اجري فحوصات الدم الهرمونية غدا في الصباح، أي في اليوم الأول - الثاني من الدورة؟ هل سيكون هذا موثوق به ؟ هل من الممكن إجراء فحص الموجات فوق الصوتية الفوق مهبلي خلال الحيض، أو ينبغي أن انتظر لبعد نهاية الدورة؟ هل يمكن أن يكون عدم انتظام الدورة نابع من انخفاض الوزن عندي، على الرغم من الانخفاض لم يكن حاد؟ هل هناك أي علاقة مع التبويض؟ هل يمكن ان تكون الإباضة عندي غير سليمة؟ كيف يمكنني التحقق من وجود الإباضة إذا كانت الدورة الشهرية عندي غير منتظمة؟ أخشى أن يضر هذا في فرصي في الحمل في المستقبل.
الجواب

الدورة الشهرية الغير منتظمة تظهر كل شهر في وقت مختلف ولا يمكن التنبؤ متى ستظهر. هذه الظاهره تحدث بسبب عدم انتظام موعد الإباضة، وذلك لأن الدورة تأتي دائما بعد 14 يوما من الإباضة. من المهم تحديد سبب عدم انتظام الدورة الشهرية، لان الدورة الغير منتظمة يمكن أن تصعب حدوث الحمل وايضا لنفي وجود مشاكل مختلفة. تجدر الإشارة إلى أنه في بعض الأحيان تكون الاختبارات الطبية سليمة ورغم ذالك تكون الدورة غير منتظمة.
ليست هناك مشكلة في إجراء فحص الموجات فوق الصوتية الفوق مهبلي أثناء فترة الحيض. لم تذكري ما اذا كان انخفاض الوزن طوعي. على أي حال انصحك في استكمال الفحص عند طبيب النساء.