أخطاء الصيام المتقطع تعيق خسارة الوزن

يساعد رجيم الصيام المتقطع في تحقيق نتيجة جيدة في فقدان الوزن، ولكن يجب الإنتباه إلى بعض الأخطاء أثناء اتباع رجيم الصيام المتقطع، والتي يمكن أن تعيق خسارة الوزن الزائد.

أخطاء الصيام المتقطع تعيق خسارة الوزن

يعد رجيم الصيام المتقطع أحد الأنظمة المنتشرة والتي يمكن أن تساعد في فقدان الوزن بصورة جيدة، ويقوم هذا الرجيم على الصيام لعدة ساعات خلال اليوم، ويمكن تطبيقه بأكثر من طريقة.

وفي بعض الأحيان، يصعب فقدان الوزن أثناء تطبيق رجيم الصيام المتقطع، ويرجع ذلك للقيام ببعض الأخطاء التي تعيق حرق الدهون.

فيما يلي أبرز الأخطاء التي يجب الإنتباه لها أثناء تطبيق رجيم الصيام المتقطع.

1- الإفراط في تناول الطعام خلال الفترة المسموحة

يعتمد رجيم الصيام المتقطع على التوقف عن تناول الطعام لمدة محددة خلال اليوم، وهذا لا يعني الإفراط في تناول الطعام خلال الفترة المسموحة، بل يجب تقليل كمية السعرات الحرارية التي تدخل إلى الجسم يوميًا لتحقيق النتيجة المرغوبة في فقدان الوزن.

ولتحقيق هذا الأمر، ينصح بمعرفة عدد السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم والالتزام بكميتها خلال الساعات التي يسمح خلالها بتناول الطعام، حيث من الضروري مراقبة الطعام واختيار العناصر الصحية والهامة للجسم. 

2- عدم التركيز على نوعية الطعام

على الرغم من أن رجيم الصيام المتقطع يرتكز على وقت تناول الطعام، ولكن هذا لا يعني تناول أي أصناف يمكن أن تسبب زيادة الوزن، مثل الوجبات السريعة والأطعمة المقلية التي لن تساعد في فقدان الوزن.

يجب التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية الصحية مثل البروتين الخالي من الدهن والكربوهيدرات الغنية بالألياف والدهون الصحية والخضروات والفواكه، والحد من تناول الأطعمة الضارة. 

3- إهمال شرب الماء

لا يمكن تعزيز حرق الدهون في أي حمية غذائية دون الاهتمام بشرب كمية كبيرة من الماء، وذلك لأن الماء يزيد من التمثيل الغذائي في الجسم وقيام مختلف أجزاء الجسم بوظائفها بصورة صحيحة، كما أن شرب الماء يمنع الخلط بين الجوع والعطش.

ينصح بالإكثار من شرب الماء على مدار اليوم، واختيار الخضروات والفواكه التي تحتوي على الماء عند تناول الوجبات الخفيفة مثل الخيار والكرفس والبطيخ والبرتقال. 

4- اتباع رجيم قاسي

يعتقد بعض الأشخاص أن تناول كمية قليلة جدًا من الطعام سوف يضمن فقدان الوزن خلال رجيم الصيام المتقطع، وهذا أمر خاطئ، وذلك لأن الجسم يحتاج إلى الطعام لتعزيز عملية الحرق.

وفي حالة تناول كميات من السعرات أقل من حاجة الجسم، فسوف يزداد الشعور بالجوع، كما ستنخفض كتلة العظام بدلًا من الدهون، وهو أمر غير مرغوب فيه. 

5- الإكثار من تناول الكافيين

يمكن للكافيين أن يقلل الجوع ويعزز مستويات الطاقة، وهذا في حالة تناوله باعتدال، لكن الإفراط في تناول المشروبات الغنية بالكافيين يمكن أن يساهم في زيادة الوزن بمرور الوقت.

ويرجع ذلك لأن الإكثار من الكافيين قد يرفع مستويات السكر في الدم، مما يقلل حساسية الأنسولين، وبالتالي تزداد احتمالية تخزين الدهون في الجسم. 

6- عدم اتباع نمط حياة صحي

ليس الرجيم وحده هو الحل السحري لفقدان الوزن، ولكن تتدخل بعض العوامل الأخرى في زيادة معدلات الحرق، مثل الحصول على قسط جيد من النوم والتحكم في مستويات التوتر والاهتمام بممارسة الرياضة.

وبالتالي فإن عدم اتباع نمط حياة صحي يمكن أن يؤثر بالسلب على فقدان الوزن حتى مع اتباع حمية صحية جيدة.

من قبل ياسمين ياسين - الثلاثاء ، 12 مايو 2020