اضرار الاستحمام يوميًا: تعرف عليها

يفضل العديد الاستحمام بشكل يومي، ولكنهم لا يعرفون أضرار الاستحمام يوميًا، لذلك تعرف عليها وعلى كم مرة يفضل الاستحمام أسبوعيًا والفئات التي تحتاج للاستحمام بشكل يومي في هذا المقال.

اضرار الاستحمام يوميًا: تعرف عليها

قد يرغب البعض بالاستحمام بشكل يومي باعتقادهم أن هذا يحافظ على نظافة الجسم، ويمنع خروج رائحة كريهة للجسم أو كروتين صباحي يساعد على الاستيقاظ، ولكن ما لا يعرفه العديد أن الاستحمام اليومي يرتبط بالعديد من الأضرار، وفي هذا المقال سوف نذكر أضرار الاستحمام يوميًا:

أضرار الاستحمام يوميًا

على عكس ما يعتقد العديد، لا ينصح بالاستحمام يوميًا؛ لأنه يرتبط بالعديد من الأضرار، وهذه أبرزها:

1. ظهور البثور

يحافظ الجلد الطبيعي والصحي على طبقة من الزيت، وعلى توازن البكتيريا الجيدة والكائنات الحية الدقيقة الأخرى، ويسبب الاستحمام يوميًا وتحديدًا بالماء الساخن إزالة هذه الطبقة من الزيوت وحدوث اضطرابات في البكتيريا الجيدة، وهذا يلحق ضررًا في البشرة ويتسبب في ظهور البثور.

2. جفاف الجلد

كما ذكرنا سابقًا يسبب الاستحمام بالماء الساخن تحديدًا تجريد البشرة من الزيوت الطبيعية التي تحتاجها البشرة لتبقى رطبة، وهذا بدوره يسبب جفاف الجلد وتهيجه والشعور بالحكة.

3. ظهور بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية

يمكن لاستخدام الصابون المضاد للبكتيريا أثناء الاستحمام أن يقتل البكتيريا الطبيعية ويسبب خللًا في توازن الكائنات الحية الدقيقة على الجلد، ويشجع ظهور كائنات مقاومة للمضادات الحيوية.

4. التهابات الجلد وردود الفعل التحسسية

يسمح الجلد الجاف والمتشقق والناتج عن الاستحمام يوميًا للبكتيريا والمواد المسببة للحساسية باختراق الحاجز الذي من المفترض أن يوفره الجلد، وهذا يسمح بردود فعل تحسسية والتهابات.

5. تقليل قدرة الجاهز المناعي على أداء وظيفته

يحتاج الجهاز المناعي إلى قد معين من التحفيز بواسطة الكائنات الحية الدقيقة الطبيعية والأوساخ لتكوين أجسام مضادة، أو ما يعرف بالذاكرة المناعية، ويسبب الاستحمام كل يوم تقليل قدرة الجهاز المناعي على أداء وظيفته، لذلك ينصح الأطباء بعدم الاستحمام اليومي للأطفال.

6. تدمير الشعر

من أضرار الاستحمام يوميًا تجريد الشعر من الزيوت الطبيعية، وهذا يجعل الشعر باهتًا وجافًا أو مجعدًا، وقد يعتقد البعض أن الشعر الدهني يحتاج للغسل يوميًا، ولكن هذا المعتقد خاطئ، إذ أن الاستحمام اليومي يحفز إنتاج فروة الرأس للمزيد من الزيوت لتعويض الكمية التي تزول بالاستحمام، وهذا يزيد من دهنية الشعر.

عدد المرات التي ينصح بالاستحمام بها أسبوعيًا

بعد أن وضحنا أضرار الاستحمام يوميًا، لا بد أنك تتساءل "كم مرة يجب أن أستحم في الأسبوع؟"، والإجابة هي أنه ينصح البالغين بالاستحمام كل يومين، أو كل ثلاثة أيام لمنع تجريد البشرة من الزيوت الطبيعية والبكتيريا الجيدة، وفي الأيام التي لا يستحم فيها الشخص يُنصح باستخدام منشفة نظيفة لمسح الجسد.

ولكن هذا لا ينفي ضرورة غسل الوجه يوميًا وتحديدًا قبل النوم لإزالة الأوساخ والمكياج وواقي الشمس الذي يسد المسام، وغسل اليدين وخصوصًا في حال المرض أو بالقرب من أشخاص مرضى للمساعدة في منع انتشار العدوى.

فئات تحتاج للاستحمام يوميًا

في حال التعرض للتعرق أو الاتساخ أو مسببات الحساسية أو المواد الكيميائية الخطرة في العمل أو الأنشطة يفضل الاستحمام يوميًا، ومن الأمثلة على الفئات التي تحتاج لذلك:

  • عمال المزارع.
  • تنسيق الحدائق.
  • من يتعامل مع الحيوانات.
  • عمال البناء.
  • الرياضيون.
  • مدربو اللياقة.
  • الأشخاص الذين يقومون بتمارين مكثفة.

ويجدر التنويه لضرورة تجنب الاستحمام مرتين في اليوم ما لم يكن ذلك ضروريًا حقًا.

نصائح للاستحمام الصحي

فيما يأتي بعض النصائح للاستحمام الصحي والحفاظ على البشرة:

  • لا تستحم بالماء الساخن، واستخدم الماء الدافئ بدلًا من ذلك.
  • حدد فترة الاستحمام من 5 - 10 دقائق.
  • استخدم صابونًا لطيفًا وتأكد من شطفه جيدًا قبل الخروج من الحمام.
  • لا تفرك البشرة بمنشفة، وربت على الجلد للاحتفاظ بالرطوبة.
  • تجنب الصابون الذي يحتوي على مزيلات العرق أو الروائح، لأن هذه المنتجات تهيج البشرة.
  • ضع مرطبًا على البشرة بعد كل استحمام.
من قبل د. بيسان شامية - الأحد 18 أيلول 2022
آخر تعديل - الأحد 18 أيلول 2022