تاخر في الحيض بعد التوقف عن تناول حبوب منع الحمل

السؤال

عمري 19 سنة. منذ حوالي 7 أشهر لم أتلقى الدورة. ذهبت إلى طبيبة النساء التي حاولت أن تعطيني حبوب منع الحمل دون الفحص. ووفقا لتوصية طبيبة أخرى أجريت فحوصات الدم والموجات فوق الصوتية. قبل نحو سنة أخذت حبوب منع الحمل، وبسبب حالات من التقلب المزاجي، الصداع، الغثيان، الدوخة، السمنة والعديد من الاثار الجانبية الأخرى توقفت عن استخدامها. حتى سن 16 كان دورتي الشهرية غير منتظمة، ربما بسبب سوء التغذية. من سن 16، قبل استخدام حبوب منع الحمل، أصبحت الدورة منتظمة لدي. بعد التوقف عن استخدام حبوب منع الحمل تأخرت الدورة عندي أسبوعين، ثم مرة أخرى تأخرت نحو ثلاثة أشهر. الان لم تحدث الدورة منذ 7 أشهر. كما وظهر عندي حب الشباب وبدأت بعلاجه بواسطة المينوسكلين بجرعة 100 ملغ يوميا. انخفض وزني بشكل طبيعي إلى الوزن الذي كان عليه قبل استخدام الحبوب, طولي 170 سم ووزني 54 كغم. هذه هي نتائج فحوصات الدم والهرمونات التي أجريتها: FSH 4.76 mIU/mL LH 22.1 mIU/mL TOTAL TESTOSTERONE 71.5 NG/DL هذه هي نتائج فحص الموجات فوق الصوتية: تم رؤية رحم بحجم ووضعية طبيعيين، أبعاده حوالي 7.9x3.6x3.2 سم. تم رؤية مبايض بحجم ومبنى طبيعيين دون وجود كيسات في داخلها. حجم المبيض الأيسر: 2.7 سم حجم المبيض الأيمن: 2.7 سم لم يظهر أي سائل في الحوض. قبل يومين تلقيت الدورة. هل تأخر الدورة كان بسبب الاثار الجانبية لحبوب منع الحمل، أو ربما إنني مصابة بمتلازمة تعدد كيسات المبايض؟ إذا كان الأمر كذلك، كيف يمكن معالجة ذلك من دون أخذ حبوب منع الحمل مرة أخرى؟

الجواب

اختبارات الدم والموجات فوق الصوتية طبيعية. انت لا تعانين من تعدد كيسات المبايض، أو من أي اضطراب هرموني اخر. قد يكون تأخر الدورة الشهرية لأسباب أخرى، مثل الضغط النفسي، سوء التغذية، تغيير في نمط الحياة، وغير ذلك. بعد التوقف عن أخذ حبوب منع الحمل قد يحدث اضطراب في انتظام الدورة الشهرية.

 تنظيم الدورة بواسطة العلاج الدوائي يتم عن طريق اخذ الهرمونات، حبوب منع الحمل. هناك العديد من أنواع حبوب منع الحمل، قد تكون الحبوب التي أخذتها غير ملائمة لك وعليك أن تحاولي نوع اخر. أخذ هذه الحبوب قد يساعد أيضا في علاج حب الشباب.

طريقة أخرى  يمكن أن تساعد في مثل حالتك هي ببساطة الصبر، أي الانتظار حتى يعود الجسم الى توازنه الهرموني مرة أخرى كما كان قبل البدء  في أخذ الحبوب.