إختبارات طبية هامة تنقذ حياتك من الخطر

يهمل كثير من الأشخاص الفحوصات الطبية الدورية للإطمئنان على صحتهم، مما يزيد من فرص الإصابة بالأمراض. تعرف على أهم الإختبارات الطبية التي تنقذ حياتك.

إختبارات طبية هامة تنقذ حياتك من الخطر

تعد الفحوصات الطبية المنتظمة من الأمور الهامة للطمأنة على الصحة، كما أن هناك بعض الفحوصات التي قد تنقذ حياتك من الخطر.

حيث أنها تساعد في تنبيهك لإحتمالية إصابتك بمرض ما من خلال بعض المؤشرات والأعراض التي تظهر في الجسم، أو تجعلك تسرع في البدء بالعلاج إذا كان المرض في مراحله الأولى.

إليك أهم الإختبارات الطبية التي يجب القيام بها لوقاية نفسك من مخاطر الأمراض المختلف.

1- فحص ضغط الدم

يعتبر إرتفاع ضغط الدم أحد الأسباب الأساسية للإصابة بالأزمات القلبية والسكتات الدماغية وكذلك إنسداد الشرايين، وبعض الأمراض الأخرى التي يرتبط بها.

وقد يكون إرتفاع ضغط الدم بسبب إتباع نظام غذائي غير صحي، أو عدم ممارسة الرياضة وكثرة التوتر، وبالتالي يساعد فحص ضغط الدم في تعديل نمط الحياة للأفضل إذا كان هناك علامات للإصابة به.

2- إختبار الفيبرينوجين

الفيبرينوجين هو أحد بروتينات البلازما، ويؤدي إرتفاعه إلى لزوجة الدم وتجمع الصفيحات وتكون الجلطات في الشرايين.

ويساعد إختبار الفيبرينوجين أو التخثر في تحديد مستوى الفيبرينوجين في البلازما، حيث أن إرتفاعه يؤشر بإحتمالية الإصابة بمرض شرايين القلب وزيادة نسبة الوفاة بسبب جلطات القلب.

3- مسحة عنق الرحم

من الفحوصات الهامة لكل سيدة بعد إتمام الـ21 من العمر، وهو عبارة عن إختبار طبي لعنق الرحم يكشف عن وجود خلايا سرطانية.

جدير بالذكر أن نسبة علاج سرطان عنق الرحم تكون مائة بالمائة في حالة إكتشافه في وقت مبكر.

كما أن هذا الفحص يساهم في كشف خلايا ما قبل السرطانية في عنق الرحم، وبالتالي الإسراع من العلاج قبل أن تتطور الخلايا وتصبح سرطانية.

4- فحص النظر

حتى وإن لم يكن لديك مشكلة في النظر، ينصح بزيارة طبيب العيون وإجراء فحص النظر، حيث يمكنه إكتشاف أي مشكلة لا يمكنك ملاحظتها.

كما أنه قد يكتشف بعض المشكلات الصحية بمجرد النظر في عينيك، مثل مرض السكري الذي يشكل خطورة على الصحة، وبعض الأمراض الأخرى التي تؤثر على صحة العين.

5- فحص الجلد

إن إجراء إختبار للجلد من قبل أخصائي الأمراض الجلدية هو أمر هام للكشف عن أي مشكلات جلدية وخاصةً سرطان الجلد، حيث أن علاجه مبكراً يساعد في إنقاذ الحياة.

فبمجرد تتطور خلايا سرطان الجلد وإنتشارها يصبح من الصعب علاجه.

ويفضل الخضوع لهذا الإختبار مرة واحدة سنوياً.

6- إختبارات وظائف القلب

هناك العديد من إختبارات القلب الهامة للطمأنة على صحته وقيامه بوظائفه جيداً، حيث أن القلب هو أساس الحياة.

ومن أبرز إختبارات القلب الهامة، الأشعة السينية على الصدر، إختبار الإجهاد للقلب، تخطيط القلب الكهربائي، وتخطيط صدى القلب.

وتزداد أهمية إجراء إختبارات القلب في حالة وجود بعض الأعراض من الام الصدر، ضيق التنفس أو الإشتباه بوجود مشكلة في القلب، ويحدد الطبيب الفحص المناسب وفقاً للحالة المرضية.

7- فحص الكوليسترول في الدم

يؤدي إرتفاع نسبة الكوليسترول في الدم إلى إنسداد الشرايين ومشكلات صحية كبيرة في القلب يمكن أن تصل إلى الوفاة في حالة إهمالها.

ويساهم فحص الكوليسترول في إعادة النظر إلى التغذية إذا كانت خاطئة وتعديلها لتجنب المزيد من المضاعفات.

والسبب في أهمية إختبار الكوليسترول هو صعوبة إكتشافه لعدم وجود أعراض له إلا بعد ظهور مشكلات القلب الناتجة عن إرتفاعه.

وينصح بعمل فحص الكوليسترول مرة كل 5 سنوات بعد عمر العشرين.

8- الماموجرام

إن تصوير الثدي بالأشعة السينية يساعد في إكتشاف الإصابة بسرطان الثدي، وخاصةً أنه من الأمراض التي لا أعراض واضحة لها في باديء الأمر.

وفحص الثدي يساهم في تقليل نسب الوفاة من سرطان الثدي بنسبة كبيرة وإنقاذ العديد من النساء، ولذلك لا يجب أن تهمله أي إمرأة، بل عليها الكشف الدوري على صحة الثدي.

9- فحص كثافة المعادن

يقوم إختبار كثافة المعادن العظمية بقياس نسبة الكالسيوم وأنواع المعادن الأخرى التي تؤثر على قوة العظام، وبالتالي إكتشاف هشاشة العظام والتنبؤ بخطر الإصابة بكسور العظام.

كما أن معرفة نسبة فيتامين د من الأمور الهامة التي يتجاهلها بعض الأشخاص فيما يتعلق بصحة العظام، فإن كانت نسبته ضعيفة في الجسم، يجب تناول مكملات غذائية بهذا الفيتامين بالإضافة إلى التعرض لأشعة الشمس يومياً في الصباح ولمدة 15 دقيقة.

10- تنظير القولون

تنظير القولون هو فحص للقولون والجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة عن طريق المنظار.

يعد سرطان القولون ثالث أكثر أنواع السرطانات إنتشاراً سواء للرجال أو النساء، والذي يمكن إكتشاف عن طريق هذا المنظار.

ولذلك يستلزم عمل تنظير القولون للكشف عن أي سرطانات مبكرة أو أي أمراض أخرى تشكل خطورة على الصحة، مثل داء الأمعاء الإلتهابي، نزيف المعدة، وغيرها.

11- فحص السكري

لمرض السكري العديد من المضاعفات الخطيرة على الصحة مثل غيبوبة السكر، ولذا يجب القيام بعمل الفحص الدوري للطمأنة وخاصةً إذا كان هناك تاريخ عائلي للإصابة بهذا المرض.

ويكون الفحص الدوري عن طريق إختبار نسبة الجلوكوز في الدم أثناء الصيام، إختبار نسبة الهيموجلوبين، وإختبار تحمل الجلوكوز.

ولا يقتصر فحص السكري على الأشخاص الكبار فقط، بل يجب إجراءه للأطفال أيضاً إذا ظهرت عليهم أي علامات لوجود مشكلة في نسبة السكر بالدم.

من قبل ياسمين ياسين - الاثنين ، 27 أغسطس 2018