أضرار خل التفاح

خل التفاح هو منتج طبيعي له العديد من الفوائد الصحية، ومع ذلك فقد يثير استخدامه مخاوف بعض الناس بشأن سلامته والآثار الجانبية المحتملة، لذلك تعرف على أضرار خل التفاح في هذا المقال.

أضرار خل التفاح

يسبب خل التفاح بعض الآثار الجانبية، وبالأخص في حال استخدامه بجرعات كبيرة، فعلى الرغم من أن الكميات الصغيرة جيدة وصحية بشكل عام، إلا أن تناول الكثير منها يمكن أن يكون ضارًا وخطيرًا، وهذه أبرز أضرار خل التفاح: 

أضرار خل التفاح

إليك أهم أضرار الإفراط باستخدام خل التفاح:

1. إفراغ المعدة المتأخر

يساعد خل التفاح على منع ارتفاع السكر في الدم عن طريق تقليل معدل خروج الطعام من المعدة ودخوله للجهاز الهضمي السفلي، وهذا يبطئ امتصاص الطعام في مجرى الدم. ولكن قد يسبب هذا تفاقم أعراض خزل المعدة وهي حالة شائعة لدى مرضى السكري من النوع 1.

ففي حالة خزل المعدة لا تعمل الأعصاب في المعدة بشكل صحيح، لذلك يبقى الطعام في المعدة طويلًا، ولا يتم إفراغه بمعدل طبيعي، وتشمل أعراض خزل المعدة: حرقة المعدة، والانتفاخ، والغثيان. 

وبالنسبة لمرضى السكر من النوع الأول الذين يعانون من خزل المعدة، فإن توقيت الأنسولين مع الوجبات يمثل تحديًا كبيرا لأنه من الصعب التنبؤ بالوقت الذي سيستغرقه هضم الطعام وامتصاصه.

2. آثار جانبية هضمية

قد يسبب خل التفاح أعراضًا هضمية مزعجة لدى بعض الأشخاص، إذ وجدت الدراسات البشرية والحيوانية أن خل التفاح وحمض الأسيتيك قد يقللان من الشهية ويعززان الشعور بالامتلاء، مما يؤدي إلى انخفاض طبيعي في السعرات الحرارية.

3. تآكل مينا الأسنان

تتلف الأطعمة والمشروبات الحمضية مينا الأسنان، بما فيها الخل بسبب احتوائه على حمض الأسيتيك.

4. حروق في الحلق

يمكن أن يسبب خل التفاح حروق في المريء أو الحلق، ففي معظم الأبحاث التي درسها العلماء حول السوائل الضارة التي ابتلعها الأطفال عن طريق الخطأ، وجد أن حمض الأسيتيك هو الحمض الأكثر شيوعًا الذي تسبب في حروق الحلق.

5. حروق الجلد

من أضرار خل التفاح حروق الجلد، فبسبب طبيعته الحمضية الشديدة، قد يسبب خل التفاح حروقًا عند وضعه على الجلد.

التفاعلات الدوائية لخل التفاح

بعد أن تعرفت على أضرار خل التفاح، إليك بعض التفاعلات الدوائية له:

  • أدوية مرضى السكري: قد يعاني الأشخاص الذين يتناولون الأنسولين أو الأدوية المحفزة للأنسولين والخل من انخفاض مستويات السكر في الدم أو مستويات البوتاسيوم بشكل خطير.
  • الديجوكسين: يقلل الديجوكسين من مستويات البوتاسيوم في الدم، وتناوله مع خل التفاح يمكن أن يقلل البوتاسيوم كثيرًا.
  • بعض الأدوية المدرة للبول: بعض الأدوية المدرة للبول تجعل الجسم يفرز البوتاسيوم، ولمنع مستويات البوتاسيوم من الانخفاض الشديد، لا ينبغي استهلاك هذه الأدوية بكميات كبيرة من الخل.
من قبل سيف الحموري - الجمعة 17 نيسان 2020
آخر تعديل - الأحد 21 آب 2022