طفلة تعاني من حمى منذ 6 ايام على التوالي

السؤال

ابنتي عمرها 4 وشهرين. لديها حمى منذ 6 ايام على التوالي. كنا لدى طبيب الاطفال ونفى وجود جرثومة في الحلق. هي تشكو كل الوقت من الام بطن عامة حول السرة. طبيب العائلة اجرى اختبار بول وقرر أن لديها التهاب في المسالك البولية وارسل الفحص لزراعة عينة البول (Urine Culture). واعطاها مضادات حيوية. في اليوم التالي، بعد ان اعطوها المضادت الحيوية لمدة 24 ساعة، تلقيت جواب ان زراعة البول كانت سلبية. الى متى علي المواصلة بالمضادات الحيوية رغم انه لم تعرف بعد ما هي المشكلة الحقيقية؟ ماذا علي أن أفعل مع حقيقة أن لديها حمى لمدة ستة أيام ولا يوجد تفسير لهذا؟ هل اذهب إلى غرفة الطوارئ للأطفال؟

الجواب

التهابات المسالك البولية هي من التلوثات الأكثر شيوعا التي يواجهها أطباء الأطفال. تنتشر عادة حوالي 3 إلى 5 في المائة لدى الفتيات، و 60 الى 80 في المئة منها التهابات متكررة. علاج التهابات المسالك البولية عند الأطفال، الناتجة في معظم الحالات من العدوى التي تسببها الاشريكية القولونية (E-Coli يتم بمساعدة تريميثوبريم (Trimethoprim) أو اموكسيسيلين (Amoxicillin) أو اوجمنتين (Augmentin). تريميثوبريم هو الدواء المفضل في معظم الحالات. اثبت فعالية عالية في علاج والوقاية من الالتهابات من هذا النوع. لم تذكري الايجابات المفصلة لاختبار البول، وهل تم ملاحظة جراثيم في رواسب البول. ولم افهم اذا زراعة البول اخذت بعد بدء العلاج بالمضادات الحيوية. إذا كان الأمر كذلك، فإنه ليس له معنى. إذا أخذت قبل العلاج، ولم يكن هناك نمو جراثيم، لا يبدو أن عدوى المسالك البولية هو سبب الحمى، ويجب البحث عن سبب اخر. هل تعاني ابنتك من الإسهال؟ القيء؟ هل الام البطن تأتي وتذهب؟ هل الحرارة ترتفع وتنخفض، أو انها تمدد طوال اليوم؟ إذا كانت ابنتك لا تزال حرارتها مرتفعة، يجب عليك التوجه الى المراكز الطبية للفحص او الى غرفة الطوارئ في المستشفى.