ارتفاع السكر في الصباح: أسباب وعلاج

عندما ترتفع نسبة السكر في الصباح، فهذا يرجع لبعض التغيرات التي تحدث في الجسم خلال النوم، إليك أهم المعلومات المرتبطة بذلك.

ارتفاع السكر في الصباح: أسباب وعلاج

يلاحظ كثير من مرضى السكري أن نسبة السكر ترتفع في الصباح وفور الاستيقاظ من النوم، وذلك على الرغم من أنه يكون منضبطاً قبل النوم.

ويرجع هذا لبعض الأسباب والتغيرات التي تحدث خلال فترة النوم.

أسباب ارتفاع السكر في الصباح

إليك أبرز الأسباب التي تؤدي لارتفاع نسبة السكر في الدم صباحاً:

  • تناول وجبة عالية الكربوهيدرات قبل النوم: وعدم الحصول على الجرعة الكافية من دواء السكري.
  • ظاهرة الفجر: يستخدم جسمك الجلوكوز للحصول على الطاقة، ومن المهم أن يكون لديك طاقة إضافية تكفي للاستيقاظ في الصباح.

ولذلك فإنه خلال الليل، وتحديداً من الساعة الثالثة صباحاً وحتى الساعة السابعة صباحاً، يبدأ الجسم في إخراج الجلوكوز المخزن إستعداداً لليوم التالي، وهو ما يسمى بظاهرة الفجر.

وفي نفس الوقت، يقوم الجسم بإفراز عدد من الهرمونات مثل الكورتيزول والأدرينالين وهرمون النمو، وهذه الهرمونات تزيد من مقاومة الإنسولين، وحينها يحدث ارتفاع السكر.

  • تأثير Somogyi: هي حالة يقوم فيها الجسم بإطلاق بعض الهرمونات لإنقاذه من انخفاض نسبة السكر خلال النوم.

وتقوم الهرمونات بحث الكبد لإطلاق الجلوكوز المخزن بكميات أكبر من المعتاد، وبالتالي يقوم الكبد بإطلاق كمية كبيرة جداً من السكر، مما يؤدي لارتفاعه في الصباح.

ما يجب فعله إذا استمر ارتفاع السكر صباحاً

يجب فحص السكر في فترة الليل، وتحديداً وقت الفجر، ويستمر الفحص لعدة أيام متتالية في هذا التوقيت للتأكد من سبب ارتفاع السكر في الصباح واتباع الطريقة العلاجية المناسبة.

الوقاية من ارتفاع السكر في الصباح

إن النصيحة الأهم للوقاية من ارتفاع السكر صباحاً هي عدم تناول الكربوهيدرات قبل النوم، فهذا يساعد في حدوث تغيرات بمستوى السكر في الدم وبالتالي يؤثر على نسبته في الصباح.

وفي حالة الشعور بالجوع، ينصح بتناول وجبة خفيفة في المساء، ولكن ليس قبل النوم مباشرةً.

كما يجب على المريض الإلتزام بنصائح الطبيب فيما يتعلق بتناول الطعام بشكل عام، سواء الأصناف التي يتناولها، الكميات المناسبة، ومواعيد الطعام.

وتعتبر وجبة الإفطار من الوجبات الأساسية والهامة التي لا يجب التخلي عنها للحفاظ على مستوى السكر في الدم.

علاج ارتفاع السكر في الصباح

وفقاً لتشخيص الطبيب، يتم علاج ارتفاع مستوى السكر في الدم، وتتمثل طرق العلاج في:

  • متابعة نسبة السكر بشكل مستمر: وخاصةً في فترة الصباح، حتى يمكن التغلب على الارتفاع الدائم لمستويات السكر.
  • تغيير جرعة الانسولين: ويتم معرفة الجرعة المناسبة من خلال فحوصات السكر اليومية التي يجريها المريض.
  • زيادة الجرعة الصباحية من الأنسولين: ويفضل استخدام مضخة الإنسولين للحصول على هذه الجرعة الإضافية.
  • تعديل جرعة الدواء الذي يتناوله المريض: أو يمكن تبديله بدواء اخر أكثر تناسباً مع الحالة.
  • تغيير موعد تناول الدواء: فقد يكون وقت تناول الدواء هو السبب الرئيسي في ارتفاع نسبة السكر صباحاً، ووقتها يجب تغيير موعد تناوله.
من قبل ياسمين ياسين - الخميس ، 7 مارس 2019