ما هي أسباب تغير لون كف اليد

تختلف أسباب تغير لون كف اليد بحسب اللون الظاهر، وتتراوح الأسباب في شدتها بين البسيطة غير المؤذية والشديدة المهددة لحياة المصاب.

ما هي أسباب تغير لون كف اليد

تختلف أسباب تغير لون كف اليد بحسب اللون الظاهر، وتتراوح الأسباب في شدتها بين البسيطة غير المؤذية والشديدة المهددة لحياة المصاب.

إن حدوث تغير في لون الجسم يسبب القلق في الغالب للأفراد، بغض النظر كان التغير في اللون محصورًا في جزء أو منطقة محددة من الجسم، أو منتشرًا في أجزاء الجسم المختلفة.

ومن المناطق المعرضة لتغير لونها كف اليد، وتتعدد أسباب تغير لون كف اليد باختلاف اللون الذي أصبحت عليه، بمعنى أن هناك أسباب لتغير لون كف اليد إلى الأزرق تختلف عن أسباب تغير لونها إلى الأصفر وهكذا.

أسباب تغير لون كف اليد

تتراوح شدة الأسباب التي تؤدي إلى تغير لون كف اليد من الأسباب البسيطة غير المؤذية أو المضرة مثل تناول بعض أنواع الأطعمة، إلى أسباب شديدة قد تصل إلى حد أن تكون مشاكل أو أمراض صحية خطيرة، إليكم أبرز أسباب تغير لون كف اليد إلى الأزرق:

1. أسباب تغير لون كف اليد إلى الأزرق

تعرف الحالة التي يتغير فيها لون الجسم بما في ذلك اليد إلى اللون الأزرق باسم الازرقاق، وتتعدد الأسباب التي تؤدي إلى ازرقاق اليد، منها: التعرض لدرجات الحرارة الباردة جدًا، وانخفاض مستوى الأكسجين في الدم، ويمكن بيان هذه الأسباب فيما يأتي:

  • مشاكل القلب والأوعية الدموية، مثل: أمراض القلب الخلقية، وفرط إنتاج الجسم للهيموغلوبين غير الطبيعي، وتخثرات الدم التي تحدث انسدادًا في مجرى الدم.
  • أمراض الرئة مثل الربو، وداء الانسداد الرئوي المزمن، والخانوق، وارتفاع ضغط الدم الرئوي، والالتهاب الرئوي الشديد، بالإضافة إلى التهاب الشعب والشعيبات الهوائية.
  • صعود المرتفعات أو التواجد في الأماكن المرتفعة.
  • تعاطي المخدرات والأدوية الممنوعة قانونيًا.
  • الإصابة بالنوبات التشنجية لفترة طويلة من الزمن.

2. أسباب تغير لون كف اليد إلى الأحمر

تعرف الحالة التي يتغير فيها لون كف اليد إلى اللون الأحمر باسم الحمامى الراحية (Palmar Erythema)، وفي الغالب يظهر الاحمرار في الجزء السفلي من اليد، وقد يمتد في بعض الحالات على اليد بأكملها ليشمل الأصابع كذلك.

يظهر الاحمرار في الغالب على شكل طفح جلدي يصبح شاحب اللون عند الضغط عليه، مع العلم أن شدة اللون تختلف باختلاف درجة حرارة الشخص، ومدى نشاطه البدني، بالإضافة إلى حالته النفسية أو مشاعره.

تصنف الأسباب التي تؤدي إلى الحمامى الراحية إلى نوعين رئيسيين كما يأتي:

  • الحمامى الراحية الأولية: قد تعزى هذه الحالة في بعض الأحيان إلى العوامل الجينية، وقد تعزى إلى الحمل في حالات أخرى، وقد تكون مجهولة السبب أيضًا.
  • الحمامى الراحية الثانوية: غالبًا ما تعزى إلى مشاكل الكبد، مثل تشمع الكبد، وداء ويلسون، وداء ترسب الأصبغة الدموية (Hemochromatosis).

3. أسباب تغير لون كف اليد إلى الأصفر

من أسباب تغير لون كف اليد إلى اللون الأصفر الاتي:

  • اليرقان: وهو حالة يتغير فيها لون الجلد والعينين والأغشية المخاطية إلى اللون الأصفر، بسبب تراكم مادة البيليروبين في الدم، وهذه المادة صفراء اللون.
  • الأطعمة: إن تناول الأطعمة الغنية بالبيتاكاروتين لفترات طويلة من الزمن وبكميات كبيرة يسب تصبغ الجسم وخاصة كفة اليد باللون الأصفر المائل للبرتقالي، ومن الأمثلة عليها: البطاطا الحلوة، والجزر، والسبانخ.
  • المشاكل الصحية: مثل السكري، وقصور الغدة الدرقية، وأمراض الكبد.

4. ظاهرة رينود

ظاهرة رينود هي ظاهرة نادرة الحدوث تعبر عن رد فعل الأوعية الدموية غير الطبيعي أو المبالغ به عند التعرض للتوتر العاطفي أو درجات الحرارة الباردة، وقد يسبب تغيرًا في لون الجسم بما في ذلك كف اليد.

ولكنها عادة تؤثر في أصابع اليدين والقدمين، وعادة ما يتغير لون المنطقة المتأثرة إلى الأبيض أو الأزرق، وقد يتغير اللون إلى الأحمر.

من قبل ثراء عبدالله - الجمعة ، 14 أغسطس 2020