استعمالات عشبة القبار وفوائدها

لعشبة القبار العديد من الفوائد الصحية، تعرف معنا في هذا المقال على كل ما يتعلق باستعملات عشبة القبار.

استعمالات عشبة القبار وفوائدها

عشبة القبار (Capparis spinosa) هي من الأعشاب الطبية التي تساعد في الوقاية من العديد من الأمراض، كما أنها تستخدم كعلاج لمشاكل الجهاز البولي والروماتيزم، وهنا سوف نعرض بالتفصيل استعمالات عشب القبار وفوائدها الصحية.

استعمالات عشبة القبار

يمكن إيجاز استعمالات عشبة القبار وفوائدها الصحية في النقاط الآتية:

1. غنية بمضادات الأكسدة

تحتوي عشبة القبار على العديد من مضادات الأكسدة وأشهرها مركب كيرسيتين (Quercetin)، الذي يعد مركبًا فعالًا في الوقاية من الجذور الحرة وحماية الخلايا وأغشيتها من التلف، وبالتالي قد يساعد في الوقاية من السرطان والأمراض الجلدية.

2. الحماية من الحساسية الموسمية

نبات القبار غني أيضًا بالمركبات المضادة للهيستامين وبالتالي فإنه قد يلعب دورًا في تخفيف أعراض الحساسية الموسمية والربو وغيرها من أمراض الجهاز التنفسي.

3. الوقاية من الأنيميا

من استعمالات عشبة القبار أنها قد تساعد في علاج فقر الدم، وذلك بسبب احتوائها على كمية عالية من الحديد الذي يشجع بدوره على تكوين الهيموغلوبين في الجسم المسؤول عن نقل الأكسجين إلى الخلايا المختلفة، كما أنها تحتوي على نسبة عالية من فيتامين ج الذي يزيد من امتصاص الحديد.

4. تحسين صحة العظام

هذه العشبة غنية بفيتامين ك، والكالسيوم، والمغنيسيوم وهي من المعادن الهامة للحفاظ على سلامة هيكل العظام وبالتالي قد تساعد في تقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام وآلام المفاصل.

5. تعزيز صحة الجهاز المناعي

أثبتت العديد من الدراسات العلمية أن مستخلصات نبات القبار تمتلك خصائص مضادة للالتهابات، وذلك بسبب احتوائها على حمض الفوليك الذي يعمل على طرد السموم والجراثيم من الجسم وتعزيز صحة الجهاز المناعي وحمايته من الأمراض.

6. الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي

إن نبات القبار هو مصدر ممتاز للألياف الغذائية وبالتالي من استعمالات القبار أنه قد يساعد على تقليل الإمساك، وتليين المعدة، والتخلص من انتفاخ البطن وطرد الغازات المزعجة.

7. مفيد لمرضى السكري

يعد القبار من الأعشاب المفيدة لمرضى السكري لاحتوائه على مواد كيميائية قد تحافظ على نسبة السكر في الدم وبالتالي السيطرة بشكل فعال على داء السكري.

8. الحفاظ على صحة الجلد

من استعمالات عشبة القبار أنه قد يساهم في علاج اضطرابات الجلد، مثل: الاحمرار، والتهيج، وعلاج البثور وحب الشباب، بالإضافة إلى أنه يساعد في إبطاء عملية الشيخوخة بسبب خصائصه المضادة للأكسدة. 

9. تعزيز نمو الشعر

من استعمالات عشبة القبار أيضًا إضافته على نطاق واسع في منتجات العناية بالشعر لأنه غني بفيتامين ب المعروف بتنشيط الدورة الدموية وبالتالي تغذية بصيلات الشعر ومنحه الكثافة واللمعان، وهما الأساس لتتمتعي بشعر صحي. 

10. استعمالات عشبة القبار الأخرى

تستخدم ثمار نبتة القبار في تحضير المخللات وإعداد بعض أنواع السلطات، والباستا، والبيتزا، وغيرها من الأطباق، كما أن بعض الدول تستخدم أوراقه في تحضير السلطة، مثل: اليونانيين.

القيم الغذائية في عشبة القبار

تأتي استعمالات عشبة القبار من العناصر الغذائية الموجودة فيه، حيث تحتوي كل 100 غرام من عشبة القبار على العناصر الغذائية الموضحة في الجدول الآتي:

العناصر الغذائية  الكمية /100 غرام
الطاقة 96 سعرة حرارية
الكربوهيدرات 5 غرام
البروتين 2 غرام
الدهون 0.9 غرام
الألياف الغذائية 3 غرام
السكر 0.4 غرام 
الحديد 1.7 ملليغرام
البوتاسيوم 40 ملليغرام
الكالسيوم 40 ملليغرام
السيلينيوم 1.2 مايكروغرام
فيتامين ج 4 ملليغرام
فيتامين أ 138 وحدة دولية
فيتامين ك 24.6 ملليغرام
فيتامين هـ 0.88 ملليغرام
النياسين (Niacin) 0.652 ملليغرام
الريبوفلافين (Riboflavin) 0.139 ملليغرام

محاذير استخدام عشبة القبار

بعد التعرف على استعمالات عشبة القبار نقدم لك بعض الإرشادات والمحاذير عند استخدام هذه العشبة في ما يأتي:

  • كن حذرا بشأن تناول كمية زائدة من عشبة القبار، وذلك بسبب احتوائه على كميات كبيرة من الصوديوم مما يؤدي إلى زيادة احتباس السوائل في الجسم والشعور بالعطش الدائم.
  • تجنب أكل القبار وذلك لأنه غني بالأملاح إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم.
  • تجنب هذه العشبة عند الحمل أو عند الخضوع لجراحة.
  • تأكد عند شراء عشبة القبار أن تبقى مغموسة في المياه المالحة حتى لا تجف.
  • يجب أن يكون مكان حفظ جذور القبار في الثلاجة.
من قبل رانيا عيسى - الأربعاء 31 تشرين الأول 2018
آخر تعديل - الاثنين 25 تشرين الأول 2021