أعراض السل وأنواعه

يعد مرض السل خطيراً ومعدياً، حيث تنتشر البكتيريا المسببة لمرض السل من شخص لآخر من خلال قطرات صغيرة تطلق في الهواء، سواء عن طريق السعال أو العطس. فما هي أعراضه والمضاعفات المرافقة له؟ تعرف عليها من هنا.

أعراض السل وأنواعه

مرض السل (Tuberculosis) عبارة عن مرض بكتيري يصيب الرئتين، ومن الممكن أن ينتقل إلى أجزاء أخرى من الجسم مثل الدماغ.

الإصابة بمرض السل كانت خطيرة وقاتلة بالسابق، إلا أن معظم الحالات من الممكن علاجها في الوقت الحاضر عن طريق تناول المضادات الحيوية لفترة 6-9 أشهر على الأقل.

تجدر الإشارة إلى وجود سلالات من البكتيريا المسببة لمرض السل والتي بإمكانها مقاومة الأدوية العلاجية، الأمر الذي يستدعي العلاج باستخدام مجموعة من الأدوية.

علامات وأعراض مرض السل

قد تظهر على بعض الأشخاص المصابين بمرض السل بعض الأعراض والتي يجب على الشخص مراجعة الطبيب على الفور في حال ظهورها، منها:

  • سعال يستمر لمدة 3 أسابيع على الأقل.
  • البلغم، والذي يحتوي على الدم عند السعال.
  • فقدان الشهية.
  • فقدان الوزن.
  •  شعور عام بالإرهاق والتعب.
  • تورم في الرقبة.
  • الحمى.
  • التعرق الليلي.
  • ألم في الصدر.

متى يجب أن تستشير الطبيب؟

من الضروري أن تقوم باستشارة الطبيب في الحالات التالية:

  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم
  • فقدان غير مبرر للوزن
  • تعرق ليلي شديد
  • سعال لا يزول لفترة طويلة.

كما من الضروري أن تقوم الفئات التالية باستشارة الطبيب في حال ظهور أي من الأعراض سابقة الذكر، إذ تعتبر هذه الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالمرض:

  • من يعاني من الإصابة بفيروس نقص المناعة المكتسبة
  • من يتعامل مع مرضى السل
  • الأطفال.

أنواع مرض السل

هناك عدة أنواع من مرض السل التي من الممكن أن تصيب الإنسان، وهي على النحو التالي:

1- السل الكامن

لا يعاني الشخص المصاب بهذا النوع من مرض السل من أي من الأعراض التي ذكرت سابقًا، على الرغم من وجود البكتيريا المسببة للمرض داخل الجسم.

في هذه الحالة يقوم الجهاز المناعي باحتواء البكتيريا ويمنعها من التكاثر والتسبب في الضرر للجسم.

لا تكون الإصابة بالسل الكامن أو غير النشط معدية، لكن بالطبع يحتاج المصاب إلى العلاج.

2- السل النشط 

الإصابة بمرض السل النشط يعني أن الجهاز المناعي ضعيف وغير قادر على احتواء البكتيريا ومنها من التكاثر، وقد يكون ذلك نتيجة لإصابة بمرض ما أو تناول بعض أنواع الأدوية التي تثبط عمل الجهاز المناعي.

هذا يعني أن البكتيريا تكون قادرة على التكاثر في الجسم، الأمر الذي ينتج عنه ظهور أعراض مرض السل، كما تكون الإصابة معدية.

قد يعاني المصاب بمرض السل من سعال شديد وبلغم والقشعريرة وفقدان الشهية والوزن.

تتفاقم أعراض الإصابة بهذا النوع من مرض السل عادةً بمرور الوقت، ومن الممكن أن تختفي وتعود تلقائياً.

مضاعفات مرض السل

يمكن للإصابة بمرض السل أن تهدد حياة المصاب إذا لم يتلقى العلاج المناسب، حيث يؤثر المرض غير المعالج على الرئة، ولكن من الممكن أن ينتشر الى أجزاء أخرى من الجسم من خلال مجرى الدم. 

تشمل مضاعفات مرض السل ما يلي:

  • الام في العمود الفقري وتضرر المفاصل بالأخص مفاصل الوركين والركبتين.
  • تورم الأغشية التي تغطي الدماغ (التهاب السحايا).
  • مشاكل في الكبد أو الكلى أو القلب.
من قبل سيف الحموري - الأربعاء ، 20 مايو 2020