هذه أسباب حساسية أسنانك

هل تشعر بألم حاد مفاجئ بأسنانك بمجرد تناولك لمشروب بارد أو عند تنظيف أسنانك، أو حتى لمجرد تعرض أسنانك للهواء البارد؟ ما الذي قد يكون السبب فيما وراء ذلك؟ دعنا نعرفك على أشهر الأسباب التي قد تسبب حساسية الأسنان:

هذه أسباب حساسية أسنانك

تعتبر حساسية الأسنان أحد أكثر مشاكل الأسنان شيوعاً وإزعاجاً وقد تشعر بها على شكل ألم في الأسنان وتحسس عند شرب مشروب بارد أو تناول البوظة، او بمجرد تنظيف أسنانك بالخيط أو حتى عند ابتسامك معرضاً أسنانك للهواء الخارجي البارد! ولتقلل من هذا الألم وتتغلب عليه أو حتى تقي نفسك منه عليك أن تتعرف على أسباب الإصابة به.

العديد من الأسباب قد تجعل أسنانك أكثر تحسساً للبرودة أو الحرارة وغيرها من عوامل قد تتعرض لها اسنانك، وهنا سنحدثك عن أشهر هذه الأسباب:

1- تنظيف الأسنان بقوة باستخدام فرشاة أسنان صلبة

عادة ما يؤدي التنظيف الروتيني والمستمر للأسنان باستخدام فرشاة أسنان صلبة قاسية على أسنانك الى كشف القنوات الموصولة بأعصاب الأسنان مما يجعلها أكثر حساسية عند تعرضها لأي مؤثر خارجي مثل الأغذية والمشروبات الباردة أو الساخنة أو الحمضية.

لذا ننصحك بأن تختار فرشاة أسنان ناعمة واحرص على تنظيف أسنانك بالشكل المناسب لها.

2- استخدام غسول الفم بكثرة

بعض أغسال الفم قد تحتوي مواد كيميائية وكحولية تجعل أسنانك أكثر تحسساً عند استخدامها، بالإضافة إلى أن الاستخدام الزائد للغسول وخاصة الذي قد يحوي بعض المواد الحمضية بشكل عام قد يزيد من حساسية الأسنان، لذا فنصيحتنا لك أن يقتصر استخدام غسول الفم على مرة الى مرتين في اليوم، مع استشارة طبيبك لاختيار غسول الفم المناسب والأنواع التي تحتوي الفلورايد المحايد.

3- استخدام إحدى طرق تبييض الأسنان

قد تتم عملية تبييض الأسنان باستخدام عدة طرق: معاجين أسنان خاصة تحوي مواد مبيضة، لاصقات الأسنان، قوالب التبيض، الليزر وغيرها. الا انه على الاغلب لن تمر اي منها بسلام دون ترك بعض مشاكل حساسية الأسنان لديك. لذا فقد ننصحك بالبحث عن معاجين الأسنان التي قد تساعدك على تقليل فرص إصابتك بتحسس الاسنان بعد تبييضها، أو استشر طبيبك حول طرق التبييض المثلى لأسنانك والتي قد تجعلها أقل عرضة للتحسس، فردود الفعل لعمليات ووسائل التبييض تختلف من شخص لاخر.

4-الأسنان المتشققة أو المكسورة

قد تتعرض أسنانك لبعض المواقف والعوامل الخارجية التي تؤدي إلى تشققها أو تكسرها، مثل تناول غذاء صلب أو فتح علب الأغذية بأسنانك أو تناول قطعة ثلج. أو أحياناً وجود حشوات كبيرة او مشاكل بالأسنان تؤدي إلى ضعفها وسهولة تكسرها بمجرد تناول أي غذاء. ان تكسر الاسنان وتشققها يعني كشف عن القنوات العصبية فيها وبالتالي تحسسها، بالإضافة إلى زيادة فرص تسوس الأسنان والإصابة بالالتهاب ونمو البكتيريا في هذه الشقوق وزيادة الإحساس بالألم.

5- الإصابة بأمراض في اللثة

انحسار اللثة أحد المشاكل التي قد تصيب الإنسان مع تقدمه في العمر، خاصة إن لم يكن يهتم بأسنانه ويعتني بها كما يجب هنا تزداد فرص الإصابة بتحسس الأسنان.  وتعتبر أمراض اللثة والتهاباتها أحياناً أحد الأسباب المؤدية إلى الإصابة بتحسس الأسنان والتي لا تزول إلا بعلاج المرض، لذا زر طبيبك لإجراء العلاج المناسب.​

6- وجود طبقة من البلاك أو الجير على الأسنان

وجود طبقات الجير وتراكمها على الأسنان قد يكون مرتبط بزيادة فرص فقدان مينا الاسنان وضعفها وتاكلها، ومن المعروف أن طبقة المينا هي التي تعمل على حماية الأسنان ووقايتها، وفي حال خسارتها أو فقدانها فإن فرص تحسس الأسنان قد تزداد.

العناية بالأسنان وتنظيفها باستخدام الخيط والفرشاة والغسول بشكل يومي سيحافظ على مينا الأسنان ويحميها.  

7- تناول الأغذية الحمضية بكثرة

ان تناول الأغذية والمشروبات الحمضية بكثرة قد يؤدي الى ضعف طبقة المينا وتاكلها، وبالتالي زيادة فرص الإصابة بالحساسية.

تناول المشروبات الحمضية باستخدام الماصة لكي تمنع الاحتكاك المباشر لها مع الأسنان، وفي حال تناولت الأغذية الحمضية كبعض الفواكه فإننا ننصحك بتناول الحليب أو الجبن فيما بعدها أو بصحبتها لمعادلة حموضتها وتقليلها.

اذاً وفي الختام فإن فرص إصابتك بتحسس الأسنان قد يمكن تقليلها بتجنب أي من هذه العوامل، والحفاظ على روتين العناية السليم بالأسنان.

من قبل شروق المالكي - الخميس ، 21 سبتمبر 2017
آخر تعديل - الخميس ، 19 أكتوبر 2017