التحرش بالمرأة: تعددت الأشكال والعنف واحد!

إذا كنتِ أنثى تحيا في أحد بلدان العالم الثاني أو الثالث، فمن المرجح أنكِ قد تعرضت سابقاً أو تتعرضين يومياً لأحد أشكال التحرش في الشارع أو العمل أو غيرهما من الأماكن.

التحرش بالمرأة: تعددت الأشكال والعنف واحد!

المثير للاهتمام والأسف والشفقة في الوقت ذاته أنك -وربما من حولك رجالاً ونساءً -أصبحت أكثر تسامحاً مع بعض أنواع التحرش، لا تسلمي بالأمر الواقع ولا تلقي باللوم على نفسك أو تسمحي للاخرين بذلك، فكونك ولدت أنثى ليس جريمة. تعرفي على التحرش الذي تتعرض له الإناث وأنواعه المختلفة حتى تتمكني من حماية نفسك.

ما هو التحرش بالمرأة؟

التحرش بالمرأة هو أي فعل أو قول غير مرغوب ينطوي على تهديد بالعنف أو الإيذاء أو إيحاءات جنسية أو إكراه على فعل ما، ويسبب ضرراً جسدياً أو نفسياً للسيدة أو الفتاة المستهدفة.

أنواع التحرش بالمرأة؟

تتعرض الإناث حول العالم لعدة أنواع من التحرش، أهمها:

  1. التحرش الجنسي: هو تقرب جنسي غير مرحب به طلباً لخدمة جنسية أو سلوك شفهي أو بدني أو إيحاءات ذات طبيعة جنسية، أو الإرغام على مشاهدة محتوى جنسي أو أعضاء تناسلية خاصة بشخص اخر، أو أي تصرف اخر ذو طبيعة جنسية يتم دون موافقة أحد الأطراف ويسبب له إهانة جسدية و نفسية.
  2. التحرش العرقي (بسبب الأصل أو اللون): وهو أي شكل من أشكال التمييز أو السخرية أو الإيذاء المباشر أو غير المباشر بسبب لون البشرة أو الانتماء لأصول عرقية مختلفة.
  3. الملاحقة والتتبع غصباً: عبر تتبع حركة فتاة أو سيدة والتواجد دون رغبتها في كل الأماكن التي تذهب إليها، أو مضايقتها أو مغازلتها دون موافقتها عن طريق مكالمات هاتفية أو رسائل إلكترونية أو غيرها.
  4. التحرش الإلكتروني: عبر إرسال رسائل إلكترونية ذات طابع جنسي أو تحتوى على محتوى إباحي دون موافقة الطرف الاخر، وكذلك الرسائل التي تحتوي على تهديد بالإيذاء الاجتماعي أو الجسدي.
  5. التحرش في مكان العمل: وهو يشمل التحرش والابتزاز الجنسي من الرؤساء في العمل، حجب الترقيات وربطها بأفعال جنسية أو التمييز في العمل بسبب الجنس أو اللون أو العرق، أو الإرغام على العمل تحت تهديد العنف البدني أو الابتزاز النفسي.

كيف يمكنك حماية نفسك وغيرك من التحرش؟

هناك عدد من النصائح والإرشادات التي يمكن أن يقلل اتباعها من خطر تعرضك للتحرش، أهمها:

  1. ثقي بنفسك، وبأن لديك القدرة على حماية نفسك واجعلي ذلك ينعكس على أسلوب حديثك وحركاتك، وكوني حازمة تجاه أي إيماءات لا ترضين عنها لأي سبب، فالمتحرش عادة شخص جبان يخاف الاقتراب من الأنثى القوية.
  2. ثقي بحدسك، وعبري عن قلقك بصراحة إذا شعرت بعدم الارتياح تجاه شخص ما أو ملاحظاته أو اقتراحاته، أو انزعجت من الطريقة التي يتعامل بها معك، أو شعرت بالخوف أو بالرغبة في مغادرة المكان.
  3. احرصي على التواجد ضمن مجموعة تثقين بها في الأماكن غير الامنة أثناء العمل أو السفر أو التجول في أي وقت من أوقات اليوم.
  4. حاولي ألا تتجولي بمفردك في ساعات متأخرة من الليل، وإذا اضطررت لذلك، امشي وتصرفي بثقة وحافظي على ثباتك الانفعالي. وإذا لاحظت أن شخصاً ما يقوم بملاحقتك، حاولي السير باتجاه اخر أو اطلبي المساعدة من شخص، وإن لم يتسنى لك ذلك، واجهي الشخص واسأليه بصوت عالي جداً لماذا يلاحقك، فغالباً ما يحمله ذلك على التراجع.
  5. احملي معك أداة تدافعين بها عن نفسك أو تصدر صوتاً عالياً إن أمكنك ذلك، مثل عصا أو بخاخ (سبراي) يرش على العينين، أو حتى مسحوق بهارات حارة مثل الفلفل الأحمر الحار أو ما شابه لبخها في عيني المتحرش دفاعًا عن النفس.

  6. كوني سنداً لغيرك في حال كنت شاهدة على حالة تحرش أو لجأت إليك سيدة أو فتاة لمساعدتها.

  7. إذا كان الشخص الذي يزعجك له سلطة عليك، أي مديرك في العمل أو أستاذك أو شخص مرموق في المجتمع، قومي بالتالي:​

    1. اطلبي منه التوقف في أول مرة يزعجك فيها، أشعريه بأنك لست خائفة منه. فهذا يقلل من احتمالات إقدامه على معاملتك بشكل سيء أو طردك من العمل أو ما شابه.

    2. تحدثي عنه مع الأخريات، إذ يمكن ألا تكوني الوحيدة التي تحرش بها، وحذري بقية الزميلات منه بطريقة ملائمة.

  8. اعدي أطفالك لتجنب الاعتداء الجنسي عن طريق توعيتهم حول خصوصية أجسادهم.

  9. تعرفي على حقوقك القانونية فيما يتعلق بالتحرش، ولا تخجلي من المطالبة بها والتقدم بشكوى للسلطات المعنية. يمكنك أيضاً طلب المساعدة من إحدى مؤسسات المجتمع المدني المهتمة بالتصدي للعنف ضد المرأة في بلدك.

من قبل ويب طب - الخميس ، 24 نوفمبر 2016
آخر تعديل - الاثنين ، 9 أكتوبر 2017