كيفية التعامل مع انتفاخ قرصة البعوض

لا شك أنّ قرصة البعوض مثيرة للضيق إلى جانب الألم والحرقة التي تسببها. إليك هذا المقال كيفية التعامل مع انتفاخ قرصة البعوض.

كيفية التعامل مع انتفاخ قرصة البعوض

يعد البعوض أحد الحشرات الأكثر انتشارًا وإزعاجًا للناس حول العالم، بالإضافة إلى قرصتها المؤذية، حيث تعد البعوضة أحد الحشرات المسؤولة عن نقل بعض الأمراض المعدية للإنسان، مثل الملاريا.

في المقال الاتي بعض المعلومات عن انتفاخ قرصة البعوض.

ماذا يحدث أثناء قرصة البعوض؟ 

أنثى البعوض هي المسؤولة عن لدغ الإنسان والحيوان، حيث تقوم بالتغذي على الدم عن طريق جزء متخصص لاختراق طبقة الجلد وامتصاص الدم. 

أثناء عملية الامتصاص، تقوم البعوضة بإفراز اللعاب، الذي يعمل على منع تجلط الدم، الأمر الذي يؤدي إلى انتفاخ الجلد والحكة.

تحتاج أنثى البعوض هذا الدم من أجل عملية إنتاج البيوض؛ عن طريق الاستفادة من الحديد والبروتين الموجودين في الدم.

كيفية التعامل مع انتفاخ قرصة البعوض

في أغلب الأحيان، لا يكون انتفاخ قرصة البعوض بالشيء الخطير في الحالات الاعتيادية، حيث تختفي الأعراض البسيطة من تلقاء نفسها خلال أيام معدودة.

كما يسهل التعامل مع انتفاخ قرصة البعوض والحكة ببعض الإجراءات المنزلية البسيطة، مثل:

  • غسل المنطقة بالماء والصابون.
  • تجنب حك أو خدش المنطقة؛ منعًا للإصابة بالعدوى.
  • تطبيق كمادة باردة كمكعب ثلج أو قطعة قماش مبللة بماءٍ بارد، لبضعة دقائق، على مكان انتفاخ قرصة البعوض يساعد في تهدئة المنطقة عن طريق تخفيف الانتفاخ والاحمرار الظاهر.
  • عمل مستحضر منزلي عن طريق مزج ملعقة من بيكربونات الصوديوم مع الماء ووضعها على مكان الانتفاخ لمدة عشرة دقائق ثم غسلها بالماء.
  • وضع بعض المستحضرات الطبية، مثل الغسول المضاد للحكة أو استخدام نوع من الكريمات التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، مثل الهيدروكورتيزون أو مضاد الهستامين، مع ضرورة اتباع الإرشادات المكتوبة على المنتج.
  • في حال ظهور أعراض أشد خطورة، مثل ردات الفعل التحسسية أو المضاعفات الأخرى كالعدوى أو الإصابة بأحد الأمراض المنقولة؛ يتوجب التوجه إلى المستشفى للحصول على رعاية طبية فورية.

أعراض قرصة البعوض

تتضمن أعراض قرصة البعوض ما يأتي:

  • ظهور كتلة حمراء أو انتفاخ في الجلد.
  • الإحساس بألم في مكان اللسعة مع حكة قد تكون شديدة نوعًا ما.

في العادة، تتحسن هذه الأعراض خلال أيام أو حتى ساعات قليلة، لكن قد يعاني البعض من حساسية تجاه قرصة البعوض تؤدي إلى تحسس الجلد حول مكان اللسعة لتشمل مساحة أكبر مع ظهور احمرار وانتفاخ مؤلم قد يستغرق مدة أسبوع ليتلاشى.

أما في حالات التحسس الشديد، قد يشمل رد فعل الجسم التحسسي بعض الأعراض الخطيرة، مثل:

طرق الوقاية من قرصات البعوض

يمكن التقليل من التعرض إلى قرصات البعوض المزعجة عن طريق:

  • محاولة تأجيل الأنشطة الخارجية في أوقات نشاط البعوض.
  • ضرورة استخدام الشبك الخاص بالنوافذ والأبواب لمنع دخول البعوض للمنزل.
  • استخدام المنتجات الطاردة للحشرات.
  • محاولة ارتداء ملابس طويلة.

تناول مضاد الهستامين بعد استشارة مقدم الرعاية الطبية؛ للوقاية من ردات الفعل الخطيرة لقرصة البعوض، إن كنت معرضًا لها.

من قبل د. ميساء النقيب - الخميس ، 17 سبتمبر 2020
آخر تعديل - الخميس ، 17 سبتمبر 2020